طرق الوقاية من تلوث الماء

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٧ أبريل ٢٠١٩
طرق الوقاية من تلوث الماء

الوقاية من تلوث المياه

التخلص من النفايات الخطيرة بشكل مناسب

في بعض الحالات قد لا يتم التخلص من النفايات بشكل صحيح، مما يؤدي إلى انتقالها إلى المياه الجوفية والمياه الصالحة للشرب، ومواطن الحياة البرية، لذلك يجب إعادة تدوير النفايات والتخلص منها بشكل صحي وسليم، وذلك عن طريق تجنب رمي النفايات السائلة في المصارف، والمراحيض، كما يجب أيضاً التخلص من النفايات الضارة التي قد تسبب التسمم مثل مبيدات الأعشاب، ومبيدات الحشرات، والطلاء، والنفط، وغيرها في المكان المخصص لها.[١]


حماية مصادر المياه

يمكن الوقاية من تلوث المياه عن طريق حماية مصادره، والتي قد تكون: المياه الجوفية، والبحيرات، والخزانات، أي مصادر المياه الصالحة للشرب، ويكون ذلك عن طريق التعرف على مناطق وجودها، وتثقيف الناس بأن هذه المصادر هي مصادر صالحة للشرب ويجب الحفاظ عليها.[١]


وقف الجريان السطحي

يؤديي الجريان السطحي إلى التقاط المياه للنفايات الموجودة في طريقها وحملها إلى الأنهار، والبحيرات، والمحيطات، وبالتالي تلوث المياه، ويمكن وقف الجريان السطحي من خلال توجيه الجريان نحو المروج، والأشجار، والحدائق، أو من خلال زرع الأعشاب التي تمتص مياه الجريان السطحي، وتقليل المناطق المعبدة، أو الخالية، كما يجب إعادة توجيه مياه المطر لتجميعها في براميل لاستخدامها لاحقاً في ري الأشجار والحدائق، وعدم ترك مياه الأمطار، والري، وغسل السيارات لتتدفق في الشوارع والطرقات.[١]


تثقيف المجتمع

يجب الحرص على تثقيف النفس حول الأمور المتعلقة بإمدادات المياه، والحرص على دعم مشاريع المحافظة على المياه المحلية، والعالمية، كما يجب الحد من المواد التي قد تؤثر على المياه وتؤدي إلى تلوثها مثل الغازات، والمواد الكيميائية مثل تلك التي يتم رشها في الحدائق.[٢]


إصدار القوانين الدولية

يمكن للتلوث أن ينتقل إلى المياه من دولة لدولة باعتبار المياه عابرة بين الدول، لذا لا بد من إصدار قوانين دولية للحد من تلوث المياه، إذ يجب أن تكون هناك قوانين صارمة لجعل تلوث المياه أكثر صعوبة، ومن الأمثلة على هذه الاتفاقيات: اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار عام 1982م التي شملت أكثر من 120 دولة، وكذلك تفاقية لندن لإفراغ الفضلات عام 1972م، وغيرها من الإتفاقيات.[٣]


تعريف تلوث المياه

يمكن تعريف تلوث المياه بأنه دخول مادة ملوثة في الماء إلى الحد الذي يؤدي إلى جعلها غير صالحة للاستخدام، وقد تسبب العديد من المشاكل للإنسان، والحيوان، والنبات، ويعتمد التلوث على كمية المياه وكمية المادة الملوثة؛ ففي حال كانت كمية المادة الملوثة أقل بكثير من حجم المياه، فإن المياه قد لا تتلوث بالمواد الملوثة، أما في حال كانت المادة الملوثة أكبر بكثير من المياه فسرعان ما قد تتلوث المياه وتصبح غير صالحة للاستخدام.[٤]


مصادر تلوث المياه

هناك عدة مصادر تسبب تلوث المياه، ومنها:[٥]

  • مياه الصرف الصحي: وهي المياه الناتجة عن العمليات المنزلية والصناعية.
  • التلوث الزراعي: وهو التلوث الناتج عن استخدام المواد الكيميائية في عملية الزراعة، مثل استخدام المبيدات الحشرية والأسمدة.
  • التلوث النفطي: إذ تؤثر الانسكابات النفطية على جودة المياه، فالنفط يمكن أن يجعل مياه الشرب غير آمنة للشرب، كما أنه يقلل من إمدادات الأكسجين داخل بيئة المياه، وقد يحدث تلوث المياه بسبب النفط نتيجةً لعدة أسباب منها:
    • انسكاب النفط أثناء نقله.
    • تسرب النفط من مناطق تخزينه.
    • التخلص المتعمد من النفايات النفطية في شبكات الصرف الصحي.
  • المواد المشعة: وهي المواد التي يتم استخدامها في محطات الطاقة النووية، والعمليات الصناعية، والطبية، ويمكن العثور عليها في الساعات المضيئة، وأجهزة التلفاز، وأجهزة الأشعة السينية.
  • تلوث مياه الأنهار: وهو التلوث الناتج عن رمي النفايات مثل: عربات السوبر ماركت، والدراجات، وشتلات الحدائق، والنفايات الإلكترونية في الأنهار أو على ضفافها، فذلك يسبب تلوث المياه، كما أنه يضر بالحياة البرية ويزيد من خطر الفيضانات.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Susan Peterson, "SOLUTIONS TO STOP WATER POLLUTION"، www.goneoutdoors.com, Retrieved 31-3-2019. Edited.
  2. "Water Pollution: Causes, Effects, and Solutions", www.thoughtco.com, Retrieved 4-4-2019. Edited.
  3. "Water pollution: an introduction", www.explainthatstuff.com, Retrieved 4-4-2019. Edited.
  4. خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة oD5wzsIGx9
  5. "Sources of Water Pollution", www.environmentlaw.org.uk, Retrieved 31-3-2019. Edited.