الصبر على تأخر الزواج

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٠ ، ٢٥ يونيو ٢٠١٩
الصبر على تأخر الزواج

الصبر على تأخّر الزواج

إنّ الصبر أفضل سلاحٍ ينبغي أن يلجأ إليه من تأخّر في الزواج، فالله -تعالى- وحده من يجلب النفع ويدفع الضر، وهو -سبحانه- من يُفرّج الكربات ويجيب دعوة الداعي والمضطر، كما لا بدّ من علم من تأخّر في الزواج أنّ التأخير ربما لخيرٍ ادّخره الله له، وأنّ استجابة الدعاء لا تكون دائماً في الحال، فقد يدفع الله بالدعاء الكثير من الشرور، وقد يدّخر الله الاستجابة، ومع ذلك فلا يأس من إجابة الله -تعالى- للدعاء؛ لأنّ الله يُحبّ العبد المُلحّ في دعائه، المتيقّن من إجابة ربه، مع الحرص على الدعاء في الأوقات التي تُرجى فيها الإجابة؛ كالثلث الأخير من الليل، وما بين الأذان والإقامة، وفي السجود، كما لا بدّ من إخلاص النية لله في الدعاء، وإظهار الافتقار والحاجة إليه.[١]


الأخذ بأسباب الزواج

ينبغي على من تأخّر في الزواج الأخذ بالأسباب المشروعة الميسّرة له، ومنها: الدعاء والالتجاء إلى الله تعالى، والإكثار من الاستغفار ومن الصلاة على النبي صلّى الله عليه وسلّم،[٢] كما لا بدّ ممّن تأخّر في الزواج أن يحرص على تقوى الله -سبحانه- في قلبه، دون قلقٍ أو خوفٍ من عدم الزواج، فالله -سبحانه- كتب وقدّر لكلّ مخلوقٍ رزقه، فكلّ مخلوقٍ سينال رزقه لا محالةً، كما إنّ الله ييسّر الأسباب ويصرف السيء من الأمور، ولا بدّ أن تكون الأسباب التي يأتيها العبد مشروعةً.[٣]


معالجة أسباب تأخّر الزواج

توجد عدّة أسبابٍ تؤدي إلى تأخر الزواج في المجتمعات وانتشار ظاهر العنوسة، ومن أهمها: ارتفاع المهور، وعدم قدرة الرجل على مؤونة الزواج، فقد حمل الطمع والجهل كثيراً من الناس على المغالاة في المهور، ممّا أدّى إلى عزوف كثيرٍ من الشباب عن الزواج.[٤]


المراجع

  1. "الصبر على تأخر الزواج"، www.islamqa.info، 2001-7-11، اطّلع عليه بتاريخ 2019-3-25. بتصرّف.
  2. د. أحمد الفرجابي (2015-4-1)، "هل يعد تقصيري في حق الله سببا في تأخير الزواج؟"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-3-25. بتصرّف.
  3. "أهم الأسباب للحصول على الزوج الصالح"، www.consult.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 25-3-2019. بتصرّف.
  4. "مشكلتي تأخر سن الزواج، والطلاق"، www.binbaz.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2019-3-25. بتصرّف.