التغلب على القلق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٥ ، ١٠ فبراير ٢٠١٦
التغلب على القلق

القلق

القلق هو أحد المشاعر التي نتعامل معها طيلة الوقت، فالشعور بالقليل من القلق قد يفيد في التخطيط للمستقبل وحل المشاكل التي قد تواجهك، إلّا أنّ القلق الزائد وهو ما يعاني منه الناس في كثيرٍ من الأوقات يسبب العديد من المشاكل المختلفة لهم، فعادةً ما يبالغ الناس في التفكير في المشاكل التي تواجههم بشكلٍ سلبيٍّ دون التخطيط لحلّها، ولكن يمكن التوقف عن الإحساس بهذا القلق باتباع خطوات صحيحة نحو حل المشكلات.


خطوات للتخلص من القلق

هذه بعض الخطوات التي تساعد على التخلص من الشعور بالقلق الزائد، ومنها ما يلي:


محاولة إيجاد الحلول

قبل البدء بالقلق حول المشاكل والتفكير في عواقبها، حاول التفكير إن كان للمشكلة أيّ حلٍّ ممكن، فإن استطعت إيجاد حلٍّ للمشكلة فإنّك ستتوقف عن القلق حولها.


للبحث في حلّ المشكلة عليك أن تعرف في البداية ما هي المشكلة التي تواجهك؟ وهل تلك المشكلة تواجهك حالياً، أم أنّك تتخيل حدوثها، وإن كان هذا أو ذاك فهل بإمكانك فعل أيّ شيءٍ حيالها حالياً أو في المستقبل؟ توجد بعض المشاكل من حولنا التي لا يمكننا السيطرة عليها.


أمّا إن كان بإمكاننا حلّها فعلينا البدء بوضع خطةٍ لحلّها والبدء بتنفيذها في حال مواجهتها في الوقت الحالي، فالسير على خطةٍ منظمة يساعد على التوقف عن القلق، وأمّا إن كنت ممّن يتعاملون مع مشاكل لا حلول لها وخارجةٍ عن سيطرتك، فعليك أن تتعلم كيف تتحكم بمشاعرك وتستغلها لصالحك.


التعامل مع الأفكار السلبية

يواجه الناس القلق في العادة بسبب الأفكار السلبية التي يتخيلون حدوثها نتيجة المشكلة، فيتوقع الناس عند التفكير في المشكلة في العادة أسوأ الحلول ويعيشون في حالةٍ من الرعب، ولكن على هؤلاء الأشخاص تحليل هذه الأفكار أو الخواطر السلبية التي تراودهم، ومحاولة النظر إليها بطريقةٍ إيجابية، ففي العادة تكون الأفكار السلبية مبنيةً على أوهام من دون أيّة أدلةٍ مادية.


طرق للتعامل مع القلق

توجد بعض الأمور التي قد تخفف من القلق لديك أو تساعدك على التفكير بشكلٍ أفضل والتحكم فيما قد يدور من حولك، ومنها:

  • مارس التمارين الرياضية وخاصةً الهوائية، وحاول التحكم في طريقة تنفسك وخاصةً عندما تشعر بالقلق.
  • تحدث مع الأشخاص الذين تثق بهم وبرأيهم، وحاول ألّا يكونوا ممّن ينظرون إلى الأمور بنظرةٍ سلبية.
  • حاول الاسترخاء بين الوقت والآخر بالطريقة التي تحبها.
  • تعلم كيفية الفصل بين مشاكل العمل وحياتك الشخصية في المنزل.
  • حاول التفكير فيما يدور حولك حالياً والتوقف عن تخيل المستقبل.
  • اشغل وقت فراغك، ففي العادة نبدأ بالتفكير بالأفكار السلبية عندما نجلس وحدنا من دون أيّ شيءٍ يشغلنا.