طرق لحرق دهون البطن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٩ ، ١٨ فبراير ٢٠١٨
طرق لحرق دهون البطن

عدم تناول السكر

يجب الابتعاد عن تناول السكر، والمشروبات المحلّاة به، والتي تحتوي على السكر المضاف غير الصحي؛ حيث تُظهر الدراسات وجود آثار ضارّة للسكر على الصحة الأيضية لجسم الإنسان، بالإضافة إلى أنّ تناول كمية كبيرة من السكر المكرر يُثقل كاهل الكبد بحمولة الفركتوز المفرطة، وبالتالي فإن الكبد يُحوّل كل شيء إلى دهون؛ إذ تزيد نسبة دهون البطن، ودهون الكبد، وهذا يؤدي إلى مقاومة الإنسولين، وظهور العديد من المشاكل الأيضية.


يُعدّ السكر السائل من أسوأ أنواع السكريات؛ حيث يحتوي على سعراتٍ حرارية عالية، وتُبيّن الدّراسات أنّ المشروبات المحلاة بالسكر تزيد من الإصابة بالبدانة لدى العديد من الأطفال بنسبة 60% تقريباً لكل وجبة يومية، ولذلك يجب تقليل السكر المُتناول في اليوم الواحد، وتجنّب المشروبات السكرية التي تشمل المَشروبات المُحلّاة بالسكر، وعصائر الفواكه، والمشروبات الرياضيّة عالية السكريات.[١]


تناول البروتين

يُعتبر تناول كميّاتٍ كبيرةٍ من البروتين من أفضل الطرق للحدّ والتخلّص من دهون البطن؛ حيث تُعدّ البروتينات من أهم المغذيات التي تساعد على فقدان الوزن، والتقليل من الرّغبة الشديدة في تناول الطعام بنسبة 60% تقريباً، كما تُعزّز من التمثيل الغذائي في الجسم بنسبةٍ تتراوح ما بين 80-100 سعرة حراريّة في اليوم الواحد، وتقلّل من اكتساب السعرات الحرارية اليومية بمعدل 441 سعرة حرارية أقل، ولهذا فإنّ إضافة البروتين إلى النظام الغذائي يساعد على التخلص من دهون البطن؛ حيث أظهرت إحدى الدراسات أن كمية ونوعية البروتين المُستهلكة ترتبط بشكل عكسي مع دهون البطن، وهذا يعني أن الأشخاص الذين يتناولون كمية كبيرة من البروتينات هم أقلّ عرضة لتشكل هذه الدهون.[١]


النوم المعتدل

أجريت دراسة لمعرفة تأثير عدد ساعات النوم على اكتساب الدهون الحشوية وتبيّن من خلالها أن الأشخاص الذين اعتادوا على النوم لمدة 6-7 ساعات يومياً قد اكتسبوا نسبةً أقل من الدهون مقارنةً بأولئك الذين حصلوا على خمس ساعات أو أقل من النوم يومياً، والذين زاد عدد ساعات نومهم عن 8 ساعات.[٢]


ممارسة الرياضة

يجب الاهتمام بالنشاط البدنيّ، وجعله روتيناً يومياً في حياتنا؛ حيث توصي وزارة الصحة والخدمات الإنسانيّة بممارسة النشاط الهوائي المعتدل كالمشي السريع لمدّة لا تقلّ عن 150 دقيقة في الأسبوع، أو ممارسة النشاط الهوائيّ القوي مثل الركض لمدّة لا تقلّ عن 75 دقيقة في الأسبوع الواحد، وعند استخدام عدّاد قياس الخطوات فإنّه يلزم 10.000 خطوة يومية كمتوسط لمنع زيادة الوزن، وبيّنت بعض الدراسات أنّ 15.000 خطوة يومية تمنع استعادة الوزن بعد فقدان كمية كبيرة منه،[٣] كما يمكن أن يساعد تدريب الفاصل الزمني أو " تمارين الفاصل الزمني ذات الكثافة العالية" على فقدان الدهون؛ وهي عبارة عن تمارين تُمارس وتناسب القلب، وتعتمد على تعريض الجسم لكثافة قليلة ثم كثافة مرتفعة وهكذا، وتشير البحوث إلى أنّ هذه التمارين تلعب دوراً مهماً في حرق كمية عالية من الدهون.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب kris gunnars (30-11-2016), "6 Simple Ways to Lose Belly Fat, Based on Science"، www.healthline.com, Retrieved 12-2-2018. Edited.
  2. Sonya Collins (20-3-2014), "The Truth About Belly Fat"، www.webmd.com, Retrieved 12-2-2018. Edited.
  3. "Healthy Lifestyle Women's health", www.mayoclinic.org,21-4-2016، Retrieved 15-1-2018.
  4. Mark McManus, "How To Lose Belly Fat"، www.lifehack.org, Retrieved 18-1-2018. Edited.