أفضل الأماكن السياحية في فينيسيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٢٧ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٩
أفضل الأماكن السياحية في فينيسيا

كنيسة سان ماركو

تُعتبر كنيسة سان ماركو (بالإنجليزية: St. Mark's Basilica) واحدةً من أشهر الكنائس في العالم، حيث تقع هذه الكنيسة في فينيسيا، وقد كانت في الأصل عبارةً عن كنيسة خاصة مُزيّنة بالكنوز البيزنطية التي تمّ الحصول عليها بعد سقوط القسطنطينية، كما تشتهر هذه الكنيسة بصور الفسيفساء المُزيّنة بالذهب، ولوحة نقش المذبح الذهبية ذات الزخارف المميزة.[١]


القنال الكبير

القنال الكبير (بالإنجليزية: Canale Grande) هو عبارة عن قناة مائية تقع في قلب مدينة فينيسيا، حيث تربط هذه القناة بين ميدان سان ماركو، وجسر ريالتو، ونقاط الوصول لمحطة السكك الحديدية، والجسر الممتد من البر الرئيسي، كما يتواجد أربعة جسور فقط تقع على طول هذه القناة البالغ 3.8 كيلومتراً، ويُمكن التنقل عبر هذه القناة باستخدام القوارب، كما يُمكن التمتع برؤية القصور الواقعة على طول القناة، والتي تشتهر بواجهاتها القوطية الفينيسية الرائعة.[١]


ميدان سان ماركو

يُعتبر ميدان سان ماركو (بالإيطالية: Piazza San Marco) نقطةً مركزيةً لمدينة البندقية منذ عدّة قرون، وهو مكان تجمّع كلّ من السكان المحليين والسياح، كما أنّه مُخصص للمشاة فقط، حيث يُمكن الاستمتاع بالمساحة الكبيرة المفتوحة، وزيارة المقاهي التي تتواجد على جانبيها في الهواء الطلق، بالإضافة إلى أنّه يُمكن زيارة المطاعم والمتاجر المتواجدة فيه.[٢]


جسر التنهدات

يمتد جسر التنهدات (بالإيطالية: Ponte dei Sospiri) فوق نهر ريو دي بلازو، حيث يربط هذا الجسر قصر دوجي بالسجن القديم، وهو عبارة عن جسر قديم كان يتمّ عبور المدانين من قاعات محكمة القصر نحو زنزانة السجن بعد صدور الحكم عليهم من خلاله، وقد تمّ تصميم جسر التنهدات من قِبل أنطوني كونتينو، وتمّ تشييده في عام 1602م وقد استغرق بناؤه عامين، ويبلغ عرض هذا الجسر 11 متراً، وهو مبنيّ من الحجر الجيري الأبيض.[٣]


قصر كادورو

يقع قصر كادورو (بالإيطالية: Ca d’Oro Palace) على القنال الكبير، وقد تمّ بناؤه في القرن الخامس عشر من قِبل المهندس المعماري الشهير جيوفاني بون وابنه بارتولوميو، وقد كام ملكاً لأحد أغنى الأشخاص في البندقية في ذلك الوقت وهو مارينو كونتاريني، وقد تمّ تصميم القصر على الطراز القوطي الفينيسي بشكل مشابه لنمط العمارة البيزنطية، ويتمّ فتح هذا القصر للجمهور كمعرض فني، حيث إنّه يضم أعمالاً فنيّةً لفنانيين مشهورين من البندقية.[٤]


متحف جاليريا ديل أكاديميا

يضم متحف جاليريا ديل أكاديميا (بالإيطالية: Gallerie dell’Accademia) أهم اللوحات الموجودة في البندقية، حيث يتألّف المتحف من ثلاثة مبانٍ تمّ استخدامها لأغراض دينية ثمّ تمّ تحويلها لمتحف، وقد كان نابليون هو المسؤول عن إنشاء هذا المتحف، فقد أغلق جميع الكنائس في البلاد وأخذ أعمالها الفنية الجميلة، وأنشأ أكاديمية ديل بيل أرتي (بالإيطالية: Accademia Di Belle Arti) في نفس الموقع واستخدمها كمعرض ومدرسة.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب Barbara Radcliffe Rogers, "16 Top-Rated Tourist Attractions in Venice"، www.planetware.com, Retrieved 3-4-2019. Edited.
  2. "Piazza San Marco", www.visitacity.com, Retrieved 3-4-2019. Edited.
  3. "Ponte dei Sospiri", www.visitacity.com, Retrieved 3-4-2019. Edited.
  4. Sophia Karner (9-2-2017), "The Top 10 Things To Do And See In Cannaregio, Venice"، www.theculturetrip.com, Retrieved 3-4-2019. Edited.
  5. Sonia Cuesta de Andrés (17-10-2017), "The Top 10 Things To Do And See In Dorsoduro, Venice"، www.theculturetrip.com, Retrieved 3-4-2019. Edited.