أعشاب مسهلة للتنحيف

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ٦ مايو ٢٠١٩
أعشاب مسهلة للتنحيف

السنا

تُعدّ عُشبة السّنا (بالإنجليزيّة: Senna) من الأعشاب التي تستخدم لعلاج الإمساك كونها تساعد على زيادة وتشجيع حركة الأمعاء، وقد وافقت عليها المؤسّسة العامّة للغذاء والدواء الأمريكية كمساعدٍ لتخفيف الإمساك وعُسر الهضم، بالإضافة إلى استخدامها للتنحيف كونها تمتلك خصائص مُسهلة، ولكن ما زالت هناك حاجةٌ إلى مزيدٍ من الأبحاث العلميّة لتأكيد فعاليتها وسلامتها للتنحيف، ويجب استشارة مقدم الرعاية الصحيّة حول استخدامها، ومن الجدير بالذّكر أنّه يجب تجنّب استخدامها بكمياتٍ كبيرة تفوق 34.4 مليغراماً يومياً، فقد تُسبب الإسهال والجفاف.[١]


الزنجبيل

اشتُهر الزنجبيل بأنّه من الأعشاب المهمّة للتخسيس وتعزيز فقدان الوزن؛ حيثُ أظهرت إحدى الدراسات التي شملت عشرة رجالٍ أنَّ أولئك الذين شربوا الزنجبيل الساخن بعد تناول وجبة الإفطار شعروا بالشبع بشكلٍ أكبر مقارنةً بغيرهم من الذين لم يشربوا الزنجبيل، وبالتالي فإنّه قد يُساعد على خسارة الوزن، ولكن يجب على الأشخاص الذين يتناولون الأدوية استشارة الطبيب قبل تناول الزنجبيل، بالإضافة إلى أنّ ماء الزنجبيل يساهم في التخلّص من الألم والغثيان؛[٢] فهو يمتلك خصائص تُساعد على التخلّص من عُسر الهضم بعد تناول وجبةٍ ثقيلة، وتسهيل حركة الأمعاء، وذلك من شأنه أنّ يُسهّل عملية التنحيف.[٣]


أعشاب ومشروبات أخرى للتنحيف

نذكر فيما يأتي بعض الأعشاب والمشروبات الأخرى، والتي -رغم أنّها قد لا تمتلك خصائص مسهلة- إلّا أنّ شربها يساعد على خسارة الوزن، ونذكر من هذه الأعشاب والمشروبات ما يأتي:[٤]

  • الحلبة: تُعدّ الحلبة من الأعشاب الشائعة التي تساهم في السيطرة على الشهيّة، فقد أظهرت بعض الدراسات التي ضمّت ثمانية عشر شخصاً تناولوا 8 غرامات من ألياف الحلبة يومياً أنّها تزيد الشعور بالشبع والامتلاء، كما ذكرت دراسةٌ أخرى أنَّ أخذ مُستخلص بذور الحلبة يساهم في خفض عدد السُعرات الحراريّة المستهلكة على مدار اليوم عن طريق التقليل من الكميات المتناولة يومياً من الدهون بِمُعدل 17%، ممّا يعزز خسارة الوزن.
  • البُن الأخضر: يدخل البُنّ الأخضر عادةً في صُنع العديد من مُكمّلات إنقاص الوزن، فهي تُعدّ غنيّةً بِحمض الكلوروجينيك الذي أظهرت بعض الدراسات إلى أنّ له آثاراً في تقليل دهون البطن، وخَفض وزن في الجسم.
  • الكمون: يُعدّ الكمون من التوابل الشائعة التي تُقلل من الدهون ووزن الجسم، وذلك لامتلاكه العديد من المزايا الصحيّة؛ حيثُ أشارت دراسةٌ أنَّ الأشخاص الذين تناولوا مُكملات الكمون ثلاث مراتٍ في اليوم فقدوا كيلوغراماً واحداً أسرع من الذين لم يتناولوا مكملات الكمون.
  • القرفة: تمتلك القرفة دوراً مهماً في فقدان الوزن؛ وذلك عن طريق الحدّ من زيادة نِسبة السكر في الدم، وتعزيز الشُعور بالشبع والامتلاء، وبالتالي فإنّه يساهم في تقليل عدد السعرات الحراريّة المتناولة، ممّا يساعد على خسارة الوزن؛ حيثُ أظهرت بعض الدراسات في الجمعية الدوليّة للتغذية الرياضيّة أنّ مُستخلص القرفة يساعد على زيادة الكُتلة العضلية في الجسم، بالإضافة إلى أنّ نكهته تميل إلى الحلاوة، فهو يساهم في الحدّ من كميّة السكر المُضافة إلى الحلويات، ولكن يجب توخّي الحذر عند استهلاك القرفة لأنّها يمكن أنّ تتفاعل مع بَعض الأدوية، لذلك يُنصح استشارة الطبيب قبل تناولها.[٥]


المراجع

  1. CAROL LUTHER, "Can You Lose Weight With Senna?"، www.livestrong.com, Retrieved 29-04-2019. Edited.
  2. MaryAnn de Pietro (25-06-2018), "Is drinking ginger water good for health?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 06-04-2019. Edited.
  3. Jon Johnson (30-07-2018), "Nine herbal teas for constipation"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-04-2019. Edited.
  4. Rachael Link (23-07-2018), "13 Herbs That Can Help You Lose Weight"، www.healthline.com, Retrieved 06-04-2019. Edited.
  5. JESSICA BRUSO, " Can Cinnamon Help You Lose Weight?"، www.livestrong.com, Retrieved 06-04-2019. Edited.