طرق للتنحيف في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٣ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٧
طرق للتنحيف في رمضان

التنحيف في رمضان

رمضان الكريم شهر عبادة وخير وبركة وعطاء، ويمكن استغلال هذا الشهر العظيم بتحقيق فوائد أخرى تعود على الصائم بالنفع كتحقيق الرشاقة البدنية، وتنقية الجسم مما يتراكم فيه من سموم ودهون متراكمة، ولا بدّ لذلك من امتلاك الهمة والعزيمة، والإرادة العالية، وقهر الشهوة فيما يتعلَّق بأصناف الطعام ومقاديره.


طريقة للتنحيف في رمضان

هناك عدّة طرق للتنحيف في رمضان، منها:

  • ترك فسحة قصيرة بعد الإفطار على الماء والتمر لأداء صلاة المغرب ثمّ مواصلة الإفطار بعد ذلك، وذلك تجنّباً للإكثار من تناول الطعام دفعة واحدة، وإعطاء فرصة للمعدة حتى تتهيأ، وتستريح خلالها.
  • الحرص على المشي بعد الإفطار، والحرص كذلك على أداء صلاة التراويح جماعة في المسجد، ففي ذلك تنشيط للجهاز الهضمي للإنسان.
  • تجنُّب بعض العادات الغذائيَّة في رمضان، كالإكثار من تناول الماء المثلَّج، وشرب الماء بسرعة، وكذلك تناول الطعام بسرعة، وعدم الهضم بشكل جيّد، وكذلك تناول الأطعمة الدسمة والمحمَّرات، حيث تشكّل نوعاً من الإرهاق للمعدة، وكذلك شراب العصائر، والمياه الغازيّة، المسبّبة لانتفاخ المعدة.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضيَّة الخفيفة، كأن تكون بعد أداء صلاة التراويح، ففي ذلك فوائد عظيمة النفع وفرصٌ للتخفيف من الدهون.
  • تناول بعض الوجبات الخفيفة قبل النوم، كالخبز الأسود.
  • الحرص على تناول السحور، وتأخيره إلى ما قبل أذان الفجر، لتقليل عدد ساعات الصيام.


نموذج رجيم في رمضان

الإفطار

تناول ثلاث حبات تمرٍ مع كوبٍ من الماء، أو تناول كوب حليبٍ منزوع الدسم، أو كوب عصير طبيعي، يتمّ إعداده في البيت، دون إضافة السكر إليه، ثمّ تناول طبق من السلطة الخضراء، فهي غنية بالمعادن والألياف وتساعد الجهاز الهضمي في الهضم، ولا بدّ من الحرص على تناول طبق الشوربة المحتوية على الخضار، أو شوربة الدجاج المحتوية على التوابل الطبيعيّة دون استخدام المكعبات الجاهزة، أمّا الأرز، فيكفي تناول ثلاث ملاعق منه؛ لاحتوائه على المواد النشوية التي تلعب دوراً في زيادة الوزن، أمّا الحلويات، فينصح بأن تكون بعد صلاة التراويح، ولا بدَّ من التقليل منها إلى أقلّ حدٍ ممكن، كأن يتناول قطعة من القطايف، أو حبتين من العوامّة مع الحرص الشديد أن تكون دون سكرٍ أو قطر، وبالنسبة للماء يكون شربه بالتدرّج بعد الإفطار إلى فترة السحور.


السحور

يمكن تناول كوب من اللبن أو الرايب أو الزبادي، بالإضافة إلى نصف رغيف من الخبز متوسّط الحجم، مع قطعة واحدة من الجبن.