طرق خفض الحرارة للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٣ ، ٣١ مايو ٢٠١٥
طرق خفض الحرارة للأطفال

ارتفاع درجة الحرارة من الأعراض المزعجة والمقلقة لعدد من الأمراض، وهي مؤشّر خطر خاصة لدى الأطفال، فمضاعفات ارتفاع الحرارة جدّية إذا لم يتم تخفيضها بوقت سريع، وفي هذا المقال نذكر بعض الطرق لتخفيض درجة الحرارة للأطفال كي تصبح المهمة أسهل.


الكمادات الباردة

عن عائشة رضي الله عنها عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: (الحمى من فيح جهنم فأطفئوها بالماء) رواه البخاري وسلم.


تعتبر الكمادات من أقدم الطرق وأكثرها انتشاراً وهي مع ذلك الطريقة الأهمّ في تخفيض الحرارة ولا يمكن الاستعاضة عنها بأي طريقة أخرى، إذ تعتبر الطرق الأخرى تكميلية، يتم استخدام كمادات الماء الباردة على أماكن معينة، مثل: الفخذ، وتحت، الإبط والقدمين، والكفين، والجبين، ويفضّل أن تكون الكمادات متوسطة البرودة وتجنب استخدام الثلج خاصة على منطقة الجبين، أمّا في حالة الأطفال الرضع فيجب استخدام الماء الفاتر وليس البارد.


خل التفاح

يعتبر خل التفاح وسيلة فعالة جداً لتخفيض درجة الحرارة، فهو آمن ولا يعمل على خفض الحرارة بصورة فجائية، مثل المياه شديدة البرودة، وفي نفس الوقت فإنّ نتيجته سريعة وفعالة، ويمكن استخدامه بعدّة طرق:

  • يمكن عمل مغطس من الماء المخلوط بالخل ويستمر المغطس ما يقارب العشر دقائق.
  • خلط خل التفاح مع الماء المستخدم في عمل الكمادات.
  • شرب خل التفاح المخلوط مع العسل بمقدار ملعقة واحدة.
  • للأطفال الرضّع يمكن نقع الجرابات الطفل بكمية كافية من الخل وإلباسه إيّاها، وهي طريقة مفيدة لا تزعج الطفل وسهلة الاستخدام وتعطي نتائج سريعة.
  • دهن بطن المريض بالخل.


نصائح عامة

  • شرب كمية كافية من السوائل لمنع حدوث الجفاف.
  • الراحة وعدم ارهاق الجسم من أهم وسائل الشفاء، فالجسم في حالة ارتفاع الحرارة يكون قد فقد الكثير من طاقته وتكون أعضائه مرهقة.
  • خلع الملابس وإبقاء الملابس الداخلية فقط.
  • ضعي المريض في غرفة جيدة التهوية معتدلة الحرارة، ويفضّل فتح الشباك للحصول على هواء طبيعي.


الصيدلة والطبيب

  • يمكن استخدام خافض حرارة حسب عمر الطفل، ويمكن استشارة الصيدلي أو الطبيب الخاص في النوع المناسب لطفلك حسب عمره ودرجة حرارته.
  • يمكن استخدام التحاميل الخافضة عند استمرار ارتفاع الحرارة وفشل الخافضات العادية في مهمتها.
  • يستخدم للأطفال لاصقات خاصة لتخفيض درجة الحرارة، إذ توضع على جسم الطفل فتعمل على امتصاص الحرارة عن طريق التبخّر حتى تجف تماماً وتسقط عن الجسم.
  • يجب مراجعة الطبيب إذا زادت درجة حرارة طفلك عن 39 درجة أو لم تنخفض حتى مع استخدام الخافضات والكمادات لعدّة ساعات.