اسم عالم مسلم واختراعه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٧ ، ١٨ أغسطس ٢٠١٦
اسم عالم مسلم واختراعه

ابن الهيثم

اسمُه أبو عليّ الحسن بن الحسن بن الهيثم، وُلد في مدينة البصرة العراقيّة في العام 354هـ/ 965م، وتوفيّ في العام 430هـ/ 1040م، ويعدّ من أشهر العلماء الملسمين العرب الذين قدّموا الكثيرَ من الإسهامات في مجال الرياضيّات، والفيزياء، والبصريّات، والعلوم، والفلسفة، وعلم الفلك، والهندسة، والإدراك البصريّ، وهو مخترعُ ظاهرة الانعكاس الضوئيّ وانكسار الضوء. وأطلقَ عليه لقبُ بطليموس الثاني.


إنجازات ابن الهيثم

أثبت حقيقة أنّ الضوءَ يأتي من الأجسامِ إلى العين وليس العكس، وأثبت أنّ النسبة بين زوايا الانكسار وزوايا السقوط غير متساوية، وشرح نظريّة وهم القمر، وكتب مخطوطة ميزان الحكمة الذي تحدّثَ فيها عن كثافةِ الغلاف الجويّ للأرض، وفرّق بين علم الفلك وعلم التنجيم، وطوّر علم الهندسة التحليليّة، واكتشف صيغة إضافة أول 100عدد طبيعيّ، وفنّد دراسة التنجيم، وكتب أطروحة عن درب التبانة وتحدث فيها عن تزيّح درب التبانة.


كما أنّه حدّد اتجاه القبلة، وتحدث عن كيفيّاتِ الإظلال، وأصول المساحة، وشرح المزولة الأفقيّة، وحركة القمر، وكتب عن تأثير اللحون الموسيقيّة في النفوس الحيوانيّة، وكتب أطروحة باسم رسالة في الضوء، وكتب مخطوطة تكوين العالم، وربط بين الجبر والهندسة، وكتب عن ظاهرة الانكسار في الغلاف الجويّ.


ظاهرة الانعكاس الضوئي وانكسار الضوء

ظاهرة الانعكاس الضوئي: هي عبارة عن ارتدادِ الشعاع الضوئيّ في الوسطِ نفسِه بعدَ مقابلة سطح عاكس، والشعاع الساقط عبارة عن شعاع يصل إلى السطح العاكس، والشعاع المنعكس عبارة عن شعاع يرتدّ عن السطح العاكس، وللانعكاس الضوئيّ نوعان، هما: الانعكاس المنتظم، والانعكاس غيرُ المنتظم. وله قانونان:

  • زاويةُ السقوطِ تساوي زاوية الانعكاس.
  • الشعاع الضوئيّ الساقط والشعاع الضوئيّ المنعكس والعمود المقام من نقطة السقوط على السطح العاكس تقعُ جميعاً في مستوىً واحدٍ عموديّ على السطحِ العاكس.


من التطبيقات على الانعكاس الضوئيّ: جهاز البريسكوب، والألياف الضوئيّة.


ظاهرة انكسار الضوء: هي عبارة عن تغيّر في اتجاه الشعاع الضوئيّ، وذلك بعد أن يجتازَ السطح الفاصلُ بين وسطين شفافيْن مختلفين، والسطح الفاصل عبارة عن سطح يفصلُ بين وسطين شفافين مختلفين في الكثافة الضوئيّة، الشعاع الضوئي الساقطُ عبارة عن شعاع يتّجهُ إلى السطح الفاصل، ويقابله في نقطة السقوط. وله قانونان:

  • عند انتقال شعاع ضوئيّ من وسط أقلّ كثافة ضوئيّة كالهواء إلى وسط أكبر كثافة ضوئيّة كالزجاج، فإنّه ينكسرُ مقترباً من العمود المُقام من نقطة السقوط على السطح الفاصل بين الوسطين.
  • عند انتقال شعاع ضوئيّ من وسط أكبر كثافة ضوئيّة كالزجاج إلى وسط أقلّ كثافة ضوئيّة كالهواء، فإنّه ينكسرُ مبتعداً عن العمود المقام من نقطة السقوط على السطح الفاصل بين الوسطين.


معلومات عامّة

  • يعدّ ابنُ الهيثم المؤسّسَ الأول لعلم المناظر، كما أنّه رائدٌ من رواد المنهج العلميّ، ويعتبر أولَ شخص درس العوامل والتأثيرات النفسيّة الخاصة في الإبصار، وأول شخص يشرحُ العين تشريحاً تامّاً، كما يعتبرُ أولَ من وضع مبادئ اختراعِ الكاميرا.
  • من أشهر مؤلّفاته: رسالة في الشفق، ومقالة في قرسطون، ومقالة في قوس قزح، ومقالة في ضوء النجوم، وكتاب في تحليل المسائل الهندسيّة، ومقالة في المكان، ورسالة في الضوء، وشرح أصول إقليدس، ومقالة فی تربیع الدائرة.