بحث حول الرسول عليه الصلاة و السلام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٩ ، ٢٥ أغسطس ٢٠١٥
بحث حول الرسول عليه الصلاة و السلام

محمد ابن عبد الله

هو أبو القاسم محمد بن عبدالله بن عبد المطلب، هو رسول الله إلى البشرية ليخرج الناس من الظلمات إلى النور، وهو خاتم الأنبياء والمرسلين، وهو أشرف المخلوقات وسيد البشر، ولد الرسول الكريم صلّى الله عليه وسلّم في مكة المكرمة في ربيع الأول من عام الفيل سنة 571 م، وكان الرسول الكريم صلّى الله عليه وسلّم يعمل برعي الأغنام ثم بالتجارة، وتزوج السيدة خديجة بنت خويلد في سن الخامسة والعشرين وأنجب منها جميع أبناؤه عدا إبرهيم.


رفض الرسول الكريم عبادة الأوثان التي كانت منتشرة في مكة، ونزل الوحي على الرسول وهو في سن الأربعين وبدأ بالدعوة إلى الإسلام سراً لمدة ثلاث سنوات ثم جهر بالدعوة بالدعوة في مكة المكرمة وأمضى فيها عشر سنوات، وبعد ذلك هاجر الرسول إلى المدينة المنورة وهو في عمر الثالثة والخمسين وأسس في المدينة المنورة نواة الحضارة الإسلامية التي انتشرت بعد ذلك لتشمل مكة والمدن المجاورة، وللمرة الأولى توحد العرب على ديانة واحدة ترفض العصبية القبلية والعنصرية.


نشأة الرسول الكريم

توفيت أم الرسول الكريم صلّى الله عليه وسلّم وهو في عمر ست سنوات، وكفله جده عبد المطلب وعاش مع أولاده ثم توفي جده وهو في عمر الثامنة عشر، فانتقل الرسول الكريم صلّى الله عليه وسلّم في رعاية عمه أبا طالب، واشتغل بعد ذلك برعي الأغنام وكان يتقاضى على ذلك العمل الأجر من عمه ابا طالب، وبعد ذلك سافر إلى الشام واشتغل بالتجارة.


لقب محمد صلّى الله عليه وسلّم بالأمين وكان الناس يودعون الامانات عنده، ولم يسجد لصنم في حياته، ولم يشارك الشباب في اللهو واللعب وإنّما كان يشاركهم في الحرب، وقد حل مشكلة الخلاف في وضع الحجر الأسود في مكانه بعد أن تعرضت الكعبة إلى سيل سبب تصدعاً في جدارها، فوضع الحجر الأسود في وسط ثوب وأمر كل قبيلة أن ترفع جزءاً من الثوب ثم وضع الرسول الكريم صلّى الله عليه وسلّم الحجر في مكانه.


نزول الوحي

نزل الوحي على سيدنا محمد صلّى الله عليه وسلّم عندما بلغ سن الأربعين، وكان يخرج إلى غار حراء ويقيم فيه مدة شهر كامل يعبد ويتأمل، ونزل الوحي لأول مرة على الرسول الكريم في غار حراء، وكانت الرؤيا الصالحة التي يراها في المنام تتحقق مثل فلق الصبح، ثم بدأ القرآن الكريم ينزل على الرسول الكريم وكان أول ما نزل من القرآن أول سورة العلق، والقلم، ثم الضحى، والمدثر، والمزمل حتى نزل القرآن الكريم كاملاً.