شروط صوم رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٧ ، ٧ سبتمبر ٢٠١٦
شروط صوم رمضان

الصوم

الصوم هو الإمساك عن الشراب والطعام من قبل طلوع الشمس وحتى غروبها، وللصوم أجر عظيم وشأن كبير، ويعتبر من أفضل العبادات التي يتقرّب بها المسلم لربه، حيث جعل الله تعالى باباً في الجنّة يقال له باب الريّان لا يدخله غير الصائمين. وسنتحدث هنا في هذا المقال عن شروط الصوم وأركانه الأساسيّة.


أركان الصوم الأساسيّة

للصوم أركان عديدة وأساسية لا يصح الصوم إلا بها نذكرها كما يأتي:

  • الامتناع عن الطعام والشراب والمحرّمات من طلوع الفجر وحتى غروب الشمس.
  • النيّة: وهو اعتقاد القلب بفعل شيء وعزمه عليه من غير تردد.


شروط الصوم

تنقسم شروط الصوم إلى ثلاثة أنواع: شروط صحّة، وشرط وجوب، وشروط صحّة ووجوب معاٌ، والشروط التي يجب أن تتوفر في الشخص حتى يقبل منه الصيام، هي كما يأتي:


شروط وجوب الصيام

  • البلوغ : يجب أن يكون الشخص بالغاً كبيراً مكلفا، والبلوغ ضد الصغر فلا يقبل الصوم من غير الواعي أو الصغير ، لقوله صلى الله عليه وسلـم: (رُفِعَ القلمُ عن ثلاثةٍ : عنِ النائمِ حتى يستيقظَ، وعن الصبيِّ حتى يحتَلِمَ، وعن المجنونِ حتى يُفيقَ) [المهذب].
  • القدرة : يجب على الشخص أن يكون قادراً على الصوم، وعلى التحمل.
  • الإقامة : يجب على الشخص أن يكون مقيما في البلد غير مسافر.


شروط صحّة الصيام

  • النيّة : يجب أن يبيّت الشخص نيّة الصوم في قلبه، لأنّ أساس كل عمل صالح النيّة لقوله صلى الله عليه وسلـم: (إنّما الأعمالُ بالنيّاتِ، وإنما لكلِّ امرئٍ ما نوى، فمن كانت هجرتُه إلى دنيا يصيُبها، أو إلى امرأةٍ ينكحها، فهجرتُه إلى ما هاجر إليه) [صحيح البخاري].
  • التمييز : يجب على الشخص أن يكون واعياً وله القدرة على التمييز، فلا يصح من الصغير لعدم معرفته بمقصد العبادات ومعانيها وأحكامها.
  • الزمان القابل للصوم : ففي رمضان الصوم واجب على كل مسلم وهذا معروف، أمّا في غيره من الأيام المحرّمة كأيّام التشريق الثلاثة ويوم العيد فيحرم الصيام.


شروط وجوب وصحّة الصيام

  • الطهارة: فالمرأة النفساء والحائض يحرم عليهما الصيام، ولا يصح منهما، ولكن يجب عليهما أن تقضيا الأيّام التي أفطرتهما بعد شهر رمضان المبارك، لقول عائشة رضي الله عنها وأرضاها: (كنَّا نَحيضُ على عَهْدِ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ، ثمَّ نَطهرُ ، فيأمرُنا بقضاءِ الصِّيامِ ، ولا يأمرُنا بقضاءِ الصَّلاةِ) [صحيح الترمذي].
  • الإسلام: أن يكون الشخص مستسلماً لله وحده ومسلماً، فلا يقبل الصوم من الكافر.
  • العقل : أن يكون الشخص واعياً وعاقلاً.
226 مشاهدة