خفقان القلب السريع

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٦ ، ١١ يونيو ٢٠١٧
خفقان القلب السريع

خفقان القلب

يجب على الإنسان أن يكون على علم بمعدل ضربات القلب، وكذلك طرق قياسه، وخاصة لأولئك الذين يعانون من مشاكل صحية لها علاقة بالقلب، وكذلك فإن هذا الأمر مهمًا جدًا لمن يقوم بممارسة الرياضة كالجري مثلًا بشكل منتظم، حتى يستطيع اختيار النشاط الذي يناسبه. أمّا عن تعريف ضربات القلب، فهو في أبسط تعريف عدد المرات التي تخفق فيها عضلة القلب في الدقيقة الواحدة.


خفقان القلب السريع

يختلف خفقان القلب من شخص إلى آخر، وهذا يعتمد على السن، وحالة القلب الصحية، وكذلك الوزن، فالإنسان الذي يبلغ من العمر الخامسة عشر عامًا أو أكثر، تكون دقات قلبه أقل من 100 خفقة/الدقيقة، وعند زيادة معدل الخفقان عن هذا الرقم فإنّه يطلق عليه مصطلح سرعة معدل ضربات القلب أو خفقان القلب السريع، وهي حالة لابد من العمل على علاجها، وإعادة معدل الضربات إلى وضعه الطبيعي.


أعراض خفقان القلب السريع

  • صعوبة التنفس من قبل الشخص.
  • كثرة الغازات في البطن، والشعور بعد الارتياح.
  • زيادة إفراز العرق عند الشخص.
  • الشعور بعد انتظام خفقان القلب وعدد ضرباته.
  • في حالة تكرار هذا الشيء، ربما يؤدي إلى ضمور في عضلة القلب.


أسباب خفقان القلب السريع

توجد هناك أسباب متعددة ومن أهمها:

  • يعد التدخين أحد هذه الأسباب.
  • ضمور عضلة القلب؛ لمشاكل صحية مرتبطة به.
  • نتيجة لارتفاع ضغط الدم.
  • تشوهات خلقية تصيب عضلة القلب.
  • الإكثار من شرب المشروبات الكحولية.
  • الإدمان على مادة الكافيين.
  • الإدمان على استخدام العقاقير.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.


علاج خفقان القلب السريع

هناك العديد من الطرق لحل هذه المشكلة، وإعادة ضربات القلب إلى معدلها الطبيعي، وأنّ سبب هو معرفة سبب زيادة معدل ضربات القلب لديك. ومعدل ضربات القلب يعني كم مرة يخفق قلبك في الدقيقة، وينقسم من حيث السرعة إلى: سريع، وبطيء، أمّا ازدياد معدل الضربات فيحدث وإن كان الشخص في حالة استرخاء، ولا يبذل أي جهد؛ ويعود ذلك إلى عامل السن حيث يمكن علاج سرعة معدل ضربات القلب بالتالي:

  • تغيير نمط الحياة.
  • يمكن لأيّ شخص باتباع خطوات بسيطة أن يقلل من معدل ضربات القلب، عن طريق اتّباع نظام غذائي صحيح، بالإكثار من الخضراوات والفاكهة والحبوب والابتعاد عن الدهون في مختلف الأطعمة والوجبات، وبهذا نستطيع التحكم في معدل الكوليسترول في الدم، الذي يتعب عضلة القلب ويصيبها بالأمراض.
  • الحد من الكحوليات والكافيين.
  • فهذا المركبات هي مشروبات غير صحية، تسبب لإنسان الجفاف والضرر بشكل عام؛ ذلك يجب الابتعاد عن تناولها أو شربها.
  • الابتعاد عن التدخين.
  • تخفيف مسببات الضغوط.
  • تعلم أساليب التنفس الصحيحة لخفض ضغط الدم.
  • الحد من تناول الأطعمة التي تحتوي نسبة عالية من الصوديوم، أو تجنبها كليًا.