طرق إزالة رائحة الثوم من الفم

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٢ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٧
طرق إزالة رائحة الثوم من الفم

رائحة الثوم

رغم فوائد الثوم المُتعددة إلا أنّ رائحته التي تعلق في الفم تُعد من الروائح المُزعجة التي تُسبب الإحراج في كثيرٍ من الأحيان، ورغم محاولات البعض للتخلص من رائحة الثوم في الفم من خلال بعض الطرق التقليدية، إلا أنّ رائحته تعود للظهور بعد فترةٍ وجيزة، وفي هذا المقال سوف نُقدم لكم طريقة إزالة رائحة الثوم.


طرق إزالة رائحة الثوم من الفم

  • استخدام الخردل: وذلك ببلع نصف ملعقة صغيرة من حبوب الخردل، أو خلط نصف ملعقة صغيرة من الملح مع ملعقتين كبيرتين من زيت الخردل، والمضمضة بالخليط قبل غسل الفم بالماء لمدة دقيقتين.
  • البقدونس والنعناع: يمكن مضغ القليل من أوراق أو نبات البقدونس الطازج لمدة دقيقة أو دقيقتين، وبالتالي الحصول على نفس رائع ومُنعش، كما يمكن اتباع ذات الطريقة مع أوراق النعناع للتخلص من رائحة الثوم الكريهة.
  • الخبز: يمكن تناول شريحة أو قضمة من الخبز، للقضاء على رائحة الفم بطريقة سريعة.
  • بذور ​​الهيل والشمر وبذور اليانسون والقرنفل: يُنصح بمضغ القرنفل والهيل، وكذلك بذور الشمر وبذور اليانسون؛ للتخلص من رائحة الفم الكريهة.
  • الحليب: وذلك بشرب كوب من الحليب كامل الدسم بعد تناول الثوم، وسيتم التخلص سريعاً من رائحة الثوم الكريهة.
  • الزبادي: يُقلل تناول اللبن الزبادي من نسبة البكتيريا الضارة المُسببة لروائح الفم الكريهة، وبالتالي يمكن الاستعانة به للقضاء على رائحة الفم الكريهة.
  • مضغ العلكة: يُعتبر مضع العلكة، ولا سيما الخالية من السكر، من أسهل الأمور التي يُمكن اللجوء إليها لإنعاش رائحة الفم، ويمكن اعتماد العلكة بنكهة النعناع أو القرفة.
  • حبوب البُن: بالإمكان مضغ حبوب البن المحمص، وسوف تزول رائحة الثوم المُزعجة.
  • الأطعمة الباردة: كالبوظة، أو الحلى المجمد، والوجبات الخفيفة الباردة.
  • الليمون: يُفضل شرب عصير الليمون الطازج بعد تناول الثوم، أو مص شرائح الليمون الطازج، ومضغ القشور كذلك.
  • الشاي الأخضر: يمكن شرب كوبٍ من الشاي الأخضر بعد الانتهاء من وجبات الطعام التي يكثر فيها الثوم، وبالإمكان تناوله أيضاً أثناء تناول الطعام.
  • تنظيف الأسنان بالمعجون: لا يستغرق الأمر سوى دقائق قليلة لتنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون.
  • استخدام غسول الفم: يُفضل استخدام تلك المحاليل التي لا تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الكحول؛ خشية التسبب بجفاف الفم.
  • اعتماد خيط الأسنان الطبي: وذلك عبر إدخال وتمرير الخيط بين الفراغات الطبيعية الموجودة بين الأسنان؛ لإزالة عوالق الطعام وبالتالي تقليل احتمالية تراكم البكتيريا المسببة لرائحة الفم، والأجدر اعتماد هذه الطريقة بعد تناول وجبات الطعام.