ألم الزائدة

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٩ ، ٢٢ أبريل ٢٠١٩
ألم الزائدة

ألم الزائدة

يحدث الألم الناتج عن التهاب الزائدة الدوديّة في المنطقة المحيطة بالسرَّة، وينتقل إلى الجزء الأيمن من البطن، وقد يحدث في أماكن مختلفة من البطن، فقد يكون في الجزء العُلويّ، أو السُّفلي منه، ويُوصَف هذا الألم بأنَّه مفاجئ، وقد تزداد حِدَّته عند المشي، أو السُّعال، أو الحركة، ويُعرَف التهاب الزائدة (بالإنجليزيّة: Appendicitis) بأنَّه انتفاخ في الزائدة الدوديّة الموجودة في الجزء الأيمن من أسفل البطن، وتكون الفئة العُمريّة ما بين 10 سنوات إلى 30 سنة الأكثر عُرضةً للإصابة بهذا النوع من الالتهاب، ومن الجدير بالذكر أنَّه لا يُوجَد سبب مُحدَّد لحدوث الالتهاب، ولكن يُعتبَر انسداد مدخل الزائدة الدوديّة من العوامل المُسبِّبة له في العديد من الحالات؛ ويحدث هذا الانسداد بسبب دخول الأجسام الغريبة من خلال التهابات الجهاز التنفُّسي، حيث تُسبِّب انتفاخ العُقَد اللمفاويّة، ممّا يُسبِّب انسداد الزائدة.[١][٢]


أعراض التهاب الزائدة

تترافق العديد من الأعراض مع الإصابة بالتهاب الزائدة الدوديّة، ومن أبرزها الشعور بالألم المُستمرّ والشديد في الجزء الأيمن من أسفل البطن، بالإضافة إلى أعرض أخرى يمكن ذكر بعض منها في ما يأتي:[١][٣]

  • المعاناة من الغثيان، والتقيُّؤ.
  • فقدان الشهيّة للطعام.
  • ارتفاع طفيف في درجة الحرارة، والذي يزداد سوءاً مع التقدُّم في المرض.
  • المعاناة من الإسهال، أو الإمساك في حالات أخرى.
  • انتفاخ البطن، والمعاناة من الغازات.
  • الشعور بألم يحدث في أماكن مختلفة في البطن، فقد يكون في الجزء العُلويّ أو السُّفلي، كما يُمكن أن يكون في منطقة الظهر، أو منطقة الشرج.
  • الشعور بألم عند التبوُّل.


مضاعفات التهاب الزائدة

يزيد الضغط داخل الزائدة في حال لم يُعالَج التهاب الزائدة الدوديّة واستمرَّ وجوده، ممّا يُؤدِّي إلى انفجارها، وظهور بعض الأعراض، ومنها ما يأتي:[٤]

  • التهاب الصفاق، أو التهاب البريتون (بالإنجليزيّة: Peritonitis)، ومن أعراض هذا الالتهاب:
    • ارتفاع درجة الحرارة.
    • الشعور بالمرض.
    • انتفاخ البطن.
    • خفقان القلب، وضيق التنفُّس.
    • الشعور بألم شديد في منطقة البطن.
  • الخرّاج: وهو تجمُّع الصديد في منطقة الزائدة لمحاولة مقاومة الالتهاب، وتتمّ معالجة الصديد في معظم الحالات عن طريق إعطاء المُضادَّات الحيويّة المناسبة للحالة، أو بتفريغ الصديد من الجسم، وتنظيفه.


المراجع

  1. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (July 06, 2018), "Appendicitis"، www.mayoclinic.org, Retrieved April 6,2019. Edited.
  2. "Appendicitis", www.nhs.uk, 18/02/2019، Retrieved April 6,2019. Edited.
  3. Carol DerSarkissia (July 22, 2017), "Understanding Appendicitis -- Symptoms"، www.webmd.com, Retrieved April 6,2019. Edited.
  4. "Appendicitis", www.nhs.uk, Retrieved 21-4-2019. Edited.