تعريف صيام التطوع

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٧ ، ٣٠ يونيو ٢٠١٦
تعريف صيام التطوع

صيام التّطوع

الصيام هي كلمة من أصل الفعل صام أي امتنع أو أمسك، وأمّا اصطلاحاً فهي تلك العبادة الّتي يمتنع فيها المسلم عن الطعام والشراب ولغط الحديث تقرّباً لله تعالى، وهي من العبادات المحببة لله تعالى، فقد فرض الله الصوم في شهر رمضان المبارك لما فيه من الأجر والثواب العظيم.


صوم شهر رمضان هو فرض واجب على كل مسلم ومسلمة وانتهاك حرمته هو إثم عظيم عند الله تعالى، وبعد انقضاء شهر رمضان يستطيع المسلم صيام النوافل أو صيام التطوع من غير الفريضة طمعاً في زيادة الأجر والثواب، فكما قالَ رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: قال اللهُ : (كلُّ عملِ ابنِ آدمَ لهُ إلا الصيامَ، فإنَّه لي وأنا أُجْزي بهِ، والصيامُ جُنَّةٌ، وإذا كان يومُ صومِ أحدِكُم فلا يَرْفُثْ ولا يَصْخَبْ، فإنْ سابَّه أحدٌ أو قاتَلَهُ، فلْيقلْ : إنِّي امْرُؤٌ صائمٌ, والذي نفسُ محمدٍ بيدهِ لَخَلوفِ فمِ الصائمِ أطيبُ عندَ اللهِ من ريحِِ المسكِ، للصائمِ فَرْحتانِ يفرَحْهُما إذا أَفطرَ فَرِحَ، وإذا لقي ربَّه فَرِحَ بصومِهِ).


أنواع صوم التطوع

هناك سنن سنّها الشرع وقد ثبت صيامها عن الرسول صلى الله عليه وسلم وهي من النوافل من غير إلزام في صوم التطوع، ونذكر منها:

  • صيام ستة أيّام من شهر شوال، فشهر شوّال هو الشهر الّذي يتبع شهر رمضان مباشرةً، والذي يبدأ بأول أيام عيد الفطر المبارك، ويجوز صوم هذه الأيام بأيام متواصلة أو متفرّقة.
  • أيّام العشر، هي أول تسعة أيّام من شهر ذي الحجة التي تسبق عيد الأضحى المبارك، ويسنّ بها قراءة القرآن، والصدقة، والذكر، والتهليل، وصوم التاسع من ذي الحجة هو يوم عرفة ويشهده جميع المسلمين وفضل صيامه هو أنّه كفارة للسنة التي قبله والسنة التي بعده، كما ورد عن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.
  • يوم عاشوراء، هو اليوم العاشر من شهر محرّم، وفيه كفارة عن السنة التي قبله، وهو اليوم الذي أنجى به الله تعالى النبي موسى عليه السلام من بني إسرائيل، فصامه سيدنا موسى عليه السلام وصامه اليهود، وكذلك صامه النبي محمد صلى الله عليه وسلم لأنّ المسلمين أحق في صيامه من اليهود.
  • الأيام البيض، سُميت بذلك لأنّ لياليها بيضاء من ضوء القمر والأيام البيض هي اليوم الثالث عشر، والرابع عشر، والخامس عشر من كل شهر عربي.
  • صيام يومي الإثنين والخميس، وهي الأيّام التي كان يصومها النبي عليه الصلاة والسلام.
  • صيام داود، هو الصوم الذي ثبت عن النبي داود عليه السلام، حيث كان يصوم يوماً ويفطر يوماً.


بطلان صوم التطوع

يبطل صوم التطوع في الأيام التي حرم الإسلام صومها، فلا يجوز للمسلم أن يختارها في صومه لله تعالى، وهي كالتالي:

  • يحرم على المسلم صوم يومي عيد الفطر وعيد الأضحى.
  • يحرم على المسلم صوم أيام التشريق وهي الأيام الثلاثة التي تلي عيد الأضحى.
  • يوم الشك، وهو اليوم الثلاثين من شهر شعبان.


كراهة صوم التطوع

  • صوم يوم الجمعة من دون صوم يوم قبله أو يوم بعده، فيوم الجمعة هو يوم عظيم عند الله تعالى وهو عيد المسلم.
  • الوصل في الصوم كأنه يقضي دهره صائماً ولا يفطر، وهذا مخالف لشرع الله تعالى.
314 مشاهدة