طريقة غذاء للتخسيس

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٦ ، ٣ ديسمبر ٢٠١٥
طريقة غذاء للتخسيس

النظام الغذائي

النظام الغذائي هو أسلوب مُعيّن لتناول الطعام يتّبعه الأشخاص الذين يعانون من مشكلتي السمنة أو النحافة المفرطة، فلكلّ مشكلة نظام غذائي خاص يجب اتّباعه بطريقةٍ دقيقة وصحيحة للحصول على النتيجة المطلوبة، ولكن نستطيع القول إنّ هناك أنظمة غذائية يمكن اعتبارها شاملةً لعدد كبير من الحالات.


سنُسلّط الضوء في هذ المقال على مشكلة السمنة، وسنعرض نظاماً غذائيّاً صحيّاً يستطيع معظم الأشخاص الّذين يُعانون من السمنة التقيّد به بكافة تعليماته، وسيحصلون على نتيجةٍ مُرضية، شريطة أن لا يُعاني هؤلاء الأشخاص من مشاكل صحية معينة توجب عليهم مراجعة الطبيب، أو تجنّب بعض أنواع الأطعمة التي من الممكن أن تؤثر على حالتهم الصحية بشكلٍ سلبي.


نظام غذائي لتخفيف الوزن

يستطيع الشخص الذي يُعاني من زيادة ملحوظة في الوزن أن يتبع النظام الغذائي التالي:


وجبة الإفطار

يتوجب على الشخص الذّي سيتّبع هذا النظام أن يُحافظ على تناول وجبة إفطار صحية في وقت مبكر من النهار لتحفيز جسمه على البدء بعملية الحرق في وقت مبكر؛ فوجبة الإفطار تعتبر من أهمّ وجبات نظام تخفيف الوزن، ويجب أن تحتوي على العناصر التالية:

  • كوب من الحليب الخالي من الدسم.
  • ربع رغيف من خبز القمح.
  • ملعقتان كبيرتان من اللبنة أو أربع شرائح من الجبن الأبيض غير المالح.


وجبة خفيفة

الوجبة الخفيفة هي الخطوة الثانية التي يجب المحافظة عليها أثناء هذه الفترة، ويجب أن تكون بعد مرور ساعتين من موعد تناول الإفطار؛ فهي تساعد على بقاء الجسم نشيطاً، ومستمراً في عملية حرق الدهون. خيارات الوجبة الخفيفة يجب أن تكون أحد الخيارات التالية:

  • حبة تفاح وحبة خيار (أو أيّ نوع فاكهة مع أي نوع خضار شريطة أن تكون حبة واحدة فقط من كل نوع).
  • نصف كوب لبن خالٍ من الدسم وحبة خيار.
  • ثلاث حبات من التّمر مع كوب من الحليب خالي الدسم.


وجبة الغداء

يجب أن تكون وجبة الغداء بعد مرور ساعتين من موعد تناول الوجبة الخفيفة، وهي كالتالي:

  • صحن من سلطة الخضار.
  • نصف صدر دجاج مشوي أو أربع قطع لحمة مكعّبات صغيرة (رأس عصفور) أو قطعة سمك مشوي.
  • ربع كوب من صلصة الخضار المطبوخة أو ربع كوب خضار مشويّة.
  • ثلاثة أرباع كوب من الأرز أو ربع كوب من المعكرونة أو ربع رغيف من خبز القمح.


وجبة خفيفة أخرى

بعد مرور ساعتين على تناول وجبة الغداء يجب تناول وجبةٍ خفيفة أخرى تتكوّن من أحد الخيارات التالية:

  • كوب شاي (دون سكر) مع قطعتين من البسكويت غير محلى.
  • كوب من البوشار.
  • لوز غير مملح (من خمس إلى سبع حبّات).


وجبة العشاء

وجبة العشاء هي الوجبة الأخيرة في هذا النّظام والتي يجب أن تكون بعد مرور ساعتين على تناول الوجبة الخفيفة، وقبل موعد النوم بساعتين على الأقل، ويجب أن تتكوّن من الخيارات التالية مجتمعة:

  • كوب حليب خالٍ من الدسم (إذا لم يتم اختياره في الوجبة الخفيفة الثانية).
  • كوب من السلطة.
  • حبة فاكهة واحدة أي نوع.


ملاحظة: يجب تناول ثمانية أكواب من الماء يومياً خلال اتّباع هذا النظام على أن يتم توزيعها بين الوجبات بوقتٍ بعيد عن وقت تناول الطعام بساعةٍ واحدة على الأقل.