طرق معاملة الزوج

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ١٦ مايو ٢٠١٦
طرق معاملة الزوج

الزواج

يعتبرُ الزواج من أقدسِ الروابط التي نشأت منذ قديم الزمان بين البشر واستمرّت إلى وقتِنا هذا، وقد خلق الله سبحانه وتعالى الذكر والأنثى وبينهما ميلٌ فطريٌّ وطبيعيّ لبعضهما البعض، حتى يتمَّ تأسيس عائلةٍ أو أسرةٍ من خلال منظومة الزّواج، حيثُ تبادلُ المحبّة، والودّ، والاحترام فيها، بشكلٍ تصبح معه الحياة أكثر سهولةً واحتمالاً، بتقاسُمِ الأحزان والأفراح فيما بينهما.


هنالكَ العديدُ من الأسس للتّعامل بين الزوجيْن لتجنّب حدوث المشاكل بينهما، فعلى الرجل التصرّف بطريقةٍ خاصّة مع المرأة، وفي المقابل على المرأة معاملة الرجل بصورةٍ مناسبة لطبيعته، وسنذكرُ في هذا المقال طريقة معاملة المرأة لزوجِها.


طرق معاملة الزوج

  • المرح والمزاح والضّحك الدّائم، حيثُ يحبُّ الرّجال النساءَ اللواتي يتعاملنَ بمرحٍ وسعادةٍ فيكونون بجانبهنّ سعداءَ مسرورين.
  • الاعتناء بالأطفال وتربيتهم أفضل تربية.
  • امتصاص الانفعال والغضب عند نشوب الخلافات وحدوث المشاكل.
  • الاحترام والتّقدير.
  • الاطمئنان على الزوج في غيابِه وسفره.
  • الحفاظ على نفسها في حضوره وغيابِه.
  • تبادل الهدايا، فمن الممكنِ أن يتمّ شراء وتقديم الهدايا في مناسبات عيد الميلاد، بالإضافة إلى الأيام العاديّة، كالعطور مثلاً.
  • منحه القيمة الكبيرة، سواء بالكلام أو بالأفعال.
  • إعداد المأكولات والمشروبات الطيّبة التي يحبّها، إذ إنّه من المعروف أنّ أقربَ الطّرقِ لقلبِ الرجل معدتُه.
  • تجنّب الأفعال أو الأحاديثِ التي تزعجه.
  • عدم رفع الصّوت عليه، فالرجل ينفر مباشرةً من المرأة ذات الصوت العالي.
  • مدحه أمام الناس، بذكر حسناته وإيجابيّاته.
  • مناداته بأسماء محبّبةٍ ولطيفةٍ، كتصغير اسمه، أو استخدام الكلمات التي تدلّ على التحبّب.
  • استخدام الصوت الرقيق النّاعم عند الحديث معه؛ لأنّ نبرة الصّوت القويّة الخشنة تنفر الرجل وتجعله يكره المرأة.
  • التسامح معه وغفران أخطائه.
  • التماس الأعذار له عندما يخطئ أو يقصر في حقّها.
  • عدم فعل الأشياء التي من شأنه جعلها تكرهه، مثل الأمور التي تسبّب له الألم، فالرجل عندما يتألّم يكره.


محاذير للزواج

  • النكد والتذمّر بشكلٍ دائم.
  • عدم إذلاله أو إهانته أمام أهلها، أو أهله، أو أصدقائه.
  • الصراخ والانفعال.
  • ترك الأطفال بدون اهتمامٍ أو رعاية، سواء بمظهرهم الخارجيّ، أو بإهمال واجباتهمْ الدراسيّة اليوميّة على سبيل المثال.
  • عدم إعداد الطعام خاصّةً إذا عاد إلى المنزل جائعاً ومتعباً.
  • العناد.
  • عدم التدقيق على التفاصيل الصغيرة والبحث عن الأخطاء، فذلك يمنعُ الحياة من الاستمرار بشكلٍ مريح.
  • عدم التعنّت في الرأي والإصرار عليه، فالرجل يكره عناد المرأة وتحدّيها.
  • عدم ترك ملابسه ومظهره بلا اهتمام، فعلى الزوجة العناية بنظافة ملابس زوجها، وترتيبها، وتناسق ألوانها.