طريقة إزالة رائحة الفم الكريهة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٣ ، ١٧ يوليو ٢٠١٦
طريقة إزالة رائحة الفم الكريهة

رائحة الفم الكريهة

تؤثّر رائحة الفم الكريهة على علاقة الشخص بالآخرين والوسط المحيط فيه بدرجةٍ كبيرةٍ، كما أنّها تعكس انطباعاً سلبيّاً وخاصّةً في اللقاء الأول، وتجدر الإشارة هنا إلى أن الرائحة السيئة لا تأتي من فراغٍ، بل هناك الكثير من الأسباب التي تساهم في حدوثها، بعضها موضعي يتعلق بالفم والأسنان كالإهمال وترك التنظيف، وعدم التخلّص من بقايا الطعام في الفم، وبعضها يتعلق بصحة الجسم العامة، فهناك بعض الأمراض التي تؤثر على رائحة النفس، وتجعله كريهاً كمرض السكري، أو بسبب تناول بعض الأطعمة ذات لارائحة الكريهة كالبصل والثوم، ولهذا يجب عدم التغافل عن هذه المشكلة، والعمل على حلها، سواء بالذهاب إلى الطبيب، أم من خلال الوصفات الطبيعية، وفي هذه المقالة سنتعرف على طرق إزالة رائحة الفم الكريهة.


إزالة رائحة الفم الكريهة

طبيعيّاً

هناك الكثير من الطرق الطبيعية التي تساعد على التخلّص من رائحة الفم الكريهة ومن هذه الطرق ما يأتي:

  • الليمون: يساعد الليمون على التخلّص من رائحة الفم الناتجة عن تناول الطعام، وذلك لأن الليمون وغيره من الحمضيات تساعد على زيادة إفراز اللعاب في الفم، مما يؤدي إلى تطهير الفم من الجراثيم، والإبقاء على الفم رطباً، بالإضافة إلى الحصول على نفسٍ منعشٍ، وذلك من خلال شرب كأسٍ من الماس، ومضغ قطعةٍ من الليمون، ولكن بحذرٍ حتّى لا تتلف الأسنان.
  • الأعشاب العطريّة: تساهم الأعشاب العطرية في تسهيل هضم الطعام بشكلٍ جيدٍ، وبالتالي التخلّص من رائحة الفم الناتجة عن تراكم الطعام في الأمعاء دون هضم، بالإضافة إلى أنها تساعد في معالجة الأمراض التي تعاني منها الأسنان واللثة، ومن هذه الأعشاب النعنع، والكافور، والروزماري، ويمكن الاستفادة منها من خلال مضغها بين الأسنان لبضع دقائق.
  • الماء: يعد الإكثار من شرب المياه من أهم الطرق التي تساعد على التخلّص من رائحة الفم الكريهة، والقضاء على البكتيريا المتجمعة في الفم، وذلك من خلال ترطيب الفم بشكلٍ دائمٍ، مما يساهم في الحافظ على بقائه نظيفاً، وتقلل من المواد التي تسبب نمو البكتيريا في الفم.
  • الفواكه والخضراوات: تعتبر الخضراوات والفواكه من الطرق المهمة في الحصول على نفسٍ منعشٍ، والتخلّص من الرائحة الكريهة، وذلك بسبب احتوائهما على الألياف، التي تساعد على تنظيف الجهاز الهضمي بشكلٍ مستمرٍ، والتخلّص من السموم المتراكمة.


طبيّاً

بعد التعرف على الطرق الطبيعية للتخلّص من رائحة الفم الكريهة، يمكن الرجوع إلى طبيب الأسنان إذا لم تنجح الطرق السابقة، ومن الطرق الطبية ما يأتي:

  • معجون الأسنان: من أكثر الطرق فعاليةً وتأثيراً في تعقيم الفم، والحصول على النفس المنعش، وخاصةً بعد استشارة الطبيب لتحديد معجون الأسنان المناسب لكل شخصٍ، حتّى يتمّ القضاء على البكتيريا، والتخلّص من الرائحة الكريهة.
  • معالجة أمراض الفم والأسنان: حيث تعتبر أمراض الفم من أكثر العوامل المحفزة لانبعاث النفس الكريه من الفم، ويمكن التخلّص منها من خلال زيارة طبيب الأسنان، ومعالجة الأمراض المتعلقة باللثة، وتنفيسها والتخلّص من الدم المتجمع بداخلها والذي يسبب الرائحة الكريهة، مع مراعاة مراجعة الطبيب بشكلٍ دوريٍّ ومنتظمٍ.