ألم في أسفل الظهر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠١ ، ١١ فبراير ٢٠١٩
ألم في أسفل الظهر

ألم أسفل الظهر

تظهر مشكلة ألم أسفل الظهر نتيجة التعرُّض لعوامل تُؤثِّر في منطقة أسفل العمود الفقريّ، أو الأقراص الموجودة بين الفقرات، أو الأربطة الموجودة حول العمود الفقريّ، أو عضلات أسفل الظهر، أو الحبل الشوكيّ، والأعصاب، وتنتشر مشكلة ألم أسفل الظهر غالباً بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30-50 عاماً؛ وذلك بسبب التغيُّرات التي تطرأ على الجسم مع التقدُّم في العُمر، كنُقصان كمّية السائل المُتواجد بين فقرات العمود الفقريّ، وهنالك العديد من الأعراض المُصاحبة لألم أسفل الظهر، وفيما يأتي بعضٌ منها:[١][٢]

  • عدم المقدرة على المشي.
  • الإصابة بالضمور في العضلات السفليّة.
  • الشعور بالخدر في الأطراف السفليّة، أو الوخز.
  • الإصابة بسلس البول، أو البُراز.


أسباب ألم أسفل الظهر

تُوجَد العديد من الأسباب التي تُؤدِّي إلى الإصابة بألم أسفل الظهر، ومنها ما يأتي:[١]

  • الإصابة بشدِّ العضلات، أو أربطة الظهر؛ نتيجة النشاط الزائد، ممّا يُؤدِّي إلى تمزُّقها، ويُعاني حينها الشخص من ألم، وتصلُّب في أسفل الظهر، مصحوباً بتشنُّجات.
  • الإصابة بعرق النسا (بالإنجليزيّة: Sciatica)، ويُرافقه ألم في الساقَين، والقدمَين، ويكون الألم شبيهاً بالحرق، أو وخز الدبابيس.
  • الإصابة بألم عضليّ تليُّفي (بالإنجليزيّة: Fibromyalgia).
  • الإصابة بتضيُّق في القناة الشوكيّة (بالإنجليزيّة: Spinal Stenosis).
  • انحناءات غير طبيعيّة في العمود الفقريّ.
  • إصابة القرص، إذ تزداد احتماليّة إصابة الأقراص مع التقدُّم في العُمر، وتحدث عادة بشكل مُفاجئ بعد رفع وزن ثقيل، أو بعد الإصابة بالتواء في الظهر.
  • الحمل.
  • الإصابة بالتهاب المفاصل (بالإنجليزيّة: Arthritis).
  • الإصابة بمشاكل في الكلى، والمثانة.


نصائح لتخفيف ألم أسفل الظهر

هناك بعض الأساليب التي يُمكن استخدامها؛ للتخفيف من ألم أسفل الظهر، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الوخز بالإبر على الطريقة الصينيّة.
  • اتِّباع نظام غذائيّ صحِّي متوازن، وغنيّ بالأطعمة التي تحتوي على بعض العناصر الغذائيّة الأساسيّة، كالكالسيوم، والفوسفور، وفيتامين د.
  • النوم بوضعيّة مُريحة، ومن أفضل وضعيّات النوم للأشخاص الذين يُعانون من ألم في أسفل الظهر: النوم على الجانب، وثني الركبتَين بالقُرب من الصَّدر.
  • مُمارسة تمارين اليوغا.


المراجع

  1. ^ أ ب Janelle Martel (22-02-2016), "What Causes Low Back Pain?"، www.healthline.com, Retrieved 19-01-2019. Edited.
  2. William C. Shiel Jr., MD (11-08-2018), "Lower Back Pain"، www.medicinenet.com, Retrieved 19-01-2019.
  3. Rachel Nall (10-01-2018), "Fixing Lower Back Pain: 6 Tips"، www.healthline.com, Retrieved 19-01-2019. Edited.