أعراض الورم في القولون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٨ ، ٨ أبريل ٢٠١٩

أعراض الورم في القولون

تظهر نوعين من الأورام في القولون، بعضها يكون ورماً حميداً يُعرف بسلائل القولون (بالإنجليزية: Colon polyps)، وقد تتطوّر هذه السلائل وتنمو لتكوِّن النوع الآخر من الأورام، وهي الأورام السرطانيّة الخبيثه، وبشكلٍ عام، غالباً لا تظهر على المُصاب بأورام القولون أيّة أعراض، ولكنْ قد يُعاني البعض من ظهور أعراض مُختلفة، نذكر منها:[١]

  • الشعور بألم في البطن، ويُعزى ذلك إلى وجود ورماً كبيراً يسدُّ الأمعاء.
  • الإصابة بالإسهال، أو الإمساك، لفترة تتجاوز الأسبوع.
  • نزيف المُستقيم؛ قد يُشير حدوث نزيف المُستقيم إلى الإصابة بسرطان، أو ورم حميد في القولون.
  • الإصابة بفقر دم نقص الحديد؛ ويحدث ذلك نتيجة حدوث النزيف في الورم.
  • تغيُّر لون البُراز؛ يتسبّب وجود الدم في البُراز في ظهوره داكن اللّون، وقد تظهر أشرطة حمراء اللّون فيه.


أنواع الورم في القولون

من أنواع الأورام السرطانية والسلائل المُتكوّنه في القولون، نذكر الآتي:[٢]

  • سلائل الْتِهابِيَّة، وسلائل مُفْرِط التَّنَسُّج؛ وهذا النوع من الأورام لا يحمل عادةً أيْ خطر لأنْ يُصبح ورَمَاً سرطانيّاً.
  • الورم الغدي؛ في حال تُرِك هذا الورم، قد يتحوّل إلى ورم سرطاني في القولون.
  • السرطانة الغدية أو ادينو كارسينوما، وهو من أشهر أنواع سرطان القولون.[٣]
  • الورم الشحمي؛ وهو من الأورام غير السرطانيّة، التي يبدأ نموّها في النسيج الدهني.[٤]
  • الورم العيبي أو الورم المَشُوب؛ ويعدّ من أنواع الأورام الغير سرطانيّة التي قد تنمو في القولون.[٤]


عوامل خطورة الورم في القولون

هناك مجموعه من العوامل التي قد تلعب دوراً هامّاً في زيادة خطر الإصابة بأورام القولون، نذكر منها:[٥]

  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بسلائل، أو سرطان القولون.
  • المُعاناه من السمنة.
  • الإصابة بسرطان المبيض، أو سرطان الرحم قبل سنّ الخمسين.
  • الإصابة بسكري النوع الثاني، غير المُراقب.
  • تجاوُز سنّ الخمسين.
  • الإصابة بالأمراض الالتهابيّة التي تُؤثّر في القولون، مثل؛ التهاب القولون التقرّحي، أو داء كرون.
  • الإصابة باضطراب وراثي، مثل؛ متلازمة غاردنر، أو متلازمة سرطان القولون غير البوليبي.
  • اتّباع بعض العادات والسلوكيات التي قد تُسهم في نموّ سلائل القولون، نذكر منها:
    • قِلّة الحركة.
    • التدخين.
    • تناوُل الأطعمة التي تحتوي على نسب مُرتفعه من الدّهون.
    • تناول الكحوليّات باستمرار.


تشخيص الورم في القولون

لتشخيص الورم في القولون، يقوم الطبيب بإجراء عدد من الاختبارات، يُمكن ذكر بعضاً منها في ما يأتي:[٦][٧]

  • إجراء الفحص الجسدي، ومعرفة التاريخ الصحّي للمريض، وتقييم عوامل الخطورة.
  • إجراء تنظير القولون الافتراضي؛ حيث يتم استخدام تقنيات التصوير بالرنين المغناطيسي، أو التصوير المقطعي المُحوسب، أو أشعّة إكس لفحص القولون.
  • تنظير القولون.
  • تحليل البُراز، للكشف عن وجود الدم في البراز، أو لاختبار الحمض النووي فيه.
  • التنظير السِّينيّ.


المراجع

  1. "Colon polyps", www.mayoclinic.org, Retrieved 26-3-2019. Edited.
  2. "Colorectal Polyps and Cancer", www.webmd.com, Retrieved 26-3-2019. Edited.
  3. Donna Myers, "An Overview of Colon Cancer"، www.verywellhealth.com, Retrieved 26-3-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Colorectal cancer", www.cancer.ca, Retrieved 26-3-2019. Edited.
  5. "Colonic (Colorectal) Polyps", www.healthline.com, Retrieved 26-3-2019. Edited.
  6. Joana Cavaco Silva , "What to know about colon polyps"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-3-2019. Edited.
  7. Peter Crosta , "Everything you need to know about colon cancer"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-3-2019. Edited.