زيادة الوزن عند الرجال

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٣٧ ، ١١ أكتوبر ٢٠١٦
زيادة الوزن عند الرجال

زيادة الوزن

زيادة الوزن معضلةٌ يُواجهها الكثير من الرجال، تؤثّر على نفسيّتهم وثقتهم بأنفسهم وإنتاجهم في أعمالهم، كما تُسبّب لهم إجهاداً بدنيّاً، وتزيد من فرصة إصابتهم بمرض السكّري والسرطان، لذلك يجب على كل رجل الاهتمام بوزنه وجسده، وتناول طعام صحّي بالإضافة إلى ممارسة الرياضة يومياً للحفاظ على وزنٍ مثاليٍ وحياةٍ صحيةٍ. توجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى زيادة وزن الرجل سنتطرّق إلى ذكرها خلال هذا المقال.


أسباب زيادة الوزن عند الرجال

التباطؤ في الأيض

الأيض هي عمليّات البناء والهدم في جسم الإنسان، ووظيفتها توفير الطاقة اللازمة للقيام بوظائف الجسم الحيويّة، ويرتبط الأيض بشكلٍ كبيرٍ بوزن الإنسان؛ بحيث كلما زاد النشاط الحركيّ يتمّ استهلاك طاقة حرارية كبيرة تُساهم في رفع معدّل الأيض في الجسم، وعليه فإنه كلّما قلّ النشاط الحركي فإنّه يؤدي إلى تباطُؤ في الأيض، فيقلُّ استهلاك الطاقة ممّا يؤدّي إلى زيادةٍ في الوزن. هناك عدّة عواملٍ أخرى تُسبّب تباطؤ الأيض، مثل:

  • التقدم في السن: فكلّما تقدم الرجل في السنّ مال إلى فقد العضلات وكسب الدهون.
  • الوراثة والجينات: وجد العلماء في العديد من الأبحاث أنّ البطءَ في عمليّات الأيض قد يتوارث جزئيّاً عن طريق الجينات.


انخفاض هرمون التستوستيرون

يساعد هرمون التستوستيرون على بناء العضلات لدى الذكور، ويقوِّي عضلاتهم وعظامهم، عند سنّ الثلاثين، يبدأ هرمون التستوستيرون بالانخفاض لدى معظم الرجال، ممّا يُسبّب فقدان نسبة من عضلات الجسم، وزيادة التعب والإرهاق، بالإضافة إلى زيادة وزن الجسم.


تناول طعامٍ غير صحّي

الإكثار من تناول الوجبات الجاهزة والأطعمة المقلية والمُعلّبات بالإضافة إلى منتجات الطحين الأبيض والحلويات والسكّر يؤدّي إلى زيادة الدهون في الجَسم ممّا يُسبّب السمنة.


عدم ممارسة الرياضة

عَدم مُمارسة النّشاط الرّياضيّ يؤدّي إلى الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والسكريّ والسمنة وهشاشة العظام والتِهاب المفاصل، إضافةً إلى البَدانة وزيادة الوزن.


الضغط والقلق والإجهاد

يؤدّي تزايد ضغوط الحياة والعمل والعصبيّة إلى ارتفاع هرمون الكورتيزول المسؤول الأساسي عن عمليّات الأيض في جسم الإنسان، وارتفاع هرمون الكورتيزول يؤدّي إلى البدانة وتراكم الدهون في منطقة البطن عند الرجال، كما قد يُسبّب البدانة في الجزء العلوي من جسم الرجل كالأكتاف والصدر وأعلى الظهر.


في كثيرٍ من الأحيان يتعامل الرّجال مع الضغط والقلق بتناول المزيد من الطّعام لمحاولة الإحساس بالراحة وتجنب القلق مما يؤدي إلى زيادة الاستهلاك اليوميِّ للسعرات الحرارية فيزداد وزن الرجل.


قلة النوم

السهر وقلة ساعات النوم تؤدّي إلى اختلالٍ في مستويات الهرمونات مما يؤدي إلى زيادة الشعور بالجوع وتناول أطعمة سكريّة أو دسمة تزيد وزن الرجل.


حلولٌ للوقاية والحدِّ من زيادة الوزن عند الرجال

  • تسريع عمليات الأيض: من الممكن زيادة عمليات الأيض في جسم الرجل عن طريق ممارسة التمارين الهوائية وتمارين القوّة، والحد من ساعات الجلوس اليوميّة وتقليلها، بالإضافة إلى أنّه يُمكن المشي بدلاً من ركوب السيّارة، واستعمال الدرج عوضاً عن استعمال المصعد.
  • مراجعة الطبيب: مراجعة الطبيب لعمل فحوصاتٍ شاملةٍ، والتأكد من فحص هرمون التستوستيرون خاصّة مرّةً كلَّ 6 أشهر يساعد على اكتشاف أي انخفاض في مستوى الهرمونات الذكريّة مُبكِّراً والعمل على ومعالجته.
  • تناول الأطعمة الصحية: الإكثار من تناول الخضروات والفواكه، والأسماك والعسل وغذاء ملكات النحل يُساهم بشكلٍ كبيرٍ في الحفاظ على صحة الرجل، وعند تناول النشويات يجب اختيار منتجات الحبوب الكاملة فهي تحتوي على الألياف التي تزيد الشعور بالشبع.
  • ممارسة نشاط رياضي: توصي الكليّة الأمريكيّة للرياضة الطبيّة بممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة 5 مرات أسبوعياً للنشاطات الهوائيّة، و20 دقيقة 3 مرات أسبوعياً لتمارين تقوية العضلات، ومن الممكن ممارسة رياضاتٍ سهلةٍ مثل: المشي أو ركوب الدراجة والاستمتاع بها، فتحرق السعرات الحرارية بالإضافة إلى أنّها تُروّح عن النفس وترفع من مستوى هرمون السعادة في الجسم.
  • الاسترخاء والنوم: أخذ فترات استراحة من ضغوط العمل والاسترخاء، والابتعاد عن مَصادر التوتّر والقلق، بالإضافة إلى ممارسة الهوايات، والالتقاء مع الأصدقاء تُساهم في المحافظة على مُستوى هرمون الكورتيزول، ممّا يساهم في الحفاظ على ثبات وزن الجسم.