أفضل رجيم سريع في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ١١ مايو ٢٠١٦
أفضل رجيم سريع في رمضان

رجيم سريع في رمضان

يعتبر شهر رمضان المبارك أقدس الشهور التي تمر على المسلمين في كل مكانٍ عبر العالم، ويتميز إلى جانب خصائصه وحسناته الكثيرة بالموائد العامرة والأكلات الشهية والأطعمة اللذيذة التي تأسر القلوب والنفوس والعقول، فقضاء الساعات الطويلة في الصيام أي الامتناع عن تناول الطعام والشراب يجعل الإنسان منهكاً وجائعاً وعطشاً بحاجةٍ للطعام للتزوّد بالطاقة لإكمال مهامه وأعماله، ويلجأ بعض الأشخاص للحفاظ على أوزانهم في هذا الشهر الفضيل من خلال اتباع بعض الحميات والأنظمة الغذائية الصحية لتخسيس الوزن والبقاء بصحّةٍ وعافيةٍ خاصةً أن الناس يزدادون وزناً فيه، وفي هذا المقال سنتحدث عن أفضل رجيمٍ صحّي وسريعٍ في رمضان بالإضافة إلى إيراد عددٍ من النصائح في إطار الحديث عن الموضوع نفسه.


الإفطار

  • ثلاث حباتٍ من التمر.
  • كأسٌ من الماء النقي.
  • كأسٌ من الحليب بدون دسم.
  • كأسٌ من أي عصيرٍ طازجٍ ولكن طبيعيّ.
  • صحنٌ من السلطة الخضراء متنوّعة الأصناف كالخيار، والبندورة، والخسّ، والزيتون وغيرها الكثير.
  • خضرواتٌ مسلوقةٌ مملّحةٌ ومبهّرةٌ بالقليل من الفلفل الأسود المطحون.


بعد أداء صلاة المغرب

  • صحنٌ من شوربة الخضروات أو شوربة الدجاج المسلوق المتبّل بالبهارات العادية وبدون مكعب كاجي.
  • قطعتان من السمبوسك المحضّر في الفرن أي غير قلي.
  • ثلاث ملاعق من الأرز أو المعكرونة المسلوقة.
  • كأسٌ من الحليب خالي الدسم.


بعد صلاة التراويح إلى فترة السحور

  • للتحلية: حبتا عوامة أو قطايف بدون سكر وبلا قطر.
  • شرب كمياتٍ من الماء بشكلٍ تدريجيّ.
  • تناول حبةٍ من الفاكهة الصيفيّة.


السحور

  • كأسٌ من اللبن الرائب أو الزبادي.
  • فنجان فولٍ بدون زيت.
  • نصف رغيفٍ من الخبز متوسّط الحجم.
  • قطعةٌ واحدةٌ من جبن القريش.


نصائح عامة

يجب قبل اتباع رجيمٍ صحي في شهر رمضان المبارك تعويد المعدة على كمياتٍ قليلةٍ من الطعام لدرجةٍ يصبح من الصعب معها تناول المزيد منه، ويجب عدم تجاهل أي وجبةٍ من الوجبات؛ لأنّ الجسم يكون قد توقّف عن حرق الطاقة إذا تمّ تعويده على تناول الطعام لفترةٍ معيّنة، وينصح عموماً بما يلي:

  • تجنّب شرب العصائر المصنّعة والمحلاة وشرب العصائر الطازجة بدون سكرٍ كعصيري الجزر والبرتقال وغيرهما.
  • الابتعاد عن أكل وجبة السحور قبل النوم مباشرةً لتجنّب ظهور الكرش.
  • تحديد مقدار الطعام المراد تناوله بشكلٍ يومي للتأكد من قدرته على الإشباع.
  • البدء بأكل نصف كمية الأكل وتغيير حجم الصحن إلى حجمٍ أصغر لتقليل كمية الطعام المتناولة وعدم ملئه بعد إنهائه.