ذكرى وفاة فاطمة الزهراء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٠ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٩
ذكرى وفاة فاطمة الزهراء

فاطمة الزهراء

جعل الله سبحانه وتعالى لنبيّه محمّد عليه الصّلاة والسّلام ذرّيةً مكرّمة أذهب عنها الرّجس وطهّرها تطهيراً، وقد كانت تلك الذّريّة الصّالحة مثالاً ونموذجاً في الصّلاح، والبرّ، والتّقوى، ومن هذه الذّريّة الطّاهرة برز اسم السيدة فاطمة الزّهراء رضي الله عنها ابنة النبيّ الكريم، فما هي سيرة هذه السّيدة الجليلة؟


مولد فاطمة

ولدت السّيدة فاطمة الزّهراء رضي الله عنها في العشرين من شهر جمادى الآخرة الموافق لسنة ستمائة وأربعة، قبل خمس سنواتٍ من البعثة النّبويّة الشّريفة على أصحّ الأقوال وأرجحها، وقد تصادف مولدها مع ذكرى بناء الكعبة المشرّفة حينما اختصم القوم الى النّبي محمّد عليه الصّلاة والسّلام في شأن من يحمل الحجر الأسود.


إيمان فاطمة بالدّعوة الإسلاميّة

آمنت السّيدة فاطمة رضي الله عنها برسالة الإسلام مع أمّها السّيدة خديجة رضي الله عنها، وقد تجشّمت رضي الله عنها الصّعاب مع قومها بني هاشم حينما حوصروا في شعاب مكّة لثلاث سنوات متتالية، كما وقفت بعد وفاة أمّها رضي الله عنها لتدافع عن أبيها ودعوته صابرةً محتسبة حتّى لقّبت لأجل مواقفها بأمّ أبيها.


زواج فاطمة

تزوّجت رضي الله عنها من ابن عمّ النّبي عليه الصّلاة والسّلام الإمام علي ابن أبي طالب رضي الله عنها، وقد مهرها درعه الحطميّة التي لم يملك غيرها، وقد كان بيت السّيدة فاطمة وعليا مثالاً وأنموذجاً للبيت المسلم الذي تسوده معاني المودّة، والألفة، والرّحمة، وقد أنجبت رضي الله عنها من عليً أربعاً من الذّريّة؛ الحسن، والحسين، وأمّ كلثوم، وزينب.


أصعب مواقف حياة فاطمة

كان من أصعب المواقف التي مرّت على السّيدة فاطمة رضي الله عنها يوم احتضار أبيها النّبي محمّد عليه الصّلاة والسّلام، وقد دخلت عليه في احتضاره يوماً فأسرّ لها بحديثٍ بكت منه وحزنت، ثمّ أسرّ لها بحديثٍ ضحكت منه واستبشرت، وقد أخبرت رضي الله عنها بعد ذلك عن هذا الحديث فقالت أنّه أسرّ إليها بأنّه سوف يتوفّاه الله فحزنت، ثمّ أخبرها بأنّها أسرع أهله لحوقاً به وبشّرها بأنّها سيدة نساء العالمين أو سيّدة نساء أهل الجنّة فضحكت لأجل ذلك.


ذكرى وفاة فاطمة

توفّيت رضي الله عنها بعد وفاة النّبي عليه الصّلاة والسّلام ببضعة أشهر، في الثّالث من شهر جمادى الآخر من السّنة الحادية عشر للهجرة النّبويّة المشرّفة، وفي ذكرى وفاتها رضي الله عنها يتذكّر المسلمون أصحاب العقيدة السّليمة سيرتها الطّاهرة المليئة بالمواقف الإيمانيّة.