طريقة جديدة لمعرفة نوع الجنين

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤١ ، ٢١ سبتمبر ٢٠١٦
طريقة جديدة لمعرفة نوع الجنين

طرق جديدة لمعرفة نوع الجنين

يعجز جهاز الأشعة فوق الصوتية في بعض الحالات عن تحديد نوع الجنين، وذلك بسبب عدم تمكّن الطبيب من الحصول على زاوية رؤية مناسبة للعضو التناسليّ الخارجيّ للجنين أو بسبب قلّة خبرة الطبيب، ولحلّ هذه المشكلة تمّ تطوير عدد من الطرق الجديدة للتعرّف على نوع الجنين دون الحاجة إلى انتظار نتائج جهاز الأشعة فوق الصوتيّة.


فحص البول المنزليّ

يعتمد هذا الفحص على بول المرأة الحامل كما هو الحال في اختبر فحص الحمل، ويتمّ استخدامه كالآتي:

  • إخراج الكوب البلاستيكي الخاص بالفحص من عبوة الفحص، والتبوّل به فور الاستيقاظ من النوم وقبل تناول أيّ نوع من الطعام أو الشراب.
  • تحريك البول في كوب الفحص البلاستيكي بحرة دائرية عدّة مرات، ثم تركه على سطح مستقيم لبضع دقائق لحين ظهور النتائج.
  • في حال ظهور اللون البرتقاليّ على جانب كوب الفحص البلاستيكيّ فعلى الأغلب الجنين أنثى، أمّا في حال ظهور اللون الأخضر ففي الأغلب الجنين ذكر.


فحص الدم المخبريّ

يعتمد هذا الفحص المخبري على الكشف عن نوع الحمض النووي الخاص بالجنين والموجود بكميات وفيرة في دم الأم، ودون الحاجة إلى أخذ عينات من دم الجنين أو أنسجته وتعريضه للخطر، وذلك من خلال فحص دم الأم والتعرّف على نوع الحمض النووي الموجود فيه، ففي حال وجود الكروموسوم Y في دم الأمّ فإنّ الجنين ذكر، وفي حال غياب وجود هذا الكروموسوم في دم الأمّ فإنّ الجنين أنثى.


وسط الرحم الحمضيّ والقلويّ

تشير الدراسات والأبحاث بأنّ الوسط القلوي هو الوسط الأفضل لعيش الحيوانات المنوية الذكرية بينما يعتبر الوسط الحمضي الوسط الحمضي هو الوسط الأفضل لعيش الحيوانات المنوية الأنثوية، وعليه فإنّ فرصة الحيوانات المنوية الذكرية في تلقيح البويضة تكون أقوى في الرحم ذي الوسط القلوي، بينما تكون أقوى للحيوانات المنويّة في الرحم ذي الوسط الحمضي، ويعتمد الكثير من الناس على هذه المعلومة لتحديد جنس الجنين، وذلك من خلال:

  • تبوّل الحامل في كأس بلاستيكيّ، وغمس الشريط القلويّ فيه لبضع ثوانٍ ثمّ إخراجه.
  • في حال تحوّل الشريط للون الأصفر فعلى الأرجح الجنين أنثى، وفي حال تحوّله للون الأرق أو الأخضر فعلى الأرجح الجنين ذكر.


اختبار الكشف عن الحمل

يعتمد البعض على اختبار كشف الحمل في تخمين نوع الجنين، فإذا ما ظهر الخط الأول بلون داكن بينما ظهر الخط الثاني بلون فاتح فعلى الأرجح يكون الجنين ذكراً، أمّا إذا ما ظهر الخطان بلون داكن فعلى الأرجح الجنين أنثى.