أعراض نقص الحديد للرضع

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٢ ، ٨ أبريل ٢٠١٩
أعراض نقص الحديد للرضع

أعراض نقص الحديد للرضّع

يحتاج جسم الطفل الرضيع إلى الحديد لإتمام عملية صنع الهيموغلوبين. كما يحتاج الأطفال والرّضع والأكبر عمرًا إلى الحديد لتطوير الأدمغة بشكل طبيعي. حيث يعمل الهيموغلوبين على نقل الأكسجين عبر الدم إلى جميع الخلايا، كما يُعتبر الهيموغلوبين مسؤولًا عن إعطاء اللون لخلايا الدم الحمراء. وعند حدوث نقص الحديد في الجسم تُصبح خلايا الدم الحمراء صغيرة وباهتة اللون؛ وتسمى هذه الحالة بفقر الدم (بالإنجليزية: Anemia)، وعندها لا يتمكّن الدم من حمل كميةٍ كافيةٍ مِن الأكسجين إلى أعضاء وعضلات الجسم. وتشمل أعراض نقص الحديد عند الأطفال الرّضع ما يلي:[١]

  • تكون عملية زيادة الوزن بطيئة.
  • يُصبح لون الجلد شاحبًا.
  • يُعاني الطفل من فقدان الشهية.
  • يُعاني الطفل من التّهيج؛ فيُمكن أنّ يُصبح سريع الغضب وصعب الإرضاء.


عوامل الخطر لنقص الحديد عند الأطفال

يُكون الأطفال الرُضع والأطفال أكثر عرضةً لخطر نقص الحديد في الحالات التالية:[٢]

  • الأطفال الذين يولدون قبل الأوان، أي قبل أكثر مِن ثلاثة أسابيع من الوقت الفعلي لولادتهم، أو لديهم وزن مُنخفض عند الولادة.
  • الأطفال الذين يشربون حليب البقر أو حليب الماعز قبل سن السنة.
  • الأطفال الذين يرضعون رضاعةً طبيعيةً والذين لا يحصلون على الأطعمة التكميلية التي تحتوي على الحديد بعد عمر 6 أشهر.
  • الأطفال الذين يشربون الحليب الصناعي غير المُدعّم بالحديد.
  • الأطفال مِن عمر السنة إلى الخمس سنوات الذين يشربون أكثر 710 ملليلتراً مِن حليب البقر، أو حليب الماعز، أو حليب الصويا يوميًا.
  • الأطفال الذين يعانون من حالات صحية معينة مثل الالتهابات المزمنة أو الأنظمة الغذائية المُقيدة بالسعرات الحرارية.
  • الأطفال مِن عمر السنة إلى الخمس سنوات الذين تعرضوا لعُنصر الرصاص.


نصائح لنقص الحديد للرضّع

يُمكن اتباع الطرق التالية لمنع نقص الحديد عند الأطفال الرُضّع الذين يقل عمرهم عن 12 شهرًا:[٣]

  • تناول الأم حمية غنية بالحديد أثناء الحمل، مثل تناول اللحوم الحمراء هي أفضل مصدر للحديد.
  • إجراء الفحوصات للتحقق مِن فقر الدم أثناء الحمل، وتناول مُكملات الحديد الموصوفه من قبل الطبيب وفقًا للتعليمات.
  • إرضاع الطفل رضاعة طبيعية أو اختيار الحليب الصناعي المُعزز بالحديد.
  • عدم إعطاء الطفل حليب البقر أو السوائل الأخرى التي يُمكن استبدالها بالأطعمة الصلبة الغنية بالحديد قبل عمر السنة.
  • عدم تأخير إدخال الأطعمة الصلبة، لذلك يجب البدء بإعطاء الطفل أطعمة مهروسة، وحبوب الأطفال المدعمة المصنوعة من حليب الأطفال المدعم بالحديد، أو حليب الأم عند بلوغه حوالي ستة أشهر مِن عمره،.


المراجع

  1. "Iron needs of babies and children", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 3-4-2019. Edited.
  2. "Iron deficiency in children: Prevention tips for parents", www.mayoclinic.org, Retrieved 2-4-2019. Edited.
  3. "Iron deficiency - children", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 3-4-2019. Edited.