التخلص من النحافة وزيادة الوزن بسرعة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٨ ، ١٦ مارس ٢٠١٩
التخلص من النحافة وزيادة الوزن بسرعة

زيادة الوزن بسرعة

توجد العديد من الطرق الصحيّة التي يمكن اتباعها لزيادة الوزن، ونذكر منها ما يأتي:[١]

  • زيادة كمية السعرات الحرارية المُتناولة: إذ يمكن إضافة مابين 300-500 سعرة حرارية إلى السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم وذلك لزيادة الوزن بشكلٍ تدريجي وبطيء، ومن جهة أخرى يمكن إضافة مابين 700-1000 سعرة حرارية وذللك لزيادة الوزن بشكلٍ أسرع. حيث يمكن إضافة أصناف غذائيّة عالية السعرات الحرارية على اليخنة والحساء مثل، البيض المخفوق، والجبن، والحليب المجفف خالي من الدهون.[٢]
  • تناول المزيد من البروتين: إذ إنّ اتباع نظام غذائيّ عالي البروتين يؤدي إلى تحول السعرات الحرارية الإضافية إلى عضلات، حيثُ إنّ اللبنة الأساسية للعضلات هي البروتينات، كما أنّ النظام الغذائيّ عالي البروتين يُقلّل من الشعور بالجوع والشهية بشكلٍ كبير، فيمكن زيادة الوزن عن طريق إضافة 1.5-2.2 غرام من البروتين لكلّ كيلوغرام من الجسم، وتشمل الأغذية عالية البروتين كلّ من اللحوم، والأسماك، والبيض، ومنتجات الألبان، والبقوليات، والمكسرات وغيرها.
  • تناول المزيد من الكربوهيدرات والدهون: إذ إنّه يمكن زيادة في الوزن بتناول ما لا يقل عن ثلاث وجبات يوميًا، حيث تحتوي كلّ منها على الكربوهيدرات، والبروتين، والدهون.
  • رفع الأوزان الثقيلة: حيثُ إنّ رفع الأوزان الثقيلة يُساعد على زيادة الكتلة العضليّة بدلاً من الدهون.
  • اختيار الأطعمة الغنيّة بالعناصر الغذائيّة: إذ يمكن اختيار الخبز، والحبوب الكاملة، والخضراوات، والفواكه، بالإضافة إلى منتجات الألبان، والمكسرات، والبذور.[٢]


أطعمة عالية السعرات الحرارية

هناك بعض أنواع الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية، والتي قد تُساعد على زيادة الوزن عند إدخالها للنظام الغذائيّ، ونذكر منها:[١]

  • المكسرات: كالجوز، واللوز، والفول السودانيّ وغيرها.
  • الفواكه المُجففة: وتشمل كلّ من الزبيب، والتمر، والخوخ، وغيرها.
  • منتجات الألبان كاملة الدسم: كالحليب كامل الدسم، واللبن، والقشدة، واللبن.
  • الدهون والزيوت: وتشمل زيت الزيتون، وزيوت الأفوكادو.
  • الدرنات: كالبطاطا والبطاطا الحلوة.
  • الحبوب الكاملة: كالشوفان والأرز البني.
  • اللحوم: كالدجاج ولحم البقر ولحم الضأن، وغيرها.
  • الصلصات والتوابل: التي قد تُساعد على إضافة المزيد السعرات الحرارية للطعام.
  • أطعمة أخرى: الشوكولاتة الداكنة، والأفوكادو، وزبدة الفول السوداني، وحليب جوز الهند.


النحافة

النحافة هي الحالة التي يكون بها مؤشر كتلة الجسم (بالإنجليزية: Body mass index) أقلّ من 18.5، حيثُ إنّ الجسم لا يستطيع أخذ احتياجاته من العناصر الغذائيّة، ممّا يُسبب حدوث سوء التغذية للفرد، إذ تُسبب النحافة بعض المشاكل الصحيّة بما في ذلك التقليل من مناعة الجسم، وزيادة خطر الإصابة ببعض المضاعفات الصحيّة بعد إجراء العمليات الجراحيّة، بالإضافة إلى أنّه يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، وقد يُسبب مشاكل بالخصوبة؛ لذا يُنصح الأشخاص الذين يعانون من النحافة باستشارة الطبيب؛ لمعرفة أسباب النحافة، وإيجاد الطريقة المناسبة لعلاجها.[٣]


أسباب النحافة

توجد العديد من الأسباب التي يمكن أنّ تؤدي إلى الإصابة بالنحافة، ومن أهمّ أسباب النحافة ما يأتي:[٤]

  • التاريخ العائليّ: حيثُ أنّ مؤشر كتلة الجسم عند بعض الأشخاص منخفض بشكلٍ طبيعي؛ وذلك بسبب الخصائص البدنيّة الموجودة في العائلة.
  • ارتفاع معدل الأيض: إذ إن الفرد الذي يُعاني من ارتفاع معدل الأيض لا يكتسب الوزن، حتى عند تناوله للأطعمة ذات المحتوى العالي من الطاقة، مثل الرياضيين.
  • كثرة النشاط البدنيّ: حيثُ إنّ الأشخاص الذين لديهم مستويات عالية من النشاط البدنيّ والأشخاص الرياضيين تقل أوزانهم بسبب حرقهم للكثير من السعرات الحرارية.
  • الأمراض العقليّة: مثل الاكتئاب، والاضطراب الوسواسي القهري؛ كالشّره المرضي العصبيّ، حيُث تؤثر هذه الحالات على شهية الفرد.
  • الأمراض الجسدية والمزمنة: حيثُ إنّ بعض الأمراض التي قد تُسبب الإسهال، والقيء، والغثيان بشكلٍ مستمر تُسبب صعوبة في عملية اكتساب الوزن، بالإضافة إلى أنّه يوجد العديد من الحالات التي تُقلّل من الشهية، والرغبة في تناول الطعام، مثل اضطراب الغدة الدرقية، والسكري، والإضطرابات الهضميّة، ومرض كرون، والتهاب القولون التقرحيّ.


المراجع

  1. ^ أ ب Kris Gunnars, BSc (20-7-2018), "How to Gain Weight Fast and Safely"، www.healthline.com, Retrieved 8-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Katherine Zeratsky, R.D., L.D. , "What's a good way to gain weight if you're underweight?"، www.mayoclinic.org.com, Retrieved 23-2-2019. Edited.
  3. Janna Young, MPH (17-4-2017), "6 Health Risks of Being Underweight"، www.healthline.com, Retrieved 8-2-2019.Edited.
  4. Rachel Nall (24-4-2018), "What are the risks of being underweight?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-2-2019.Edited.