عدد ركعات الضحى

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٤ ، ٢٢ مايو ٢٠١٦
عدد ركعات الضحى

الضحى

الضّحى هو الوقتُ الذي تشرقً فيه الشمسُ وتظهرُ جليّاً في السماء، وفي هذا الوقت يؤدّي بعض المسلمين ‏صلاةَ الضحى، التي لها فضلٌ كبير في حياة المسلم، وفي هذا المقال سوف نتناولُ الحديثَ عن صلاة الضحى، ‏وكيفيّة أدائها، وعدد ركعاتها.‏


تسمى صلاةُ الضحى أيضاً بصلاة الأوابين، وهي الصلاةُ التي يؤدّيها المسلمُ بعد ارتفاعِ الشمس قيْدَ رمح، وتكونُ بين صلاتيْ الفجرِ والظهر، وتعدُّ صلاةُ الضحى من النوافل‏ التي يحرصُ المسلم على أدائها؛ طمعاً بالثواب والأجر العظيم.


عدد ركعات الضحى

أقلُّ صلاةِ الضحى ركعتان، وأفضلُها أربعٌ أو ثماني ركعات، كما أخرج البخاريّ في صحيحه ‏بسنده، حيثُ قال: سمعت عبد الرحمن بن أبي ليلى يقول: ((ما حدّثنا أحدٌ أنه رأى النبيَّ يصلّي ‏الضحى غير أم هانئ، فإنها ‏قالتْ: إن النبيّ دخل بيتها يومَ فتح مكّة، فاغتسل وصلى ثماني ركعات))، أمّا بالنسبةِ لأحمد بن حنبل والشافعيّ أنّ أكثرها اثنتا ‏عشرةَ ركعة، كما يستحبّ أن تُقرَأ فيها سورتا الضّحى والشمس.‏


كيفية أداء صلاة الضحى

تصّلى صلاة الضحى ركعتين ركعتين، ويّسلم المصلي بينهما على يمينِه وشماله، ويطمئنّ فيهما ويخشع، ويقرأ ما ‏تيسّر له من القرآن، ويعد الوقت الأفضل لصلاة الضحى قبلَ الظهر بساعةٍ أو ساعتيْن.‏


حكم صلاة الضحى

صلاة الضّحى سنّة مؤكّدة، وليست فرضاً، ومَن تركها فلا حرجَ عليه؛ لأنّها من النوافل، إلا أنه من المستحبّ المواظبة ‏عليها، فعن عائشة -رضي الله عنها- قالت: ((كَانَ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- يُصَلِّي الضُّحَى أَرْبَعًا، وَيَزِيدُ مَا شَاءَ)) ‏رواه مسلم.‏


فضل صلاة الضحى

واظب النبيّ محمّدٌ -صلى الله عليه وسلّم- على أداء صلاة الضحى و رّغب الناس فيها؛ وذلك لما فيها من فضلٍ عظيم ‏على المسلم، حيث يصبحُ له على كلِّ سلامة من سلاماتِه صدقة، وفي كلِّ تهليلة وتسبيحةٍ صدقة، وعلى كلِّ ‏تحميدة وتكبيرة صدقة، والأمر المعروف صدقة، والنهي عن المنكر صدقة.‏


إذا داومَ المسلم على هذه الصلاة فإنّه سوف يشعر بعظمتِها وقيمتها في حياته، حيث تتيسّرُ أمورُ حياته، ‏ويتخلص من المشاكل والمصاعب بإذن الله، كما أن الله يحفظ مقيمَ صلاة الضحى من كلِّ أذى وشرٍّ يمكنُ أن يقعَ به، ‏ويهديه إلى ترك المعاصي والآثام، ويعوّده على الصبر والتحمّل في وجه المصائب والشدائد، وفيها أيضاً جلبٌ للرزق، والخيْر، والبركة.‏