عدد دقات القلب السليم

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٨ ، ٢١ أبريل ٢٠١٦
عدد دقات القلب السليم

القلب

القلب هو عضلة مهمّتها ضخّ الدم إلى كل أنحاء الجسم، لتغذية الخلايا والأنسجة، وإنّ عدد دقّات القلب الطبيعي إحدى الدلالات التي تشير إلى صحّة القلب، سنعرض في هذا المقال عدد دقات القلب السليم، والعوامل المؤثرة فيها، كيفية قياس معدل دقات القلب، أسباب زيادتها والوقاية من عدم انتظامها.


عدد دقات القلب السليم

عدد دقات القلب السليم للإنسان البالغ من 60 إلى 100 دقّة في الدقيقة الواحدة، للرياضيين تصل إلى 40 دقّة في الدقيقة أثناء الراحة، للمرأة الحامل من 80 إلى 100 دقّة في الدقيقة، للطفل الرضيع 140 دقّة في الدقيقة.


العوامل المؤثّرة في عدد دقات القلب

من الممكن أن يتأثّر عدد دقات القلب للإنسان الطبيعي دون أن يكونَ هناك خطر أو ضرر، وذلك بسبب عدّة عوامل منها:

  • معدل الحركة والنشاط البدني الشاق.
  • حرارة الجو.
  • التوتّر والقلق.
  • وضع الجسم سواء في الراحة أو الوقوف.
  • الانفعالات.
  • العمر أو سن الشخص.
  • حجم الجسم.
  • بعض الأدوية التي تُحدث أعراضاً جانبية منها زيادة دقات القلب.


مع التنويه إلى وجوب مراجعة الطبيب في حال زادت عدد نبضات القلب عن 100 دقّة، أو قلّت عن 60 دقّة، في حالات عدم وجود عوامل طبيعية مؤثّرة مثل التي ذكرناها آنفاً، لأنّ زيادتها او انخفاضها قد يكون خطراً، خصوصاً إذا صاحب تغيّر دقّات القلب ضيق تنفّس، أو دوخة ودوار، إحساس بوخز في الصدر، وإغماء.


كيفية قياس معدل ضربات القلب

  • ضع أصبعيك؛ البنصر والوسطى على رسغك واضغط بخفّة حتى تشعر بالنبضات.
  • احسب عدد النبضات لمدة ثلاثين ثانية، ثمّ اضربها في اثنين للحصول على معدل النبضات في الدقيقة الواحدة.
  • بإمكانك قياس معدل ضربات القلب في أماكن أخرى غير الرسغ، مثل: خلف الركبتين، أو في الفخذ.


أسباب زيادة نبضات القلب

  • الإصابة بأحد أمراض القلب المؤدية إلى تلف الأنسجة.
  • الإصابة بعيوب خلقية عند الولادة للمسارات الكهربائية في عضلة القلب.
  • عيوب خلقية في عضلة القلب.
  • الإصابة بمرض الأنيميا (فقر الدم).
  • القلق المفاجئ مثل: الخوف.
  • التدخين.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بارتفاع درجة الحرارة (الحمّى).
  • تناول الكحول، والمشروبات المحتوية على كافيين مثل الشاي والقهوة بكثرة.
  • الإدمان على المخدرات أو تعاطيها.
  • عدم توازن الأملاح المعدنية في الجسم.
  • زيادة غير طبيعية في نشاط الغدة الدرقية.


للوقاية من عدم انتظام ضربات القلب

  • ابتعد عن الكحول، والتدخين، وقلّل من تناول المشروبات المحتوية على كافيين.
  • مارس التمرينات الرياضية بشكل مستمر ومنتظم.
  • قم بزيارة الطبيب من حين لآخر لإجراء الفحوصات الشاملة والاطمئنان على صحّتك.