أفضل علاج للبرد والرشح

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤١ ، ١٣ مارس ٢٠١٩
أفضل علاج للبرد والرشح

أفضل علاج للبرد والرشح

العلاج الدوائيّ

في الحقيقة لا توجد أدوية تُستخدم لعلاج البرد، والرشح، إلا أنَّه يُمكن القول بأنَّ هناك أنواعاً مُعيَّنة منها تُصرَف دون الحاجة إلى وصفة طبِّية؛ للتخفيف من أعراض الرشح، ومن هذه الأدوية:[١]

  • المقشّعات: (بالإنجليزيّة: Expectorants)؛ فهذه الأدوية تُسهِّل عمليّة التخلُّص من المخاط، ومن الأمثلة عليها: غايفينيسين (بالإنجليزيّة: Guaifenesin).
  • مُسكِّنات الألم: مثل: الإيبوبروفين (بالإنجليزيّة: Ibuprofen)، والأسيتامينوفين (بالإنجليزيّة: Acetaminophen)؛ حيث تُستخدَم هذه الأدوية للتخفيف من الألم، والحُمَّى.
  • مُثبِّطات السُّعال: (بالإنجليزيّة: Cough suppressants)، مثل: ديكستروميتورفان (بالإنجليزيّة: Dextromethorphan).
  • مُضادّات الهستامين: (بالإنجليزيّة: Antihistamines)، تُستخدَم هذه الأدوية للتخفيف من بعض أعراض الرشح، كسيلان الأنف، والعطاس، وتدميع العينَين، ومن الأمثلة عليها: دي فين هيدرامين (بالإنجليزيّة: Diphenhydramine)، وكلورفينامين (بالإنجليزيّة: Chlorpheniramine).
  • مُضادّات الاحتقان: (بالإنجليزيّة: Decongestants)؛ إذ تساعد هذه الأدوية على التخفيف من الانتفاخ داخل الأنف، والجيوب الأنفيّة، فيُسهِّل ذلك عمليّة التنفُّس، ومن الأمثلة على مُضادّات الاحتقان:
    • الحبوب، أو الشراب الذي يحتوي على مادّة الفينيليفرين (بالإنجليزيّة: Phenylephrine)، أو سودوإفدرين (بالإنجليزيّة: Pseudoephedrine).
    • بخّاخات الأنف التي تحتوي على مادّة أوكسي ميتازولين (بالإنجليزيّة: Oxymetazoline)، أو الفينيليفرين (بالإنجليزيّة: Phenylephrine).


العلاج المنزليّ وتغيير نمط الحياة

هناك العديد من الطُّرُق الطبيعيّة، والنصائح المُختلفة التي يمكن اتِّباعها للتخفيف من أعراض الرشح، والبرد، ومنها ما يأتي:[٢]

  • المضمضة بالماء المالح؛ حيث قد يُساهم في تخفيف ألم الحلق، وتقرُّحِه بشكل مُؤقَّت.
  • الحصول على القدر الكافي من الراحة؛ إذ يُنصَح بملازمة البيت في حالة الإصابة بالسُّعال، أو الحُمَّى، أو الدوخة التي تترافق مع تناول أدوية الرشح.
  • الحرص على تناول كمّيات كافية من السوائل، مثل: العصير، والماء، مع أهمّية تجنُّب السوائل التي تحتوي على الكافيين، والتي قد تُؤدِّي إلى الإصابة بالجفاف.
  • تنظيم درجة الحرارة، والرطوبة في الغرفة.
  • استخدام قطرات الأنف التي تحتوي على الماء، والملح؛ وذلك للتخفيف من احتقان الأنف.
  • تناول شوربة الدجاج، وغيرها من السوائل الدافئة التي تُساهم في التخفيف من احتقان الأنف.


مراجعة الطبيب للإصابة بالبرد والرشح

يُنصَح بمراجعة الطبيب في حالة الإصابة بالبرد، والرشح الذي يترافق مع ظهور أعراض أكثر شِدَّة، وتأثيراً في صحَّة المريض، مثل:[٣]

  • الإصابة بالتهاب شديد في الحلق.
  • المعاناة من الأزيز (بالإنجليزيّة: Wheezing)، أو مواجهة مشاكل في التنفُّس.
  • الإصابة بالطفح الجلديّ.
  • المعاناة من الارتباك (بالإنجليزيّة: Confusion).
  • الإصابة بالإعياء الشديد.
  • الإصابة بألم في الأذن.
  • الشعور بألم حول منطقة العينَين، أو الأنف، أو مُقدِّمة الرأس.
  • تجاوز درجة حرارة الجسم 38 درجة مئويّة.
  • الإصابة بسُعال مُستمرّ يصعب إيقافه، أو السيطرة عليه.


المراجع

  1. "A Guide to Cold Medicine for Adults", www.webmd.com, Retrieved 21-2-2019. Edited.
  2. "Common cold", www.mayoclinic.org, Retrieved 21-2-2019. Edited.
  3. Stephanie Watson, "How to Identify, Treat, and Prevent a Head Cold"، www.healthline.com, Retrieved 21-2-2019. Edited.