التخلص من ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٠ ، ١٢ مارس ٢٠١٩
التخلص من ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية

التخلص من ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية

يؤثر الحمل والولادة وخاصةً بعد العملية القيصرية على عضلات أسفل الحوض وعضلات البطن، مما يؤدي إلى تكوّن الترهلات في البطن. ويمكن التخلص من هذه الترهلات من خلال اتباع برنامج غذائي صحي مع ممارسة التمارين الرياضية بعد فترة زمنية لا تَقل عن ستة إلى ثمانية أسابيع بعد الشفاء من العملية القصيرية. ويمكن اتباع ما يلي للتخلص من ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية:[١]

  • تناول نظام غذائي صحي لتعزيز المعدة المسطحة: يجب التركيز على جودة الطعام وليس الكمية، وذلك من خلال التقليل من الأطعمة المصنعة مع زيادة تناول البروتينات واللحوم الخالية من الدهون .
  • المشي: يُساعد المشي، مثل معظم التمارين الرياضية، على رفع المزاج وزيادة الطاقة وزيادة حرق الدهون في الجسم.
  • ممارسة تمارين تقوية البطن والحوض: تعمل التمارين الرياضية مثل البلانك و تمارين الجسر، على تعزيز الشفاء وتقوية العضلات بعد العملية القيصرية.


الزيوت العطرة للتخلص من ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية

يمكن التخلص من ترهلات البطن من خلال استخدام الزيوت العطرة. حيث تساعد بعض أنواع هذه الزيوت البشرة على ترميم نفسها، بسبب محتواها العالي مِن مُضادات الأكسدة وخصائصها المضادة للالتهابات. وينصح باستخدام زيت اللوز الذي يُساعد على تخفيف علامات التمدد. أو فرك بعض أنواع الزيوت، مثل زيت الجوجوبا أو زيت جوز الهند على طول خط البطن للمساعدة على شد الجلد. [٢]


أهمية ممارسة التمارين الرياضية بعد الولادة

يُمكن أن تؤدي مُمارسة التمارين الرياضية المنتظمة بعد الحمل والولادة إلى العديد من الفوائد الصحية، ما يلي أهمها: [٣]

  • تُساعد على فقدان الوزن وخاصة عند تخفيف السعرات الحرارية المتناولة.
  • تُحسن من صحة القلب والأوعية الدموية.
  • تُقوي من عضلات البطن.
  • تزيد من مستويات الطاقة.
  • تُخفف مِن التوتر.
  • تُحسن النوم.


مراجع

  1. "Is It Possible to Lose Belly Fat After a C-Section?", www.livestrong.com, Retrieved 15-2-2019. Edited.
  2. "7 Tips for Firming Loose Skin After Pregnancy", www.healthline.com, Retrieved 15-2-2019. Edited.
  3. "Exercise after pregnancy: How to get started", www.mayoclinic.org, Retrieved 15-2-2019. Edited.