أين يقع قبر النبي نوح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٠ ، ٢ نوفمبر ٢٠١٥
أين يقع قبر النبي نوح

نوح -عليه السّلام-

بعث الله تعالى العديد من الرسل إلى الناس لهدايتهم وإخراجهم من الظلمات الى النور، ولكسر العادات التي كانوا يعيشون عليها، ودحض الآلهة المتعددة التي كانوا يؤمنوا بها، كان هؤلاء الرسل أدلاء لهم للطريق المستقيم الذي يوصلهم إلى جنة الله ونعيمه، ويبتعد بهم عن العذاب والخزي يوم الحساب.


حمل الأنبياء والرسل رسالات الله كلٌّ إلى قومه مبشرين ومنذرين لهم، فمنهم من سمع كلمة الله وثبتت في قلبه ووجدانه وآمن بها، ومنهم من عصى وكفر وعاند واستكبر عن الحق، وأصروا على الكفر وتعذيب الانبياء ومن يتبعهم بصنوف العذاب الشديد، كما حاولوا قتلهم ودمغ شهادة الحق منهم، إلا أن الله تمم نوره وأتم رسالته لكل نبي منهم، معلناً أنه الحق، وأنه الإله الواحد القوي المستحق للعبادة والطاعة.


نوح -عليه السلام- من الأنبياء الذين بعثهم الله بعد سيدنا آدم عليه السلام، ولا يوجد خبر أكيد عن عدد الأنبياء الذين كانوا بين آدم ونوح عليهما السلام، إلا أن مجيء النبي نوح يعد فاصلاً بينه وبين الأمم التي عاشت من بعده.


دعوة نوح -عليه السّلام-

دعا نوح قومه بعد أن أيده الله بالحكمة، والفطنة، وعمر قلبه بالإيمان به، دعاهم لنحو تسعمائة وخمسين عاماً، ولكنهم استكبروا وحاولوا قتله وتعذيبه مرات ومرات، ومن المعروف أن قوم نوح كانوا قوماً شديدي البأس، ضخام البنية، لذا كانوا يعيثون بالأرض فساداً، مختالين بقوتهم، مكذّبين وعودَ نوح لهم بالعذاب الأليم على عنادهم ورفضهم للحق، فدعا نوح ربه في يوم، وقال ربي نجني من القوم الظالمين، فاستجاب الله له وطلب منه أن يبني سفينة، وأن يأخذ من كل الحيونات زوجاً واحداً، وأن يصعد هو و مَن معه السفينةَ عندما يتم بناؤها.


بناء السفينة

نفذ النبي نوح أمر الله وبنى السفينة، وكانوا قومه يستهزئون به كلما مروا به، ضاحكين؛ كيف ستبحر سفينةٌ في الصحراء! كان هذا في العراق في منطقة بابل، حيث ولد وسكن النبي نوح، وعندما أتم النبي نوح السفينة أخذ من الحيونات، والطيور، من كل زوجين اثنين ، وصعد هو ومن آمن به الى السفينة، إلا ابنه رفض الصعود معه.


و جاء أمر الله وفاضت المياه حتى غطت مدينة نوح بأكملها، كان فيضاناً كبيراً استمر ثلاثة أيام، لم تمسك السماء مطرها فيه، حتى أهلك الله كل من على الأرض جميعاً، ونجا نوح ومن آمن به، ولذا سمي أبو البشر.


وفاة نوح -عليه السّلام-

توفي النبي نوح سنة ألفين وتسعمئة وخمسون قبل الميلاد، ودفن في مدينة كرك اللبنانية التابعة لمنطقة البقاع، والتي سميت تيمناً بإسمه كرك نوح.