حفظ القرآن في 30 يوماً

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٥٥ ، ٣ أكتوبر ٢٠١٦
حفظ القرآن في 30 يوماً

القرآن الكريم

القُرآن الكريم هو مُعجزة سيّدنا محمد صلى الله عليه وسلم الخالدة إلى قيام الساعة، وأنزل الله تعالى آياتها باللغة العربية لغة قوم مُحمّد، وآيات القرآن عبارة عن كلام الله تعالى أنزله على سيّدنا محمّد عن طريق الوحي، كان عليه الصلاة والسلام يحفظه مباشرةً في صدره، ثم يقرؤه على الصحابة ليُعلّمهم أمور دينهم، فيحفظ منه كلّ واحدٍ منهم على قدر قدرته. حثّ النبي صلى الله عليه وسلّم على حفظ آيات القرآن الكريم لما لها من فوائد.


أهميّة حفظ القرآن الكريم وتلاوته

  • الحصول على الأجر والثواب؛ فكلّ حرفٍ يُعادل عشر حسنات؛ ففي ذلك اتّباعاً لسنّة النبي صلى الله عليه وسلّم وتأسياً بالسلف الصالح.
  • علوّ درجة الحافظ؛ فعندما يدخل المؤمنون الجنّة يكون للحافظ وضعٌ خاص ودرجةٌ عاليةٌ.
  • تطهير قلب العبد من المعاصي؛ فعندما يدخل القرآن قلب العبد فإنّه ينتزع منه الشهوات والمعاصي.
  • الحفظ في الدنيا والآخرة والوقاية من النار.


طرق حفظ القرآن الكريم في شهر

عزيزي المسلم إذا أردت أن تحفظ القرآن الكريم فاعلم أنّه سَيصعب ذلك عليك في البداية، وستشعر بأنك تنسى كلّ ما تتعلمه، ولكن اتّبع الخطوات التالية التي ستفيدك في حفظه كاملاً في شهرٍ كاملٍ:

  • اجعل نيّة الحفظ خالصةً لله تعالى وادعُ الله دائماً بقلبٍ صادقٍ أن يُعينك على الحفظ، ويُمكنك الاستعانة بأذكار الصباح والمساء لتُعينك على الحفظ.
  • ابتعد عن المعاصي؛ لأنّها تُعيق عمليّة الحفظ وتجعل الإنسان غير قَادرٍ على تذكّر ما يحفظه.
  • يتكوّن المصحف من ثلاثين جزءاً، فخصّص جزءاً للحفظ يومياً، ففي اليوم الأول احفظ جزءاً كاملاً وفي اليوم الثاني احفظ الجزء الثاني ولكنك أعد مراجعة الجزأين معاً في نهاية اليوم، وفي اليوم الثالث أعد مراجعة ثلاثة أجزاء معاً.
  • اقرأ الصفحة من الجزء مرتين ببطء لمدّة خمس دقائق، ثم ابدأ بحفظ النصف الأول من الصفحة ثم النصف الثاني ثم راجع الصفحة كاملةً.
  • افهم الآيات جيداً أثناء الحفظ؛ فذلك يُعينك على حفظها جيداً وتترسّخ في الدماغ بصورةٍ أفضل، ولا تستمع للشيطان الذي سيحاول تهبيط عزيمتك وإقناعك بأن التفسير سيضيّع عليك الوقت.
  • اقرأ ما تيسّر لك من القرآن الكريم في الصلوات المَفروضة والسنة.
  • لا تزد مدّة الحفظ عن ساعتين في كل مرة، ولا تزد عدد الصفحات عن خمسِ صفحاتٍ في كل مرةٍ.
  • اختر الأوقات المناسبة للحفظ، مثل وقت الفجر، وابتعد عن الأوقات التي تكون فيها متعباً أو جائعاً لأنّ الدماغ لا يمكن له التركيز، فتناول غذاءً صحياً بعيداً عن الدسامة والدهون الزائدة.