البقع البيضاء على الوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٥ ، ١٣ مارس ٢٠١٦
البقع البيضاء على الوجه

بُقع الوجه

بقع الوجه هي التغيرات اللونية التي تطرأ على بشرة الوجه، وقد تمتد من مساحات صغيرة جداً لا تكاد تُرى، إلى مساحات كبيرة مزعجة، والبقع البيضاء تظهر على مناطق مختلفة من الجسم، ولكن أكثرها إزعاجاً هي التي تصيب الوجه، وأكثر الناس انزعاجاً من هذه البقع هم أصحاب البشرة الداكنة حيث تظهر عليهم هذه البُقع بشكل أوضح، وبالطبع فإن لهذه البُقع أسباباً سنعرفها في موضوعنا هذا.


البقع البيضاء على خدود الأطفال

هناك نوع من البقع البيضاء الصغيرة التي تظهر على خدود الأطفال الصغار، وخصوصاً عند الأطفال داكني البشرة والذين يقضون وقتاً طويلاً في الشمس، وهذا النوع غير مُعدٍ، ولا يحتاج إلى أي علاج، ويحتاج فقط بعض الاحتياطات البسيطة، مثل الابتعاد عن الصابون القلوي، وترطيب بشرة الطفل ببعض الزيوت الطبيعية اللطيفة.


أسباب وعلاج البقع البيضاء على الوجه

بعض أسباب هذه البقع مرضية وتحتاج إلى علاج ومتابعة، وبعضها عرضي بسيط ويختفي بدون الحاجة لعلاج، ومنها ما يلي:


مرض الجذام

إن كان لون البُقع باهتاً كثيراً فمن المُحتمل أن يكون هذا بداية لمرض الجُذام، خاصة إن كان هُناك فقدان للإحساس في المناطق المُصابة، ويمكن اختبار ذلك باستخدام دبوس لوخز المنطقة المُصابة بالبقع، وإن كان ذلك جذاماً فينبغي التوجه للطبيب لأنه من الأمراض المُعدية.


البهاق

مرض البهاق هو مرض جلدي مستعصٍ، يصيب بعض مناطق الجلد ويُسبب فقدان لونها الطبيعي بسبب نقص صبغة الميلانين، ولا يظهر في الوجه فحسب، بل قد ينتشر في مناطق مختلفة من الجسم، وهناك عدد من المراهم التي تساعد على تخفيف وضوح البقع ولكن لا يوجد علاج ناجح تماماً لهذا المرض.


مرض النخالة البيضاء

هو مرض جلدي غير معدٍ، يصاب فيها جلد الوجه ببقع بيضاء مغطاة بطبقة من القشرة الناعمة، وهو مرض سطحي ويسهل علاجه والتعامل معه، ولم يُعرف بعد السبب المؤدي له، لكن يُعتقد بأن التعرض الكثير لأشعة الشمس قد يكون سبباً له، أو وجود ديدان أوطفيليات في الأمعاء، أو بسبب نقص الفيتامينات، وجفاف الجلد.


يعالج حسب السبب المؤدي لها، فيعطى المريض فيتامينات مكملة، أو يُطلب منه إجراء فحص للبراز، ويعطى علاجاً مضاداً للديدان، وقد يعطى المريض مرهماً محتوياً على الكورتيزون للتخلص من البقع وقشورها.


ملاحظة: أحياناً قد تكون البقع البيضاء عرضية بسبب التعرض للشمس لفتراتٍ طويلة، وتكون غير مرتبطة بمرض معين، وهنا يمكن علاجها بوصفات طبيعية معتمدة في أساسها على العسل وعشبة تسمى النيم، حيث لها أثر فعال لعلاج مشاكل البشرة.