أعراض الإصابة بجلطة المخ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٢ ، ٩ يناير ٢٠١٩
أعراض الإصابة بجلطة المخ

أعراض الإصابة بجلطة المخ

هناك مجموعة من الأعراض التي قد تظهر على المريض في حالة الإصابة بجلطة المخ أو الجلطة الدماغية (بالإنجليزية:Stroke) دون سابق إنذار، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[١]

  • الشعور بالارتباك، ويتضمّن ذلك مواجهة صعوبة في الفهم، وفي التحدُّث.
  • إصابة إحدى العينين أو كِلتاهما باضطرابات في الرؤية.
  • المعاناة من الخدران، أو فقدان القدرة على تحريك جانب واحد من الذراع، أو الساق، أو الوجه.
  • الإصابة بالصداع، والذي قد يرافقه التقيؤ، أو تغيرات في مستوى الوعي.
  • مواجهة مشاكل في المشي، ويتضمن ذلك الشعور بالدوخة، وعدم التناسق.
  • أعراض أخرى، نذكر منها ما يأتي:
    • مواجهة صعوبة في التحكّم بالأمعاء، أو المثانة.
    • الإصابة بالاكتئاب.
    • مواجهة صعوبة في التحكم، أو التعبير عن المشاعر.
    • الشعور بألم في اليدين أو القدمين، ويزداد ذلك سوءاً مع الحركة، وفي حال حدوث تغيُّر في درجة الحرارة.
    • إصابة جانب واحد من الجسم أو كِلا الجانبين بالضعف أو الشلّل.


أنواع جلطة المخ

هناك ثلاثة أنواع رئيسية لجلطة المخ، يمكن بيانها كما يأتي:[٢]

  • النوبة الإقفارية العابرة (بالإنجليزية: Transient ischemic attack)؛ ويحدث هذا النوع بسبب وجود أي عائق مؤقت، من شأنه أن يمنع تدفّق الدم إلى الدماغ.
  • نقص التروية (بالإنجليزية: Ischemic Stroke)؛ يُصاب الشخص بهذا النوع من الجلطات الدماغية بسبب وجود خثرة دموية تحدّ من تدفّق الدم إلى الدماغ.
  • السكتة الدماغية النزفية (بالإنجليزية: Hemorrhagic stroke)؛ يحدث هذا النوع من الجلطات الدماغية بسبب انفجار أحد الأوعية الدموية داخل الدماغ، ممّا يؤدّي إلى انتشار الدم إلى الأنسجة المُحيطة.


عوامل الخطورة

يُمكن القول بأنّ هناك مجموعة من العوامل التي قد تلعب دوراً مهمّاً في زيادة خطر الإصابة بجلطة المخ، ومن هذه العوامل نذكر ما يأتي:[٣]

  • الإصابة بالسمنة، أو زيادة الوزن.
  • تناول كميات كبيرة من الكحول.
  • قِلّة ممارسة النشاط البدني.
  • تناول الأدوية الممنوعة قانونيّاً، مثل؛ الكوكايين (بالإنجليزية: Cocaine)، والميثامفيتامين (بالإنجليزية: Methamphetamines).
  • ارتفاع ضغط الدم ليتجاوز 120/80 ملم زئبقي.
  • ارتفاع نسبة الكولسترول في الجسم.
  • التدخين، والتعرُّض للتدخين السلبي.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • الإصابة بأمراض القلب الوعائية.
  • الإصابة بانقطاع التنفس النومي الانسدادي (بالإنجليزية: Obstructive sleep apnea).
  • التاريخ المَرَضي للشخص، أو التاريخ العائلي المرضي للإصابة بجلطة المخ، أو النوبة القلبية.
  • العمر؛ إذْ يزداد خطر الإصابة بالجلطة الدماغية لدى الأفراد الذين تتجاوز أعمارهم 55 عاماً.
  • الجنس؛ يُعدّ الرجال أكثر عُرضة للإصابة بالجلطات الدماغية مقارنةً بالنساء، ولكن يختلف الأمر لدى كبار السن، حيث تكون فرصة إصابة المرأة بالجلطة الدماغيّة أكبر مقارنةً بالرجل في هذا العمر.
  • العِرق؛ يُعدّ الأفارقة الأمريكيون أكثر عُرضة للإصابة بالجلطة الدماغية.
  • تناول حبوب منع الحمل، أو العلاج الهرموني الذي يحتوي على هرمون الإستروجين.


المراجع

  1. James McIntosh (23-11-2017), "Everything you need to know about stroke"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-1-2019. Edited.
  2. Rachel Nall (24-5-2018), "What Are the Different Types of Strokes?"، www.healthline.com, Retrieved 5-1-2019. Edited.
  3. "Stroke", www.mayoclinic.org,26-10-2018، Retrieved 5-1-2019. Edited.