طرق منع الحديد من الصدأ

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ٣ مايو ٢٠١٧
طرق منع الحديد من الصدأ

الحديد

يحتل الحديد المرتبة الرابعة في قائمة المعادن الأكثر استخداماً حول العالم، إذ يدخل في العديد من الصناعات التي سهلت حياة الإنسان، إلّا أنّ هناك بعض المشاكل التي قد يتعرض، من أهمها الصدأ، وهو عبارة عن مادة بنية اللون مائلة إلى الأحمر تظهر على سطحه نتيجة تأكسد ذراته مع الأكسجين، والتي تضعفه وتجعله أكثر عرضةً للتلف، لذلك سنذكر في هذا المقال مجموعةٍ من الطرق المتبعة لحماية الحديد من الصدأ.


طرق حماية الحديد من الصدأ

التغليف

يكون ذلك من خلال طلاء الحديد بطبقة من الدهان التي تفصل بينه وبين البيئة المحيطة به، ويكون بالشكل المتعارف عليه، أو على شكل أشرطةٍ لاصقة، ولكن هناك مجموعةً من الخصائص الواجب توفرها في الدهان المستخدم، والتي تتضمن:

  • الموصلية: أن يكون موصلاً جيداً للكهرباء، والحرارة.
  • المقاومية: والتي يجب أن تكون عالية.
  • الالتصاق: بمعنى أن يلتصق الدهان جيداً في الحديد، ويكون من الصعب تأثره بدرجات الحرارة العالية، أو الرطوبة الشديدة.


استخدام المواد الكيميائية

يطلق عليها اسم الموانع الكيميائية (Inhibitor)، حيث يتم إضافتها إلى المواد السائلة الموجودة داخل الوعاء الحديدي، وبالتالي تمنع حدوث أي نوعٍ من التفاعلات المسببة للصدأ أو التآكل، وعادةً ما يتم استخدام هذه الطريقة في الآبار المحفورة، والمواسير الخاصة بالمياه.


المواد المقاومة

والذي يتم على أساسها اختيار بعض المواد التي تمنع تآكل الحديد، والتي بدورها تتناسب مع البيئة التي يتواجد فيها هذا المعدن، ومن أهم المواد المستخدمة: البلاستيك، والكروم، بالإضافة إلى الرصاص والسيراميك، هذا بالإضافة إلى الألياف الزجاجية وغيرها.


علاج البيئة المحيطة

تتمثل هذه العملية بإحداث بعض التغيرات في التراكيب الملاصقة والمحيطة بالحديد، والتي من شأنها تقليل الصدأ وفرص التآكل، وعادةً ما يتم اللجوء إلى التخلص من الرطوبة، وعنصر الأكسجين، بالإضافة إلى الأملاح المترسبة والمذابة، هذا عدا عن السيطرة على درجات الحرارة، ونسبة أيونات الهيدروجين المتركزة في المحيط.


العمل على التصميم

يكون ذلك في الأبنية أو المنشآت أو الأجهزة التي يتمّ استخدام الحديد فيها، إذ يجب على التصاميم أن تكون جيدة، ومرتبة بطريقةٍ تمنع حدوث أي مشاكل في المعدن كالصدأ والتآكل، فمثلاً يجب المباعدة بين المعادن المختلفة، والحرص على عدم وجود أي نوعٍ من المصائد التي تجمع الماء، أو الهواء، أو الغازات المختلفة، هذا بالإضافة إلى العمل على التقليل من وجود الضغط في التصاميم.


الحماية الكاثودية

حيث يجب القيام بتحويل الحديد إلى كاثود، وذلك من خلال استخدام مصدرٍ خارجي للتيار الكهربائي، حيث يسري بشكلٍ عكسي للخلايا الصدئة والمتآكلة.