طرق الوقاية والعلاج من المخدرات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٠ ، ٢٤ نوفمبر ٢٠١٥
طرق الوقاية والعلاج من المخدرات

تعاطي المخدرات

هي مادّة تحتوي على مكوّنات مهدّئة ومسكّنة ولها أنواع عديدة، وتؤثّر على من يتعاطاها بشكلٍ سلبي وتسبب له الإدمان والغياب الذهني وتؤدّي إلى تدمير الجهاز العصبي وتدمير الصحة، قد يكون لها بعض الاستعمالات الطبية لكن تكون تحت إشراف الأطباء وبتصريح واضح فقد تدخل المخدرات في صنع بعض الأدوية للأمراض المزمنة وبعض العلاجات وتكون عليها رقابة شديدة من وزارة الصحة.


أنواع المخدرات

  • الحشيش وهو مادة طبيعية تزرع في الأرض مثل المارجوانا والأفيون.
  • المواد الكيماوية المصنعة مثل الهيروين والكوكائين.
  • العقاقير والحبوب مثل الترمال والترامادول.


أسباب تعاطي المخدرات

  • الفضول عند البعض والتجربة، وتنتهي بالإدمان.
  • التفكك الأسري وغياب الرقابة على الأبناء.
  • الاكتئاب أو التعرّض لمواقف متعبة نفسياً فتكون المخدرات وسيلة للنسيان أو الهروب.
  • الجهل من الأفراد بمخاطر المخدرات وعواقبها على النفس والآخرين.
  • المال الزائد والقدرة على الحصول على المخدرات بسهولة.
  • وقت الفراغ الزائد وعدم الانشغال بشيء.


أضرار المخدرات

  • إتلاف الجهاز العصبي وتعطيل عمله.
  • التغيّب العقلي وعدم اليقظة لما يجري من حولك.
  • السرقة لشراء المخدرات بأي طريقة إن لم تكن تملك المال، ومن المعلوم أنّها باهظة الثمن.
  • ارتكاب الجرائم، بسبب غياب الوعي.
  • الجرعات الزائدة تؤدي إلى الموت.
  • العزلة وتخريب جميع العلاقات الاجتماعية، وعدم الاهتمام بالعائلة والأبناء.
  • الإبر التي يأخذها المتعاطي قد تؤدّي لمرض الإيدز.
  • تشويه السمعة وهروب الآخرين منك.


علاج المخدرات

  • الذهاب لمصحّة تهتمّ بأمور العلاج حتى تخفّ وتبتعد عنها.
  • عدم مجالسة رفاق المخدرات؛ لأنّهم سيشجّعونك على تعاطيه مرةً بعد مرة.
  • مساعدة الأهل والعائلة للمتعاطي وعدم الاستجابة له مهما طلب ذلك وعدم إعطائه المال.
  • التكلم مع المتعاطي وتخويفه من العواقب ومن ما يجري حوله حتى يفيق ويستقبل العلاج، وتصبح لديه إرادة لترك المخدرات.
  • الانقطاع عنها بالتريج وتخفيف الجرعات حتّى تبتعد عنها للأيد.


طرق الوقاية من المخدرات

  • البطالة ووقت الفراغ لدى الشباب تؤدّي للتفكير في هذه الأشياء، لذلك يجب توفير فرص عمل لهم لملء وقتهم.
  • الابتعاد عن رفاق السوء قدر الإمكان.
  • الابتعاد عن الكحول التي تذهب الوعي وتشجّع على تعاطي المخدرات.
  • نشر التوعية بأخطار المخدرات وعواقبها، في المدارس والجامعات وطباعة كتيبات بذلك.
  • التقرّب من الله ومخافته سيبعدك عن أي شيء غير سوي.


يجب الانتباه لمخاطر المخدرات على الفرد الذي هو جزء من المجتمع، والأخذ بطرق الوقاية من تعاطي المخدرات، ويجب أن توفر الحكومة للأفراد حياة ومعيشة سليمة ليرى الفرد أن هنالك ما يستحق العطاء واليقظة للقيام بالأعمال الناجحة، والتحذير من المخدرات هي مهمة كل من العائلة والمدرسة لحماية أبنائهم.