اكلي لحوم البشر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٠ ، ١٠ يونيو ٢٠١٥
اكلي لحوم البشر

أكلي لحوم البشر

أكلي لحوم البشر أو cannibalism وهي تعني من يأكل لحم الجنس نفسه، فبالطبيعة حتى الحيوانات المفترسة من الجنس نفسه لا تأكل لحوم بعضها البعض، واشتقّت الكلمة من (كاريب) باللغة الاسبانية وتشير إلى القبائل الهندية التي اكتشفت باكتشاف أمريكا، وقد وجدت آثار عظام بشرية في أوعية طهي يزيد عمرها على المليون عام وكانت في الصين، وقد اشتهرت قبائل أمريكا الشمالية ومن أبرزها قبيلة أناسازي، حتى أنّ البعض لا يزال يظنّ أنّ جيمس كوك قد التهم بالنهاية، ولم يثبت إن كان هذا صحيحاً أم لا.


يخطر على بالنا عند البحث في هذا الموضوع قسمٌ أقسمته هند بنت عتبة، عندما فجعت بموت أقاربها في معركة بدرٍ على يد حمزة بن عبد المطلب عم الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، بأن تأكل من كبده عندما يقتل، واستأجرت عبداً حبشياً أسوداً ووهبته الحرية ان قتله، وعندما فعل شقت بطنه وتذوقت كبده لكنها وجدته مراً فبسقته.


إنّ من أغرب ما قد يسمع عن هذه العادة أنها تكريمٌ للميّت، فبعض قبائل نيوزيلندا تمجّد الميّت بهذه الطريقة، فينشدون في تشييعه أناشيد دينية ثمّ يأتي ساحرُ القبيلة ليستخرج مخّ الميّت ويوزعه بالتساوي بين المُشيعين ليأخذ كلٌ نصيبه، وربما كانت أحد خدع الحرب لكنها كانت تصيب الجنود الأمريكان بالرعب في الحرب العالمية الثانية عندما حوصر الجنود اليابانيين بجزيرة وانقطعت عنهم المؤن فأشيع أن اليابانيين يأكلون لحوم بعضهم البعض، ولا يسلم أعدائهم منهم إن وصلوا لهم.


سجلت حالات حقيقية لأكل لحوم البشر حدثت نتيجة الجوع، وذلك في الرحلة الجوية 571 لسلاح الجو الأوروغوياني، عندما تحطّمت الطائرة وانعزل من استطاع النجاة في جبال الأنديز حيث لا مؤن ولا طعام ولا حتى نباتات لمدّة اثنين وسبعون يوماً، على ارتفاع ثلاثة آلاف وستمائة متر فوق سطح البحر، اضطرّ الناجون لأكل لحوم الموتى من تحطيم الطائرة للنجاة، لكن مع ذلك ظلّ أكل لحوم البشر دون ضرورة مرتبطةً بالقبائل البدائية أو بالسفاحين المختلين عقلياً، ومن الأمثلة على هؤلاء الألماني (آرمين مايفيس)، وهو رجل متعلّم يعمل فني كمبيوتر حيث تناول لحم بشري، لكن ما أصاب الشعب الألماني بالذهول والتقزّز أن هذا الفعل تم بعد نشر إعلان من القاتل أعرب به صراحة عن رغبته برجل قوي من عمر الثامنة عشر وحتى الثلاثين ليذبحه، وحصل بالفعل على طلبه وتم القتل بتراضي الطرفيين.


سجّلت أيضاً حالة (ألبرت فيش) أحد أكبر السفاحين والذي اختصّ بخطف وقتل الأطفال، وقد اعترف أنّه كان يقوم بهذا الفعل ليحصل على لذّة جنسية لا مثيل لها، وقد أدرج اسم السفاح الروسي ضمن قائمة آكلي لحوم البشر عندما اكتشف قتله لثلاثة وخمسين شخص خلال اثني عشر عام من 1978 وحتى 1990م، ومن آكلي لحوم البشر الذين يعيشون الآن بحرية دون قيود الياباني إسي ساجاوا وهو ابن رجل متنفذ في اليابان كما أشيع، وقد اتهمّ وثبت أنّه قد قتل والتهم لحم طالبة جامعة السوربون الدنماركية رينيه هارتيفيلت، فاعتبره الأطباء مصاباً بالجنون، ومن ثم نقل إلى بلاده لتلقي العلاج حيث مكث خمسة عشر شهراً فقط، واخرج بعد ذلك لتماثله للشفاء.


ولو أردنا تلخيص الأسباب التي تؤدّي بالإنسان إلى تناول لحم اإسان آخر فتلك الأسباب هي:

  1. المجاعات.
  2. الحصار الشديد.
  3. عادات قبلية بدائية في قبائل نائية.
  4. أشد حالات الانتقام من العدو بعد النصر.
  5. لاعتقادات راسخة بانتقال بعض قدرات الميت لمن يأكل لحمه.
  6. طقس ديني قبل الدفن.
  7. مرض وسلوك جنسي.