أعراض رمل الكلى

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٦ ، ١٧ أبريل ٢٠١٨
أعراض رمل الكلى

رمل الكلى

الكليتان هما جزء من الجهاز البولي لدى الإنسان وتكون على شكل حبة فاصولياء بحجم قبضة يد إنسان بالغ، وهما تقعان تحت الأضلاع وباتجاه الظهر، ومهمة الكليتين الرئيسية هي تصفية المواد وتنقيتها والحفاظ على توازن الجسم، أما في حال حدوث خلل فتبدأ هذه المواد بالتحول إلى بلورات مثل الكريستال تتجمع وتشكل أحجاراً وحصى، مكونةً رمل الكلى الذي هو نتاج لترسبات العديد من المواد الكيميائية غير الطبيعية، ويتحوصل هذا الرمل مشكلاً ما يعرف باسم حصى الكلى، وهي مشكلة شائعة تصيب حوالي ثلث الناس على أشكال وأحجامٍ مختلفة فهي قد تكون مثل ذرات الرمال أو حجارة الردف أو كبيرة، ومن المواد التي تترسب في الكليتين الكالسيوم، والأكسالات، وحمض اليوريك، والسياستين، ولكن في معظمها تكون من الكالسيوم.


في العديد من الأحيان يخرج هذا الرمل والحصى الصغيرة من الجسم أثناء خروج البول دون التسبب بألم أو إزعاج ولكن في بعض الحالات تحدث مشكلة في تصريف المسالك البولية مما يسبب الألم الشديد، ومنع تدفق البول، وحدوث الالتهابات، أو دم في البول؛ مما يتيح التدخل العلاجي، ولكن الأفضل من العلاج هو الوقاية ومنع هذه الترسبات من الحدوث.


أسباب تكون رمل الكلى

  • تكوين رمل الكلى هو جزء من تكون حصوات الكلى والسبب الرئيسي لتكونها هو الترسبات والتغيرات الفيزيائية والجسمية التي تحدث للجسم، وسبب هذه التغيرات قد يكون بسبب أدوية معينة، أو اتباع حمية غذائية خاطئة أو بسبب التغيرات المناخية المؤثرة على الجسم ونادراً ما يكون سببها وراثياً، وفي القليل من الحالات لا يعرف سبب حدوثها.
  • تناول بعض الأطعمة المحتوية على نسبة عالية من البروتينات مثل اللحوم هو سبب يشجع تكوين حصوات في الكلى، وذلك إذا كانت لديك قابلية لذلك.


أنواع حصى الكلى

هناك أربعة أنواع رئيسية من حصى الكلى لكل منها سبب مختلف وهي مصنفة ضمن تركيبها، وتشمل:

  • ما يقرب من 75-90 % من الحالات كان سببها تجمعات لرمل الكلى المكون من ترسبات الكالسيوم، وبالإضافة إليه فإنها تحتوي على مواد أخرى مثل الأكسالات والفوسفات، مما يؤدي من وجود الكثير من هذه المواد في البول، هذه التركيزات العالية من الكالسيوم تنتج عن تناول كميات كبيرة من فيتامين C، أو البروتين الحيواني الزائد أو الملح الزائد؛ وزيادة مستويات الكالسيوم تزيد من المشاكل الطبية الأخرى مثل النقرس، ومرض السكري، والسمنة ومشاكل الغدد الصماء الأخرى، وكل هذه الأسباب تزيد بشكل ثانوي من تكون هذا النوع من الحصى.
  • من الممكن أن يتسبب برمل الكلى نوعٌ من أنواع البكتيريا، فينتج عن هذا الرمل حصى تعرف باسمها العلمي ستروفايت وهي تسبب التهابات بولية حادة، وتشيع عند النساء أكثر من الرجال، ومن الممكن أن تتكون هذه الحصى نتيجة عمل قسطرة مثانة على المدى الطويل.
  • وجود حمض اليوريك داخل الكليتين هو مسبب لآخر لرمل الكلى، وهذا ناتج عن وجود مستويات عالية منه في البول ويتسبب فيه أكل كميات كبيرة من اللحوم، أو يتجمع كنتيجة ثانوية لاستقلاب البروتين، ومسببه الثانوي هو داء النقرص، ونسبة الحالات التي شخصت به هي من 10-15%.
  • حصى السياستين هي نوع نادر من الحصى الكلوية وتؤثر فقط على ما يقارب 1-3 % من الحالات، وهي تتكون من حمض أميني، ناتج عن اضطراب وراثي نادر.


أعراض رمل الكلى

فيديو عن ما هي أعراض رمل الكلى

شاهد الفيديو لتعرف أعرض رمل الكلى

  • إن العديد من الأشخاص الذين يعانون من رمل الكلى يعانون من آلام الشديدة في المنطقة الواقعة بين منتصف الظهر والأضلاع على إحدى جوانب الجسم، ومن الممكن أن يمتد الألم إلى أسفل البطن.
  • هناك العديد من الأعراض الأخرى لرمل الكلى ومن الممكن أن تشمل الألم أثناء التبول، ودم في البول، والغثيان والقيء، وتعد أعراض رمل الكلى خطيرة إذا اقترنت بكل من: الحمى، والقشعريرة، والتقيؤ.