علاج زيادة فيتامين د

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٢ ، ٢٩ سبتمبر ٢٠١٦
علاج زيادة فيتامين د

فيتامين د

فيتامين د نوعٌ من المجموعة الستيرويدية الذائبة في الدهون، وهو فريدٌ من نوعه؛ إذ يُطلق عليه اسم فيتامين أشعّة الشمس، لأنه يمكن تصنيعه عند التعرّض لأشعة الشمس بشكلٍ كافٍ.

يُعتبر فيتامين د من الفيتامينات قليلة التواجد، وذلك بسبب تصنيعه بواسطة أشعّة الشمس أو تعويضه عن طريق المكمّلات الغذائية في حالات نقصه، ويعدّ فيتامين د من الفيتامينات السميّة، إذا تمّ استهلاك جرعاتٍ زائدة دون استشارة الطبيب، وذلك بسبب زيادة تركيز فيتامين د بالدهون، وفي مجرى الدم؛ إذ إنّ الجرعة المطلوبة هي ألفي وحدة للبالغين وألف وحدةٍ للأطفال، أمّا إذا ازدادت الجرعة عن أربعة آلاف وحدة فإنّها تتعدّى الجرعة الآمنة، لتصل إلى درجة السميّة.


زيادة فيتامين د

يُعرف تسمّم فيتامين د بأنه تراكم كمياتٍ من الفيتامين في الجسم بسبب تناول جرعاتٍ زائدةٍ ولفتراتٍ طويلة من الوقت، ويحدث التسمّم نتيجة تجاوز الجرعة اليوميّة من الفيتامين خمسين ضعفاً ولعدّة أشهر، بسبب ارتفاع كلس الدم. في هذا المقال سنتطرّق للحديث عن أعراض زيادة فيتامين د وأسبابها وكيفيّة علاجها.


أعراض الزيادة في فيتامين د

  • الشعور بالتعب العام والإجهاد.
  • إصابة الشخص بفقدانٍ للشهية.
  • الشعور بالغثيان والقيء المستمر.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الشعور بالعَطش الشديد.
  • الارتفاع في مستوى الكالسيوم في الدم.
  • ترسيب الكالسيوم في الكلى والأوعية الدموية والرئة والقلب.
  • ترسيب الكالسيوم بالكلى، ممّا يُسبّب الإصابة بقصور في الكلى.
  • الإصابة بالتبوّل المتكرّر.
  • التشوّهات العصبيّة.
  • اضطرابات في الكلى والكبد.


أسباب سمية فيتامين د

يجب على الأشخاص الذين يتناولون فيتامين د كمكمّلٍ غذائيّ التأكّد من الجرعة التي يتناولونها، بحيث لا يتم استهلاكه بشكلٍ يزيد عن الفائض؛ حيث إنّ الجسم يتخلّص من هذه الفيتامينات عن طريق تخزينها وتراكمها في الدهون داخل الجسم، لذلك إذا زاد هذا الفيتامين عن الحد الطبيعي، فإنّه قد يَصل إلى درجة السمية.


علاج زيادة فيتامين د

عند التأكّد من ارتفاع فيتامين د في الدم لا بدّ من التوقف عن تناول الفيتامين بصورةٍ نهائية، وإعطاء المريض عدد من السوائل عبر الوريد، وبعض العقاقير الدوائية، من خلال السيطرة على ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم.


مخاطر تفاعل فيتامين د مع بعض الأدوية

  • تؤثّر زيادة فيتامين د على الأشخاص الّذين يُعانون من أمراض في الكلى أو السل أو مرض سرطان الغدد الليمفاوية.
  • تؤثّر زيادة فيتامين د على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل تصلّب الشرايين.
  • يؤثر بصورة واضحة على النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل.