أقوال وحكم عن فلسطين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٣:٤٣ ، ١٧ مارس ٢٠١٩
أقوال وحكم عن فلسطين

كلمات خالدة عن فلسطين

  • ستبقى فلسطين طالما صرخ شبلٌ ثائرٌ حرٌّ أنا فلسطيني، ستبقى فلسطين طالما صرخ شيخ أبيٌّ حرٌّ أنا فلسطيني، ستبقى فلسطين طالما صرخ ليثٌ هصورٌ حرٌّ أنا فلسطيني، ستبقى فلسطين طالما شمخت إبنة، وولدت زوجة، وصبرت أم، ستبقى فلسطين ما بقينا، وانفنا.
  • إن كنت تعلم أنك ولدت مع حكم بالإعدام، وإن كنت تعرف أنك تسير نحو حتفك دون اهتمام، فأنت فلسطيني.
  • يا دامي العينين، و الكفين، إن الليل زائل لا غرفة التوقيف باقية، و لا زرد السلال نيرون مات، و لم تمت روما، بعينيها تقاتل، و حبوب سنبلة تجف ستملأ الوادي سنابل.
  • عندما يعلو هدير الثورة، وتهتف الأمة للقدس الخالدة فعلى أقزام الأرض إلتزام جحورها.
  • فلسطينيون، والجميع يعرفنا نأكل من الطين إذا جعنا، ونشرب من الصخر إذا عطشنا.
  • ربي خلقتني، وأحسنت تكويني، وزدتني شرفاً فجعلتني فلسطيني.
  • سنعيش صقوراً طائرين، و سنموت اسوداً شامخين، و كلنا للوطن، و كلنا “فلسطينيين”.
  • فلسطين ثورتي، والسجن مدرستي، وضرب الحجارة هوايتي، وأنا ابن فلسطين، ولن أركع.
  • حملنا غصن الزيتون لا لنسقط البندقية، حملنا غصن الزيتون لنعيد لأرض الزيتونة الهوية، فليعلم كل التائهين بأن الثورة ستبقى مناراً للقضية.
  • أشبال الثورة قد صنعوا من حجر الأرض لنا مدفع، فالنصر قريباً يا وطني، والدم رصاص بل مدفع.


حكم عن فلسطين

  • إن الوحدة العربية هي أملنا في تحرير فلسطين، وفي عودة حقوق شعب فلسطين إلى شعبه.
  • وسوف تستمر مسيرة النصر حتى يرفرف العلم الفلسطيني في القدس وفي كل فلسطين .
  • السلام بالنسبة لنا يعني تدمير إسرائيل، نحن نستعد لحرب شاملة، وهي الحرب التي سوف تستمر لأجيال، لتتحرر فلسطين.
  • حقيقة يعرفها من عاصر توالي تلك الإمبراطوريات على فلسطين، أن عمر الرجال أطول من عمر الدول.
  • إن من يبكي على شاب يستشهد لا يستطيع أن يوقف هجرة اليهود لفلسطين، أو يطرد الانجليز منها.
  • فلسطين، كلما أغفو توقظني وتقض مضجعي.
  • أرض فلسطين اشتاقت لضم الشهداء فلسطين تناديكم لبوا النداء.
  • الإحتلال الطويل استطاع أن يحولنا من أبناء فلسطين إلى أبناء فكرة فلسطين.
  • نكرر اليوم أننا مع إقامة دولة فلسطينية على أي جزء تم تحريره من الأراضي الفلسطينية، التي تم الإتفاق عليها من قبل الشعب الفلسطيني، من دون الإعتراف بإسرائيل، أو التنازل عن أي شبر من فلسطين التاريخية.


