حكم خيانة الزوج لزوجته في الإسلام

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٨ ، ١٩ فبراير ٢٠١٩
حكم خيانة الزوج لزوجته في الإسلام

حكم خيانة الزوج لزوجته في الإسلام

إذا كان المراد بخيانة الزوج لزوجته ارتكابه للزنا، أو ارتباطه بعلاقات مع نساءٍ أخريات غير زوجته؛ فإنّ ذلك يعدّ حراماً شرعاً، فحُرمة الزنا من الأمور المعلومة من الدين بالضرورة، وقد دلّت على ذلك نصوصٌ شرعيةٌ كثيرةٌ من القرآن الكريم والسنّة النبوية، وإن كانت الخيانة بالنظر، أو الخلوة مع نساءٍ أخريات فهذا أيضاً من قبيل المحرّم شرعاً، فقد أمر الله -تعالى- الرجال والنساء أيضاً بغض البصر، أمّا إن كان المقصود بخيانة الزوج لزوجته أنّه تزوّج بامرأةٍ أخرى غيرها دون أن يُعلمها بذلك؛ فلا يصحّ تسميته بالخيانة حينها، فهو لم يقم بفعلٍ حرامٍ، وكل ما يُطلَب منه أن يعدل بين زوجاته بالنفقة والقسم.[١][٢]


أسباب الخيانة الزوجية

إنّ للخيانة الزوجية مجموعةً من الدوافع والأسباب، وفيما يأتي بيان جانبٍ منها:[٣]

  • ضعف الوازع الديني، وهذا هو أهم أسباب الخيانة الزوجية، فلو كانت الخشية متحقّقة في النفوس لما قام أحد الزوجين بخيانة الآخر.
  • ضعف إشباع كلٌّ من الزوجين لحاجات شريكه، ممّا يؤدي به إلى البحث عن الإشباع في علاقاتٍ أخرى، خاصةً أنّ الشيطان يزيّن للإنسان الأفعال المحرّمة، ويجعله يعتقد أنّه لم يسبق له المرور بعلاقةٍ كتلك المحرّمة.
  • مساهمة الإعلام في تزيين العلاقات غير الشرعية، وجعلها أمراً عادياً، وتصويره لمن لا يملك علاقات غير شرعيّةٍ بأنّه إنسانٌ رجعيٌّ ومتخلفٌ.
  • طغيان الحضارة المدنية بإيجابياتها وسلبياتها، فمن سلبياتها ترك العديد من العادات النافعة التي كانت منتشرةً في المجتمعات سابقاً، كاعتبار أيّ امرأةٍ أختاً لا بدّ من الحرص على حمايتها.


أساليبٌ للتعامل مع الزوج الخائن

يجدر بالزوجة التي تعاني من خيانة زوجها لها فعل بعض الأمور، وفيما يأتي ذكر بعضها:[٤]

  • الاستعانة بالله تعالى، واللجوء إليه بالدعاء بأن يصلح الزوج.
  • العلم بأنّ هذا نوعٌ من الابتلاء اختصّ الله -تعالى- تلك الزوجة به، فيجدر بها أن تتسلّح بالصبر حتى تُؤجْر.
  • الحرص على التمثّّل بأفضل الأخلاق في التعامل مع الزوج، مع ترك التجسّس عليه، والتفتيش في أموره.
  • الاجتهاد في نصح الزوج بمختلف الأساليب غير المباشرة، وتذكيره بتقوى الله تعالى، والحياء منه.
  • التغافل عن أخطاء الزوج وزلّاته، والانشغال بالدعاء للنفس بالثبات، وللزوج بالعصمة والرشاد.


المراجع

  1. "نظرة الشرع للخيانة الزوجية، وضرورة ضبط المصطلحات"، www.islamweb.net، 2002-4-24، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-1. بتصرّف.
  2. "زوجها على علاقة آثمة بامرأة أجنبية فكيف تتصرف معه ؟"، www.islamqa.info، 2011-12-21، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-1. بتصرّف.
  3. تهاني السالم (2012-11-22)، "خيانة في المؤسسة الزوجية!"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-1. بتصرّف.
  4. أ. لولوة السجا (2015-10-13)، "كيف أتعامل مع زوجي الخائن؟"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-1. بتصرّف.