تساقط الشعر ما بعد الولادة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٠ ، ٧ يونيو ٢٠١٧
تساقط الشعر ما بعد الولادة

تساقط الشعربعد الولادة

تحدث العديد من التغييرات في الهرمونات أثناء فترة الحمل وبعد الولادة لجسم المرأة، والذي يسبب سقوط الشعر بعد الولادة، ويتضاعف معدل سقوطه حوالي ثلاثة أشهر، مما يصيب العديد من الأمهات بالقلق والتوتر، فيبحثن عن العديد من الطرق لعلاج تساقط الشعر بعد الولادة.


أسباب تساقط الشعربعد الولادة

تغير الهرمونات

تتغير الهرمونات أثناء فترة الحمل وبعد الولادة لجسم المرأة، ويتشكل حوالي 90% من الشعر في مرحلة النمو، وتستمر هذه المرحلة لمدة ثلاث سنوات، ثم تأتي فترة الراحة للشعر التي تستمر ثلاثة أسابيع، أما في مرحلة السقوط يتساقط حوالي 10% من الشعر القديم، ويعد المعدل الطبيعي لتساقط الشعر 50- 100 شعرة، وفي فترة الحمل يزيد هرمون الإستروجين الذي يحافظ على نمو بصيلات الشعر في مرحلة النمو، وبعد الحمل يتدث تغييرات في الهرمونات، ويدخل الشعر في مرحلة الراحة، وتعاني فيها المرأة من تساقط الشعر، ويتضاعف معدل سقوطه لحوالي ثلاثة أشهر، ولكن بعد مرور ستة شهور يعود الشعر إلى وضعه الطبيعي.


اتباع نمط غير صحي

تحتاج المرأة إلى اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن غني بالعناصر الأساسية، وخصوصاً البروتينات التي تغذي الشعر؛ مثل: الحبوب الكاملة، والفواكه والخضروات الورقية.


التوتر والقلق

تعيش المرأة بعد الولادة، وخصوصاً الأمهات الجدد فترة جديدة تحتاج فيها المزيد من الصبر لتجاوزها، وخصوصاً الفترة الأولى من الولادة، حيث تعاني البعض من الأمهات من القلق والتوتر الذي يؤدي إلى إفراز المزيد من هرمون الكورتيزول الذي يحدث اضطرابات في هرمونات الجسم.


قصة الشعر

من الضروري اختيار قصة الشعر السهلة بعد الولادة، وعدم التسرع في اختيار قصة الشعر القصيرة.


الصبغات الكيميائية

يجب أن نحاول عدم إخضاع الشعر للمزيد من الصبغات الكيميائية التي تضر الشعر بشكل بالغ، بل اللجوء إلى الطرق الطبيعية التي تفتح لون الشعر.


وقف الرضاعة الطبيعية

من الضروري عدم وقف الرضاعة الطبيعية بعد الولادة؛ لأن الرضاعة الطبيعية فيها الكثيرمن الفوائد للأم والطفل، وتجنب الشعر الضعيف.


علاج تساقط الشعر بعد الولادة

علاج نقص المناعة

يعد نقص المناعة السبب الجذري لتساقط الشعر بشكل مفرط، وفي حالات نقص الحديد، والزنك أو العناصرالغذائية الأخرى، وذلك بالتشاور مع الطبيب لتعويض النقص، والتركيز على تناول النظام الغذائي الصحي، بالإضافة إلى المكملات الغذائية المفيدة.


قناع البيض

يعد قناع البيض من أفضل الطرق الطبيعية التي يمكن اللجوء إليها لمد الشعر بالمزيد من البروتين باعتباره المكون الأساسي للشعر، وذلك من خلال مزج بياض بيضة مع ملعقتين من زيت الزيتون، ووضع المزيج على الشعر لمدة نصف ساعة قبل غسله بالماء الفاتر.


الشامبو

يجب اختيار الشامبو الذي يحتوي على البيوتين الذي يعد من أهم العناصر الضرورية لنمو الشعر.


الفواكه المجففة وبذور الكتان

إضافة بذور الكتان إلى النظام الغذائي للتمتع بالشعر الصحي والغني بالأحماض الدهنية؛ مثل: أحماض أوميغا3 الدهنية التي تغذي فروة الرأس.


الزيوت

يجب استعمال الزيوت المفيدة لتغذية الشعر؛ مثل: زيت الروزماري، وزيت أملا، وعند تدليك الشعر بها بانتظام تتحسن فروة الرأس وتتنشط بشكل جيد، لأنها تمد الشعر بالأكسجين اللازم لتغذية بصيلات الشعر.