أقوال أشخاص مأثورة عن فلسطين

  • كلما اقتربت فلسطين أكثر، لكي تضيع فلسطين أرضاً، كان يجب أن تضيع لغة أيضاً.
  • أن تكون فلسطنياّ، يعني أن تصاب بأمل لا شفاء منه.
  • لم اجد في حياتي أعند من رجال فلسطين.
  • اليهود حمقى لأنهم احتلوا دولة شعبها لا يكل، ولا يمل.
  • صدمت بفورة وتحدي هذا الشعب المظلوم في كتب التاريخ، في كل نقطة دم فلسطينية يولد مجاهد.
  • فلسطين لن تنكسر دام فيها هذا الشعب الجبار، فلسطين عائدة، والقدس عائد، ورجالها خير رجال.
  • لولا رجال فلسطين لمسحت كرامة العرب.
  • الطريق إلى فلسطين ليست بالبعيدة، ولا بالقريبة، إنها بمسافة الثورة.
  • فلسطين هي الإسمنت الذي يجمع العالم العربي معاً، أو هو المتفجر الذي يفرقه إرباً.
  • إن الوحدة العربية هى أملنا في تحرير فلسطين، وفي عودة حقوق شعب فلسطين إلى شعبه.
  • فلقد وهبتُ رُوحي لربّي موحِّداً قاصداً الجهاد، والشهادة مسلحاً فأنا بحُبّ كتائب القسام متيمٌ، وبعشق فلسطين، والقدس مغرمٌ، فأوصِلْني لدرب المُقَاومَة قوياً، فأنا بالشهادة، وبجنة الخلد مبشراً.
  • الصغار الذين يواجهون الدبابة في فلسطين يفعلون عملاً جنونياً يختارون لحظة مطلقة من المعنى، والقدرة؛ حرية مركزة، وبعدها الموت.
  • نحن نقف مع فلسطين لا لأننا فلسطينيون، أو عرب، بل نقف معها لأنها امتحان يومي لضمير العالم.
  • فلسطين الذاكرة، ومن ينسها فقد أصابه خرف في الشرف، والانتماء.
  • من كثرة الطرق التي أصبحت تؤدي إلى فلسطين صارت القضية في حاجة إلى إدارة مرور.
  • لم تكن الكوفية مجرد لباس، فلسطين حتى وهي بعيدة تمنحنا الكثير من الدفء.


قصيدة يوم فلسطين

  • يقول علي محمود طه:

فلسطين لا راعتك صيحة مغتال

سلمت لأجيال و عشت لأبطال

و لا عزّك الجيل المفدّى و لا خبت

لقومك نار في ذوائب أجبال

صحت باديات الشّرق تحت غبارهم

على خلجات الرّوح تربك الغالي

فورارس يستهدي أعنّة خيلهم

دم العرب الفادين و السؤدد العالي

بكلّ طرق منه صخر منضّر

و كلّ سماء جمرة ذات إشعال

غداة أذاعو أنك اليوم قسمة

لكلّ غريب دائم التّيه جوّال

قضى عمره ، جمّ المواطن – و اسمه

مواطنها – مابين حلّ و ترحال

و ما حلّ دارا فيك يوما ، و لا هفت

على قلبه ذكراك من عهد إسرال

محا الله وعدا جطّه الظام لم يكن

سوى حلم من عالم الوهم ختّال

حمته القنا كيما يكون حقيقة

فكان نذيرا من خطوب و أهوال

و فتّح بين القوم أبواب فتنة

تطلّ بأحداث و تومي بأوجال

أراد ليمحو آية الله مثلما

أراد ليمحو اللّيل نور الضّحى العالي

فيا شمس كفّي عن مدارك و اخمدي

و يا شهب غوري في دياجير آجال

و يا أرض شقّي من أديمك و ارجعي

كم كنت قبل الرّسل في ليلك الخالي

ضلالا رأوا أن يسلموا الشرق مجده

و ماهو بالغافي و ما هو بالسّالي

ألا يا ابنة الفتح الذي نوّره الثّرى

و طهّر دنيا من طغاة و ضلاّل

و اكرم قوما فيك كانوا أذّلة

فحرّرهم من بعد رقّ و إذلال

لك الشّرق ، يا مهد القداسة و الهدى

قلوبا تلبّي في خشوع و إجلال

لك الشّرق ، يا أرض العروبة و العلى

شعوبا تفدّي فيك ميراث أجيال

و ماهو من مستعمر جاء بالهوى

و لا هو من مستثمر في قيود و أغلال

سليه ، تهج ما بين عينيك أرضه

مخالب نسر أو براثن رئبال

سليه ، يمج ما بين سمعيك أفقه

زئير أسود أو زماجر أشبال

سليه الدّم المهراق بذله غاليا

و يضرب به الحقّ أروع أمثال
14 مشاهدة