طريقة الربح من الإنترنت للمبتدئين

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥٨ ، ١٤ يوليو ٢٠١٦
طريقة الربح من الإنترنت للمبتدئين

طرق الربح من الإنترنت للمبتدئين

توجد العديد من الطرق التي تمكّن مستخدمي الإنترنت من جني الأرباح وهم جالسون خلف شاشات الحاسوب، إلا أنّ بعض المبتدئين في هذا المجال قد يجهلون ماهية هذه الطرق وكيفية الوصول إليها واستغلالها لجني الأرباح بسهولة، وعلى الرغم من وجود بعض الطرق التي توفر أرباح تقدر بآلاف الدولارات شهرياً لمستخدميها إلا أنها قد تكون صعبة وغير مفهومة للمبتدئين، وفيما يلي توضيح لبعض الطرق التي يمكن للمبتدئين استغلالها بسهولة لجني الأرباح.


اختصار الروابط

يعتبر من أسهل الطرق التي يمكن للمبتدئين اتباعها من أجل تحقيق الأرباح عبر الإنترنت، وذلك من خلال عمل اختصارات للروابط، وكسب الأرباح في كل مرّة ينقر أحدٌ على هذه الروابط، وفيما مضى كان البعض يلجأ إلى كسب الأرباح عبر العديد من اختصارات الروابط المزيّفة، إلّا أنّ شركة جوجل منعت ذلك لما يتسبب به من إزعاج ومضايقة لمستخدميها، أما الطريقة الآمنة والسليمة لاختصار الروابط فتكون عبر اللجوء إلى خدمات اختصار الروابط، حيث يظهر الرابط للمستخدم لخمس ثوانٍ، بحيث يمكّنه من الانتقال لصفحة التحميل بسهولة تامة، ومن الجدير بالذكر أنّ سياسة الدفع تختلف باختلاف البلد الذي يوجد فيه المستخدم، بحيث يكون الربح الناتج من زيارات المستخدمين في دول الدرجة الأولى أعلى منه من زيارات المستخدمين في دول الدرجة الثانية والثالثة، وهكذا.


رفع الملفات

توجد العديد من المواقع المتخصّصة برفع الملفات عل شبكة الإنترنت، وعلى الرغم من يُسر وسهولة تحميل الملفات عن الإنترنت إلا أنّ عملية الرفع عمليّة شاقة وبطيئة كما تتطلب جهداً كبيراً، حيث قد تستغرق عملية رفع ملف بحجم 400 ميغا يوماً كاملاً، إلا أنه في نهاية الأمر سيعود بالأرباح المرضية على صاحبه فور بدء مستخدمي شبكة الإنترنت وزائري تلك المواقع بتحميله.


العمل لدى الشركات الربحية على الإنترنت

يمكن الحصول على آلاف المواقع للشركات الربحيّة التي تعمل عن طريق الإنترنت، والتي تُقدّم لمستخدميها الأرباح بمجرّد النقر على الإعلانات الموجودة عليها، إلا أنّه يجب توخّي الحذر عند اختيار إحداها للعمل معها، وذلك لكون عدد كبير من هذه الشركات مخادعة ولا تدفع أتعاب المستخدمين لديها، وللتمكن من تحقيق أكبر قدر ممكن من الأرباح يتوجب على المستخدم الاهتمام بالريفيرال الخاص به وزيادة عدده، وعلى الرغم من أن ذلك يتطلب مجهوداً كبيراً ووقتاً طويلاً إلا أنه سيمكن المستخدم من مضاعفة أرباحه، فبدلاً من الحصول على سنت واحد مقابل كل نقرة فيمكنه الحصول على دولار واحد لكل نقرة، ورفع أرباحه إلى ما يزيد عن 200 دولار شهريّاً.