طرق منع الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٩ ، ١٩ أبريل ٢٠١٥
طرق منع الحمل

مقدمة

إنّ التنامي السريع للدول، والرغبة في تنظيم الأسرة بطريقة تتلائم مع دخل الأفراد، وتوفير التعليم والخدمات المتقدّمة للأولاد، خلق ميولاً جاداً للاتجاه نحو تنظيم الأسرة وهي حاجة ملحة وضرورية، وتحتاج إلى وعي كامل بكل الوسائل المتوفرة لتحديد الحمل، وسيتم عرض بعض الطرق حتى لا تتعرض السيدة للوقوع في أي خطأ قد يعيق تنظيم الحمل إذا رغبت هي وزوجها بذلك.


طرق منع الحمل

تقسم طرق منع الحمل إلى ثلاث طرق رئيسية:

  • الطرق الميكانيكية.
  • العلاج الهرموني.
  • الطرق الجراحية.


الطرق الميكانيكية لمنع الحمل

اللولب الرحمي

يتم من خلال هذه الطريقة زرع اللولب وهو عبارة عن آله مصنوعة من مادة البلاستيك وقطع نحاسية صغيرة داخل الرحم، حيث تمنع انغراز الأجنة في الرحم ويقوم أيضاً بتفاعلات داخل الرحم تقلّل من نشاط الحيوانات المنوية ومن وصولها إلى قناة فالوب.


طريقة العد أو الحساب

يتم الاعتماد على تحديد وقت الإباضة ويتم منع الجماع في هذه الأيام وذلك لمنع الحمل، وهذه الطريقة تنجح عادة مع النساء اللواتي تكون الدورة لديهن منتظمة كل 28-30 يوم، ويتم تحديد وقت الإباضة بعدة طرق منها: ارتفاع درجة حرارة الجسم في يوم الإباضة بمقدار نصف درجة عن درجة الحرارة المعتادة، بالإضافة إلى تغيرات في لون وسماكة إفرازات عنق الرحم.


الواقي الذكري والأنثوي

من أكثر الطرق المتوفرة والرخيصة لمنع الحمل، وهو يقلل أيضاً من انتقال الأمراض الجنسية، ويتوفر أيضاً الواقي الأنثوي الذي يحتوي على حلقة مطاطية من إحدى جهاته وتوضع داخل المهبل.


العلاج الهرموني لمنع الحمل

يتم في هذا العلاج استخدام حبوب لمنع الحمل التي تساعد على إيقاف الإباضة، وذلك بإعطاء هرمونات الأستروجين والبروجيسترون لكن بكميات قليلة تساعد على تقليل هرمونات الغدة النخامية، وبالتالي إيقاف نمو البويضات المسؤولة عن الحمل، ويتوفر العديد من أنواع حبوب منع الحمل والتي يختلف فيها تركيز هرمونيّ الأستروجين والبروجيسترون.


الطرق الجراحية لمنع الحمل

تعقيم المرأة

تعتمد هذه الطريقة على قطع الطريق الواصل بين الحيوان المنوي والبويضة، مع الحفاظ على الدورة الشهرية وانتظامها، إذ إنّ البويضة لا زالت تنزل من المبايض في موعدها كل شهر لذلك لن تحس المرأة بأي تغيير.


تعقيم الرجل

ذلك يتم عن طريق قطع القناة الناقلة، حيث يتم قطع الطريق الذي يؤدّي إلى خروج الحيوانات المنوية من الخصيتين باتجاه السائل المنوي وهذه العملية تجرى تحت التخدير الموضعي أو التخدير العام، ولا تحتاج هذه العملية سوى خمس عشرة دقيقة، ويمكننا التأكد من نتائج هذه العملية بإجراء فحصين للسائل المنوي بينهما 4 أسابيع، للتأكد من خلوه من الحيوانات المنوية.