بحث عن تخسيس الكرش

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٢ ، ١٥ مايو ٢٠١٩

تخسيس الكرش

يُعتبر تخسيس الكرش مِن الأمور الصعبة، لكن هُناك عدة أمور قد يُساعد اتباعها على خسارة الوزن، وتتضمن كل مِمّا يليّ:[١]


التركيز على الخيارات الصحية للأغذية

فيما يليّ أهم النصائح الغذائية لتخسيس الكرش:[١]

  • تناول الألياف القابلة للذوبان: تُعتبر الألياف القابلة للذوبان مِن الخيارات المُهمه جداً في تخسيس الكرش، حيثُ أظهرت دراسة أنّ كُل 10 غرامات إضافية تم تناولها مِن الألياف القابلة للذوبان خلال خمس سنوات قللت مِن زيادة دهون البطن بنسبة 3.7%.
  • تجنب مصادر الدهون المتحولة: تتسبب الدهون المتحولة في عدة مشاكل صحية مِن ضمنها دهون البطن أو الكرش، ومثال عليها كُل مِن المارغرين وزيت فول الصويا، وقد يتم إضافة الدهون المتحولة أحياناً إلى الأطعمة المُعلبة، ويُنصح بقراءة كل ما هو موجود على الأطعمة عند شراءها لغايات تخسيس الكرش؛ وذلك لتجنب كل ما يحتوي على الدهون المتحولة، وعادةً ما يتم كتابة الدهون المُهدرجة جزئياً بدلاً مِن كتابة الدهون المتحولة.
  • التركيز على المصادر الغنية بالبروتين: تُساعد الأطعمة الغنية بالبروتين على زيادة إفراز هرمون الشبع (بالإنجليزية: PYY)، والذي يعمل على قطع الشهية، بالإضافة إلى فائدة البروتين في رفع مُعدل عملية الأيض، والحفاظ على الكُتلة العضلية أثناء عملية خسارة الوزن، وأظهرت دراسة أنّ الذين يتبعون نظاماً غذائياً غنيّ بالبروتين أقل عُرضةً لظهور الكرش مُقارنةً يِمن يتبعون نظاماً غذائياً قليل بالبروتين.


ممارسة التمارين الرياضية

يجب مُمارسة التمارين الرياضية كروتين يومي مِن أجل خسارة الوزن، ويُمكن مُمارسة التمارين الهوائية (بالإنجليزية: Aerobic exercise)، وتمارين القوة (باللإنجليزية: Strength training) للتخلص مِن دهون الكرش، كما أنَّ للتمارين الرياضية أثرٌ قويّ في حال الجمع بين كل مِن تمارين القلب، والتمارين عالية الكثافة، بالإضافة إلى تمارين الوزن والمقاومة.[٢]


التقليل من الإجهاد

يتسبب الإجهاد في زيادة الوزن، ويعود السبب إلى ارتباط الإجهاد بزيادة افراز هرمون الكورتيزول والذي يُحفز على رفع الشهية وبالتالي تناول كمياتٍ كبيرةٍ مِن الأطعمة، لذا يُنصح بمُمارسة تمارين التأمل والوعي التام، وممارسة اليوغا مِن أجل التخلص مِن الإجهاد.[٢]


النوم الكافي

يُعد النوم أمراً مُهماً لصحة الجسم، حيث يُساعد النوم على الراحة، والتعافي والشفاء، بالإضافة إلى مُساهمتهِ بشكلٍ رئيسي في تنظيم الوزن، ولقد تبيّن أنَّ أخذ قسطٍ كافٍ مِن النوم مفيد لمن يحاولون خسارة الوزن بما في ذلك دهون الكرش.[٢]


الإقلاع عن التدخين

يُعتبر التدخين مِن أهم العوامل التي تسبب ظهور الكرش إلى جانب المشاكل الصحية الأخرى، لذا يُنصح بالإقلاع عن التدخين للتخلص مِن دهون الكرش وتحسين الحالة الصحية العامة.[٢]


تعريف الكرش

يُعرّف الكرش على أنّهُ تراكم للدهون في منطقة البطن وعلى المناطق المحيطة به مثل الكبد، والبنكرياس، والأمعاء، كما تُعرّف دهون البطن أيضاً بالدهون نشطة (بالإنجليزية: Active fat)، حيث أظهرت دراسة أنّ لها دوراً مهماً وخطيراً في التأثير على كيفية عمل هرمونات الجسم، ويرتبط تراكم الدهون في منطقة البطن بعدة مشاكل صحيّة مِن ضمنها خطر الإصابة بمرض السُكري النوع الثاني، ومقاومة الإنسولين، وأمراض القلب، وسرطان الثدي، وسرطان القولون والمستقيم (بالإنجليزية: Colorectal cancer)، ومرض الزهايمر.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Franziska Spritzler (12-7-2018), "20 Effective Tips to Lose Belly Fat (Backed by Science)"، www.healthline.com, Retrieved 10-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Bethany Cadman, "How do you lose belly fat?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.
  3. "Visceral Fat (Active Fat)", www.diabetes.co.uk, Retrieved 10-5-2019. Edited.