طرق إزالة ترهلات البطن

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٧ ، ٤ يوليو ٢٠١٧
طرق إزالة ترهلات البطن

ترهل البطن

تعتبر مشكلة ترهل البطن مشكلة عامة وشائعة لدى الكثير من الناس، ولا سيما عند النساء بسبب ظروف الحمل والولادة والرضاعة، وتكمن خطورة هذه المشكلة في تأثيرها على القلب والشرايين والأوعية الدموية، فتصبح أكثر عرضة للانسداد والجلطات، ناهيك عن المشكلة النفسية التي تقلل ثقة المرء بنفسه، وتمنعه من مواكبة أزياء الموضة وآخر صيحات الملابس، وكما يقال فإن معرفة السبب تبطل العجب، وبالتالي لا بد من التعرف إلى أسباب الترهل أولاً لننتقل بعد ذلك إلى طرق إزالته.


أسباب ترهلات البطن

  • الإفراط في تناول الطعام على نحو زائد عن حاجة الجسم.
  • الاكثار من تناول الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية، والمياه الغازية، والوجبات الدسمة التي تتطلب مزيداً من الوقت لهضمها في المعدة.
  • تناول الطعام قبل النوم مباشرة، ومن المعروف أن معدل عمليات الأيض التي تحرق الدهون تقل في ساعات المساء، بل إن الجسم يخزن الطعام أثناء النوم نتيجة ارتخاء عضلات المعدة.
  • شرب المياه بعد الطعام مباشرة أو أثناء الطعام.
  • شرب المياه الباردة، مما يؤدي إلى إبطاء عملية هضم الطعام في الجسم.
  • عدم ممارسة الرياضة بانتظام، وقلة الحركة.
  • تجويع الجسم، مما يؤدي إلى نقص نسبة السكر، ومن المعلوم أن الجسم لا يشبع عند ملئه بعد إفراغه بفترة طويلة، وذلك لأن هضم الطعام يتطلب مرور ساعتين على الأقل قبل وصول السكر إلى الدم، والشعور بالشبع.
  • الحالة النفسية السيئة نتيجة الضغط والقلق والتوتر.


نصائح إزالة ترهلات البطن

  • تناول اللبن الرائب منزوع الدسم، فهو يسرع عملية الهضم في الجسم.
  • قشري الفول قبل تناوله وخلطه في الخلاط الكهربائي، مما يسهل هضمه، ويقلل مكوثه في المعدة.
  • تقسيم الوجبات الغذائية يومياً إلى خمس وجبات، مما يعطي الجسم شعوراً بالشبع لأطول فترة ممكنة.
  • الحرص على احتواء وجبة الفطور على الماء المحلى بالعسل الطبيعي، وثمرة فاكهة أو عصير فاكهة، بالإضافة إلى خضروات طازجة، والعسل، والجبص، والبيض، والخبز.
  • الحرص على تناول وجبة العشاء قبل موعد النوم بنحو أربع ساعات أو أكثر، مع ضرورة الابتعاد عن الأطعمة الدسمة التي تحتوي على مواد حافظة.


تمارين رياضية لإزالة ترهلات البطن

  • المشي المنتظم.
  • تمرين شفط الدهون، وذلك بالوقوف الصحيح مع استقامة الظهر، ووضع كلتا اليدين على محيط الخصر، ثم استنشاق أكبر قدر ممكن من الهواء إلى حين الشعور بامتلاء الرئتين، ثم حبس الهواء إلى أقصى حد ممكن داخل الجسم، وهناك تمرين آخر لشفط الدهون إلى الداخل مدة عشرين ثانية، ثم التنفس طبيعياً خلال هذه المدة، وهنا لا بد من التنويه إلى إمكانية التحكم في المدة، وعدم التقيد بالعشرين ثانية، فبالإمكان زيادتها قدر المستطاع.