أفضل طريقة لعلاج غازات البطن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٠ ، ٦ مارس ٢٠١٩
أفضل طريقة لعلاج غازات البطن

العلاجات المنزلية والنصائح العامة

من النصائح العلاجية المنزلية التي تُقدّم للأشخاص الذين يُعانون من غازات البطن وآلامها نذكر الآتي:[١]

  • الحرص على تقسيم وجبات الطعام إلى وجبات صغيرة، وعدم الإفراط في تناول أي طعام خلال اليوم.
  • التأكد من أنّ أطقم الأسنان المستخدنة ملائمة، وذلك لانّ الأطقم غير الملائمة قد تتسبب بدخول الهواء أثناء تناول الطعام أو الشراب، الأمر الذي يتسبب بمشكلة الغازات أو يزيدها سوءاً.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم، وذلك لأنّ الرياضة تقلل فرصة الإصابة بالإمساك الذي يحول دون خروج الغازات من البطن.
  • الإقلاع عن التدخين؛ ففضلاً عن أضراره الوخيمة على الصحة، تبيّن أنّ التدخين يسمح بدخول كميات كبيرة من الهواء، الأمر الذي يتسبب بحدوث مشكلة الغازات.
  • تجنب مضغ اللبان، وعدم استعمال القشة أثناء الشرب، بالإضافة إلى تجنب مص قطع الحلوى.
  • الحرص على تناول الطعام ببطء، ومضغه بشكل جيد قبل بلعه.


العلاجات الدوائية

يمكن تصنيف الخيارات العلاجية التي يُلجأ إليها في حال المعاناة من غازات البطن إلى أدوية تُباع دوص وصفة طبية (بالإنجليزية: Over The Counter Medications) وأُخرى بوصفة، ويمكن بيان ذلك فيما يأتي:[٢]

  • أدوية دون وصفة طبية: المكملات التي تحتوي على إنزيم اللَّكتاز (بالإنجليزية: Lactase)، وذلك في حال المعاناة من نقص هذا الإنزيم، ويمكن معرفة ذلك بملاحظة المعاناة من الغازات بعد تناول مشتقات الحليب خاصة، ومن الأدوية التي تُباع دون وصفة وتُعالج الغازات سيميثيكون (بالإنجليزية: Simethicone) الذي يساعد على التخلص من الغازات بسهولة.
  • أدوية بوصفة طبية: يندر استخدام هذه الأدوية في علاج مشكلة الغازات، ولكن يعتقد أنّها قد تُجدي نفعاً لزيادتها حركة الأمعاء، ومنها ميتوكلوبراميد (بالإنجليزية: Metoclopramide).


مراجعة الطبيب

عل الرغم من اعتبار مشكلة الغازات شائعة، إلا أنّ هناك بعض الحالات التي تتطلب مراجعة الطبيب المختص، ومنها:[٣]

  • فقدان الوزن.
  • التقيؤ.
  • الشعور بآلام في الصدر.
  • ظهور الدم في البراز.
  • المعاناة من الإمساك أو الإسهال بشكل مستمر.


المراجع

  1. "Gas and gas pains", www.mayoclinic.org, Retrieved February 17, 2019. Edited.
  2. "Symptoms and Treatment of Intestinal Gas", www.verywellhealth.com, Retrieved February 17, 2019. Edited.
  3. "Do I Have Gas or Something Else?", www.healthline.com, Retrieved February 21, 2019. Edited.