بحث عن الشاعر حافظ إبراهيم

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٥ ، ١ يوليو ٢٠١٨
بحث عن الشاعر حافظ إبراهيم

حافظ إبراهيم

ولد حافظ إبراهيم بتاريخ 4 شباط 1871م في مدينة ديروط في مصر، وهوه شاعر مصري لقب بشاعر النيل، وقد ولد في منزل يطل على نهر النيل، وتدرب في العديد من مكاتب المحاماة، ثمّ انضم فيما بعد إلى القوات العسكرية، وتخرج عام 1891م من أكاديمية القاهرة العسكرية برتبة ملازم ثاني في الجيش المصري، وقد خدم في السودان وبدأ كتابة الشعر خلال فترة خدمته هناك، ونشرت أول مجموعة له عام 1901م، وقام بكتابة القصائد القومية التي اشتهر بها.[١]


الوظائف التي شغلها

شغل حافظ إبراهيم العديد من الوظائف فقد كان محامياً، وبعد ذلك ملازماً في الجيش المصري، وقد تقاعد منه عام 1901م، وقد اشتهرت قصائده بإدانة الإمبريالية، وكتب العديد من القصائد القومية، ثمّ أصبح مدير الأدب عام 1911 في المكتبة الوطنية في القاهرة.[٢]


الدراسة التي تلقاها

درس حافظ إبراهي في العديد من المدارس، ومنها: المدرسة الخيرية في القلعة، ومدرسة المبتديان، ومدرسة الخديوية الثانوية، وقد انقطعت دراسته النظامية وذلك بسبب انتقال خاله الذي كان يعيش عنده بعد موت والده إلى طنطا، وبدأ في طنطا الدراسة في الجامع الأحمدي حتّى يحفظ القرآن، ولدراسة الشعر والأدب، وبعد ذلك قام بالالتحاق بالمدرسة الحربية عام 1888م، وتخرج فيها عام 1891م برتبة ملازمٍ ثانٍ في الجيش المصري.[٣]


بعض أشعار حافظ إبراهيم

ومن أشعار حافظ إبراهيم ما يأتي:[٤]

لمِصرَ أم لرُبُوعِ الشَّأمِ تَنْتَسِبُ

هُنا العُلا وهُناكَ المجدُ والحَسَبُ

رُكْنانِ للشَّرْقِ لا زالَتْ رُبُوعُهُما

قَلْبُ الهِلالِ عليها خافِقٌ يَجِبُ

خِدْرانِ للضّادِ لَم تُهْتَكْ سُتُورُهُما

ولا تَحَوَّلَ عن مَغْناهُما الأدَبُ

أمُّ اللُّغاتِ غَداة َ الفَخْرِ أَمُّهُما

وإنْ سَأَلْتَ عن الآباءِ فالعَرَبُ

أَيَرْغَبانِ عن الحُسْنَى وبَيْنَهُما

في رائِعاتِ المَعالي ذلك النَّسَبُ


المراجع

  1. "Ḥāfiẓ Ibrāhīm", www.britannica.com, Retrieved 25/6/2018. Edited.
  2. "Hafez Ibrahim", www.us.sis.gov.eg, Retrieved 25/6/2018. Edited.
  3. "حافظ إبراهيم"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 25/6/2018. بتصرّف.
  4. "لمِصرَ أم لرُبُوعِ الشَّأمِ تَنْتَسِبُ"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 25/6/2018. بتصرّف.