خطوات الوضوء الصحيح

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٦ أغسطس ٢٠١٥
خطوات الوضوء الصحيح

الوضوء

فرض الله سبحانه وتعالى على المسلمين خمس صلوات في اليوم والليلة، ويعتبر الوضوء من الشروط الأساسيّة للصلاة؛ حيث إنّه لا تصح الصلاة دون الوضوء بالطريقة الصحيحة، كما أن الوضوء عبادة من العبادات التي يتقرب بها المسلم من الله، وللوضوء العديد من الفوائد لجسم الإنسان، وسنتعرف اليوم على الطريقة الصحيحة للوضوء.


خطوات الوضوء الصحيحة

  • النية أي أن تنوي الوضوء.
  • البسملة أي أن تقول بسم الله الرحمن الرحيم.
  • غسل الكفين ثلاث مرات.
  • المضمضة ثلاث مرات وذلك بإدخال الماء إلى الفم باستخدام اليد اليمنى ثلاث مرات.
  • الاستنشاق ثلاث مرات؛ وهو إدخال الماء للأنف بواسطة التنفس، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (وبالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائماً)
  • غسل الوجه ثلاث مرات من بداية نمو الشعر من الأعلى حتى آخر الذقن من الأسفل.
  • غسل اليدين إلى المرفقين ثلاث مرات.
  • مسح الرأس مرة.
  • مسح الأذنين مرة، ويجوز أن تمسح الرأس مع الأذنين في نفس الوقت.
  • غسل القدمين إلى الكعبين مع مراعاة تخليل أصابع القدمين.


الأذكار بعد الوضوء

من المستحب في السنة بعد الوضوء أن يقول المسلم: ( أشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له وأن محمداً عبده ورسوله، اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين ).


فوائد الوضوء

فوائد المضمضمة والاستنشاق

مضمضة الماء تحمي الفم من التعرض للأمراض التي تصيب اللثة والتهاباتها، كما تحمي من تسوس الأسنان، وتعمل على تقوية العضلات الموجودة في الفم والوجه وتحمي من التهابات المجرى التنفسي، أما تنظيف الأنف والاستنشاق يعمل على التخلّص من الجراثيم العالقة فيه، حتى إنّ الشخص الذي يستمر في المحافظة على الوضوء يبقى أنفه نظيفاً من الجراثيم، وهذا يحمي الأنف من الأمراض كما يمنع وصول الجراثيم من الانتقال إلى داخل الجهاز التنفسي.


فوائد غسل الوجه واليدين

إنّ غسل الوجه يمنح الجلد النضارة والحيوية ويحميه من تجمع الجراثيم والغبار عليه، كما يحمي العين من تجمع الجراثيم وبالتالي يحمي من الالتهابات التي قد تصيب العين، كما أنّ غسل الوجه واليدين باستمرار يخلّصهما من تراكم العرق، وبالتالي يساهم في فتح المسامات على الجلد ليتنفّس بحرية، كما أن غسلهما يعمل على التخلص من الشحوم المتجمّعة بسبب ما يفرزه الجلد من مواد دهنية.


فوائد غسل القدمين

غسل القدمين يعتبر بمثابة نوع من التدليك لهما، الأمر الذي يساعد على تنشيط سيران الدم والدورة الدموية فيهما، وبالتالي ينعكس على الصحة الجسمية والنفسية.