طريقة علاج الدمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٢ ، ٩ أبريل ٢٠١٨
طريقة علاج الدمل

العلاج الطبي

يتوجّب اللجوء لعلاج الدمامل بمجرّد ظهورها لتجنب حدوث مضاعفات فيما بعد، ويُذكَر بأنّه طالما كان الدمّل صغيراً ومتيناً فلا يمكن الاستفادة من شقِّه وتفريغه حتى لو كان مؤلماً، بينما يمكن القيام بذلك بمجرّد أن يتكون رأس الدمل أو أن يصبح الدمل ليناً، إذ إنّ الدمامل الصغيرة كتلك الموجودة حول الشعر تتفرّغ بذاتها باستخدام الكمادات الساخنة، بينما تتطلّب الدمامل الكبيرة علاجاً طبياً، كما يجب شقها من قِبَل مختصين؛ لأنها غالباً ما تحتوي على القيح الذي يجب تفريغه.[١]


ومن الجدير بالذكر أنّه غالباً ما يتمّ اللجوء إلى المضادات الحيوية لإزالة الإصابة البكتيرية المرافقة للدمل، وخصوصاً في حال إصابة الجلد المحيط، وبالرغم من أنّ المضادات الحيوية لديها صعوبة في اختراق الجدار الخارجيّ للخراج بشكل جيد، ولا تتمكن في الغالب من علاج الخراج دون تفريغه جراحياً، ويشار إلى أنّ اختيار المضاد الحيوي المناسب يعتمد على نوع الإصابة، ونتائج الفحوصات المخبرية التي حدّدت البكتيريا المسببة، ومن ضمن الأدوية التي استُخدِمت لعلاج الدمامل: كليندامايسين (بالإنجليزية: clindamycin)، وموبيروسين (بالإنجليزية: mupirocin)، وسيفالكسين (بالإنجليزية: cephalexin).[١]


العلاج المنزلي

يمكن اللجوء إلى العلاجات البديلة المنزلية لعلاج الدمل، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الكمادات الدافئة: تساعد الحرارة على زيادة تدفُّق الدم إلى المنطقة المصابة، وبالتالي جذب المزيد من الأجسام المضادة وخلايا الدم البيضاء إلى المنطقة المُتأثرة لمكافحة الإصابة، لذا يُنصَح بوضع كمادات دافئة على المنطقة المُصابة لمدّة 20 دقيقة، وتكرار العملية ثلاث أو أربع مرات يومياً إلى حين زوال الدمل.
  • زيت شجرة الشاي: يمتلك زيت الشاي خصائص مطهّرة ومضادة للبكتيريا، ممّا يُمكِّنه من علاج الإصابة البكتيرية المسبّبة للدمل، ولكن لا يجب وضعه مباشرة على الجلد؛ لأنّ له تأثيراً حارقاً، لذا يُنصَح بمزج 5 قطرات من زيت الشاي مع ملعقة من زيت الزيتون أو زيت جوز الهند، ثمّ مسح المنطقة المُصابة بالخليط باستخدام قطعة قطنية، وتُكرار العملية مرتين أو ثلاث يومياً إلى حين زوال الدمل.
  • زيت الخروع: يحتوي زيت الخروع على حمض يُدعى (بالإنجليزية: ricinoleic acid)، ويعتبر هذا الحمض مضاداً طبيعياً للالتهابات وبشكل فعّال، بالإضافة إلى كونه يمتلك خصائص مضادة للبكتيريا، ممّا يجعله علاجاً قوياً للدمامل، لذا يمكن استخدام زيت الخروع ووضعه مباشرةً على الدمل 3 مرات يومياً على الأقل إلى حين زواله.
  • يمكن تقطيع شريحة بصل سميكة وتغليفها بقطعة شاش، ووضعها على الدمل أو الجرح مرة أو مرتين يومياً لمدّة ساعة.[٣]
  • يمكن استخراج عصارة الثوم، ووضعها على الدمل أو الجرح مرة أو مرتين يومياً لمدّة 10-30 دقيقة.[٣]


طرق لتقليل الإصابة بالدمل

يمكن اتباع بعض الطرق لتقليل خطر الإصابة بالدمامل، والتأكّد من عدم وجود طريقة لتجنب تطوُّر الدمامل بشكل تام، ومن هذه الطرق ما يأتي:[٣]

  • غسل الجلد باستخدام صابون لطيف أو غسول مضاد للبكتيريا بشكل منتظم.
  • تقشير الجلد أسبوعياً باستخدام ليفة أو فرشاة، وخاصة في منطقة الوجه والأكتاف والإبطين.
  • الاحتفاظ برطوبة الجسم، وتناول غذاء مفيد من أجل تحسين الأداء المناعيّ.
  • تنظيف الجلد التالف، وتغطيته بضمادات معقّمة.
  • غسل اليدين باستخدام صابون أو غسول مضاد للبكتيريا عند لمس الدمامل أو أي شخص مُصاب بها.


المراجع

  1. ^ أ ب Melissa Conrad Stöppler, MD, "Boils (Skin Abscesses)"، www.medicinenet.com, Retrieved 22-3-2018. Edited.
  2. Ana Gotter (26-9-2017), "Home Remedies for Boils"، www.healthline.com, Retrieved 22-3-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت Jennifer Huizen (7-12-2017), "Home remedies for boils"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22-3-2018. Edited.